2018 | 23:19 أيار 25 الجمعة
"التحكم المروري": جريح نتيجة تصادم بين سيارتين على طريق عام صور قرب مستشفى اللبناني الايطالي | قطع طريق مراح السراج الضنية من قبل آل الصباغ احتجاجا على توقيف شخصين من افراد عائلتهما (صورة في الداخل) | العثور على جثة الشاب الذي سقط في وادي قنوبين الى جانب دير مار اليشع القديم في الوادي | باسيل عبر "تويتر": اتخذنا قراراً بفتح سفارتين جديدتين في النروج والدانمارك وبفتح قنصلية عامة بدوسلدورف وقنصلية جديدة في الولايات المتحدة الأميركية في ميامي | مريض في مستشفى مار يوسف - الدورة بحاجة ماسة الى دم من فئة B+ للتبرع الاتصال على الرقم: 03719899 | الخارجية التركية: وزير الخارجية التركي سيلتقي نظيره الأميركي لمناقشة التوصيات الخاصة بمنبج | بوتين: من الصعب ممارسة ضغوط على اردوغان لأنها ستزيد من شجاعته | موسكو: واشنطن لم تقدم صور أقمار صناعية عن وجودها بعد كارثة الطائرة الماليزية فوق أوكرانيا | مجموعات عمل تركية وأميركية تضع خارطة طريق للتعاون لضمان الأمن والاستقرار في منبج في سوريا | الياس الزغبي: خطاب السيد نصرالله يعكس بوضوح مدى تقديره المرحلة الصعبة بعد الاجراءات الأميركية والخليجية وتصاعد الضغط الدولي على إيران | "الميادين": سوريا تترأس اعتباراً من الاثنين المقبل رئاسة المؤتمر الأممي لنزع السلاح ولمدة 4 أسابيع رغم حملة أميركية - إسرائيلية معارضة | بوتين: لتركيا الحق باختيار الطائرة الحربية التي ستمتلكها وهي ستراعي عنصري السعر والجودة لتحقيق مصالحها الوطنية |

العشق المفخّخ

رأي - الخميس 09 كانون الثاني 2014 - 05:59 - "أبو الجماجم"

بما أنّ الحدث الأمني والقلق من السيّارات المفخخة يطغى في لبنان على ما عداه، اختار زميل فضّل عدم ذكر اسمه والاكتفاء بلقب من وحي الحرب التي، نأمل، أنّها لن تستعاد من جديد، أن يعبّر عن مشاعر الحبّ بلغة هذا الزمن الرديء. فكانت هذه السطور من العشق المفخّخ...

قلبي دوشكا يضيء ليلكِ، وعيوني "بي – 7" تهدر في سماء حبّكِ.
حبيبتي ترقصين ككاتيوشا حالمة في ليل مليء بقنابل مضيئة، وتقصفيني بقبلاتك كهواوين مدويّة على مشارف شفتيّ.
أسير اليكِ وسط ألغام خاطفة، فشوقي أعنف من صاروخ غراد.
حبيبتي، حطّمي خطوط التماس، وأزيلي أكياس الرمل، فولهي بكِ لا تحدّه خطوط حمر ولا مناظير ليليّة.
حوريّتي السعيدة، أبحث عنك بين طوربيدات البحر وبوارج العصر والزوارق السمر، بحثي عن ملجأ بين القذائف.
أميرتي، لن أكون شهيداً إلا في أحضانكِ، ويوم يتوقّف الزمن عندي، تذكّري أن رصاصتكِ أغلى الرصاصات في قلبي.