2018 | 23:18 نيسان 20 الجمعة
مسؤول أميركي: ترامب وماكرون سيناقشان الاتفاق النووي مع إيران خلال لقائهما الأسبوع المقبل في البيت الأبيض | لافروف: العسكريون الروس يعثرون على أسطوانات كلور في الغوطة الشرقية | منسق الأمم المتحدة للسلام في الشرق الأوسط: إطلاق النار على الأطفال في غزة أمر مخز ويجب فتح تحقيق في الأمر | سركيس سركيس للـ"ام تي في": من الممكن إنشاء معمل فرز مكان مكب النفايات في برج حمود ليصبح منتجا وصالح للاستفادة منه | سركيس سركيس للـ"ام تي في": بيّنت الاستطلاعات أن لائحة تضمني والمر لا تستطيع تأمين سوى حاصل واحد لذا فضلت الانسحاب منها | الوكالة الوطنية: إصابة سارة. م في حادث سير عند دوار القناية في صيدا بين سيارة وباص لنقل الركاب وتم نقلها إلى مركز لبيب الطبي للمعالجة | صحناوي للـ"او تي في": ساحة ساسين لنا قبل ان تكون لغيرنا وباقي التفاصيل اتحدث عنها غدا في المؤتمر الصحفي | ابو فاعور لـ"الجديد": نريد افضل العلاقات بين الرئيس عون والحريري لكن على العهد اعادة النظر بخطته السياسة | كنعان للـ"او تي في": انا مع المواجهة الديمقراطية بالحقائق والملفات ولوقف الاستفزاز | وزير الخارجية الفرنسي: روسيا تعرقل دخول مفتشي منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى موقع الهجوم المزعوم في دوما | سليم الصايغ للـ"ام تي في": ما حصل هو للتغطية على انتصار الغاء المادة 49 وهناك ارداة لتطويع المعارضة اضافة الى امور اخرى | قطع الطريق امام سراي طرابلس بالاتجاهين من قبل اهالي الموقوفين الاسلاميين |

مفوضية اللاجئين: تسجيل أكثر من 12100 نازح سوري هذا الأسبوع والمجموع 979279

التقارير - الأحد 23 آذار 2014 - 21:17 -

أفاد التقرير الأسبوعي لمفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، عن تسجيل أكثر من 12100 شخص لدى المفوضية خلال هذا الأسبوع، ما رفع مجموع عدد النازحين السوريين الذين يتلقون المساعدة من المفوضية وشركائها إلى 979279 شخصا: 931133 شخصا مسجلين و49146 شخصا في انتظار التسجيل.

وبحسب التقرير، فإن هؤلاء النازحين يتوزعون على المحافظات اللبنانية، على الشكل التالي:

- شمال لبنان: النازحون المسجلون: 257,890. النازحون الذين لا يزالون في انتظار التسجيل: 7,913.


- بيروت وجبل لبنان: النازحون المسجلون: 239,683. النازحون الذين لا يزالون في انتظار التسجيل: 19,771.

- البقاع: النازحون المسجلون: 316,303. النازحون الذين لا يزالون في انتظار التسجيل: 17,752.

- جنوب لبنان: النازحون المسجلون: 117,257. النازحون الذين لا يزالون في انتظار التسجيل: 2,710.

وتحت عنوان "الحماية"، نقل التقرير عن السلطات المحلية إفادتها عن وصول 400 عائلة من يبرود ورأس المعرة إلى عرسال، في شمال شرق لبنان، وذلك منذ 15 آذار، مشيرا إلى أنه "على مدى الأيام الثلاثة الماضية، تعرضت تلال عرسال لغارات جوية متكررة. وقد حالت الأوضاع الأمنية في المنطقة بصورة مؤقتة دون وصول المنظمات الإنسانية إلى البلدة وتلبية احتياجات النازحين الذين وصلوا حديثا". وأضاف أن السلطات المحلية والمنظمات الشريكة استجابت لتلبية الاحتياجات الأكثر إلحاحا "فحصلت الأسر القادمة حديثا على خبز وسلل مواد غذائية وأغطية بلاستيكية وغيرها من مواد الإغاثة، وذلك من خلال الشركاء المحليين ومخزون الطوارئ المتوفر في المنطقة".

وفي بند "الأمن الغذائي"، أفاد التقرير عن تلقي "أكثر من 41000 شخص المساعدات الغذائية الشهرية التي يقدمها برنامج الأغذية العالمي، 95 في المئة منهم عن طريق نظام البطاقة الإلكترونية. بالإضافة إلى ذلك، تمت مراقبة 77 محلا تجاريا معتمدا لضمان تطبيق المعايير".

أضاف: "خلال هذا الأسبوع أيضا، استفاد أكثر من 42000 شخص من توزيع السلل الغذائية وصناديق التمر التي تمّ تقديمها من قبل اتحاد منظمات الإغاثة والتنمية في مختلف أنحاء البلاد".

وبالنسبة للتوزيع، "استفاد أكثر من 22200 شخص يقيمون في البقاع من عمليات توزيع مواد منزلية من بطانيات وفرش وغالونات ووقود من خلال بطاقات الصراف الآلي المقدمة من قبل المفوضية ومنظمة الرؤية العالمية ومنظمة إنقاذ الطفولة واتحاد منظمات الإغاثة والتنمية. وفي منطقتي جبل لبنان وعكار، تلقى أكثر من 3600 شخص مجموعات مواد منزلية من بطانيات وفرش وأغطية بلاستيكية ومواقد للتدفئة ومجموعات مستلزمات للنظافة الصحية وغالونات وقسائم وقود تم التبرع بها من قبل دولة قطر وتم توزيعها من خلال منظمة إنقاذ الطفولة ودار الفتوى ومؤسسة مخزومي".


وبالنسبة للمأوى، أكد التقرير ان وزارة الشؤون الاجتماعية "تستمر، بالتنسيق مع المفوضية، في تعاملها مع منظمات غير حكومية مستقلة معنية بإنشاء مستوطنات غير رسمية في عرسال وعكار والبقاع الأوسط، وذلك بهدف ضمان استيفاء هذه المستوطنات المعايير الفنية من جهة الإيواء والنظافة الصحية. ففي عرسال، حيث وصلت مؤخرا نحو 400 عائلة من النازحين، عمدت الوكالات المعنية بالإيواء، بالتنسيق مع السلطات المحلية، إلى تحديد مواقع جديدة لإنشاء مستوطنات رسمية، وذلك لتعزيز قدرات الإيواء في المنطقة من خلال زيادة نحو 160 خيمة. تلقى النازحون المقيمون في مستوطنات خيام غير رسمية في عرسال أغطية بلاستيكية، كما شاركوا في جلسات إعلامية حول التدابير الوقائية ضد الفيضانات والنظافة الصحية.
وفي جبل لبنان، حصلت المنظمات العاملة على الموافقة لإعادة تأهيل خمسة مبان مهجورة، وذلك لنقل نحو 300 نازح وإيوائهم بشكل جماعي. في طرابلس، استفاد أكثر من 5400 شخص من توزيع مبالغ نقدية لتأمين السكن تم تقديمها من قبل المجلس الدنماركي للاجئين".

وفي ما يتعلق بالتعليم، افاد التقرير ان نحو 7300 طفل سوري ولبناني "التحقوا ببرامج التعليم التعويضية، كما شاركوا في الأنشطة الترفيهية التي تمّ تنفيذها من قبل مؤسسة عامل ومنظمة إنقاذ الطفولة ومنظمة HWA النمساوية الدولية للإغاثة. وان أكثر من 3000 طالب استفادوا من عمليات توزيع حقائب مدرسية وقرطاسية، بالإضافة إلى تغطية رسوم دراستهم ونقلهم من قبل المفوضية ومركز الأجانب في جمعية كاريتاس - لبنان.
وفي جبل لبنان، استمر خضوع الأطفال المسجلين في برامج التعليم التعويضية لفحص طبي مرة في الأسبوع. يعمد الطبيب المعين لهذا الغرض إلى ملء استمارة صحية مصممة من قبل وزارة التربية اللبنانية من أجل الاستمرار بتتبع السيرة الطبية لكل طفل".


وفي موضوع الصحة أظهر التقرير ان أكثر من 12900 شخص تلقى خلال هذا الاسبوع خدمات في مجال الرعاية الصحية الأولية، بما في ذلك معاينات وعلاج وعمليات إحالة وأدوية ولقاحات ورعاية أثناء الحمل ورعاية ما بعد الولادة وتنظيم أسرة ورعاية صحية للطفل وفحوص وتحاليل مخبرية، تم تقديمها من قبل المفوضية ومؤسسة عامل ومنظمة إنقاذ الطفولة والهيئة الطبية الدولية بالتنسيق مع وزارة الصحة العامة من خلال الوحدات الطبية المتنقلة والمستوصفات. بالإضافة إلى ذلك، تم إدخال نحو 1509 أشخاص إلى المستشفيات خلال هذا الأسبوع، من بينهم 616 حالة ولادة، وذلك بفضل التغطية المقدمة من المفوضية من خلال شركة "غلوب مد".
كما استفاد 14200 شخص من دورات توعية تم تقديمها من قبل المفوضية واليونيسيف والهيئة الطبية الدولية ومنظمة إنقاذ الطفولة والجمعية الخيرية الأرثوذكسية الدولية، بما في ذلك دورات تناولت مسألة تنظيم الأسرة وتغذية الأطفال الرضع والصغار والعنف القائم على نوع الجنس والزواج المبكر والرعاية أثناء الحمل وبعد الولادة.
وفي خلال هذا الأسبوع أيضا، استفاد نحو 1547 نازحا في خمس محافظات من معاينات في مجال الرعاية الاجتماعية والصحة النفسية، تم تقديمها من قبل الهيئة الطبية الدولية، من خلال خدمات التوعية والاتصال، فضلا عن تلك المقدمة في المراكز".

وفي مجال المياه والصرف الصحي والنظافة الصحية، اكد التقرير أنه "تم إصلاح الخيام المتضررة في المستوطنات غير الرسمية في كل من المنية وبحنين ومركبتا، فضلا عن فتح شبكات الصرف المسدودة للتخفيف من الفيضانات المحتملة في المنطقة. كما أدت الأمطار الغزيرة إلى غمر وتضرر 279 خيمة في مستوطنتين غير رسميتين في عرسال. فعمدت منظمة العمل لمكافحة الجوع إلى تنظيف الموقع وقنوات تصريف المياه من أجل تحويل مسار المياه الفائضة في بلدة المهاجرين الواقعة بين المستوطنتين المتضررتين في عرسال. كما استخدمت منظمة Concern العالمية مضخات من أجل التخلص من المياه الفائضة التي أدت إلى تضرر مستوطنات الخيام غير الرسمية في القبيات. يستفيد النازحون المقيمون في مستوطنات درب السيم في جنوب لبنان حاليا من شبكة المياه العامة إثر تركيب شبكة مياه شرب من قبل منظمة الإغاثة الأولية - مساعدة طبية دولية.
بالإضافة إلى ذلك، بات اليوم بإمكان 500 نازح الحصول على مياه شرب نظيفة في مشتى حسن في القبيات إثر تركيب وتوصيل خط إمداد بالطاقة الكهربائية. تم توزيع أكثر من 128 مجموعة مستلزمات لرعاية الأطفال و216 مجموعة مستلزمات للنظافة الصحية على الأسر في بريتال وبعلبك والعين ومشتى حسن من قبل المجلس الدنماركي للاجئين".