2019 | 13:07 تشرين الأول 15 الثلاثاء
سامي الجميّل متفقداً الحرائق في قضاء المتن: أتينا لمعاينة ما يحصل وتقصير الدولة قديم وليس جديدا | نهرا في كتاب للقائمقامين وهيئة ادارة الكوارث في الشمال :للبقاء على جهوزية لمواجهة اي حريق | الإعلام السوري: القوات التركية حرقت منازل مواطنين بعد سرقتها في قرى تل تمر ورأس العين | ابي خليل للـ"أو تي في": الأهالي في جرد عاليه طاردوا سيارة توقفت وأشعلت حريقاً وفرّت ونطالب القوى الأمنية بمحاسبة الفاعلين | وزير خارجية قطر يدافع عن "الهجوم التركي" في سوريا ويقول إنه جاء للقضاء على "تهديد وشيك" | "الجديد": اندلاع سلسلة حرائق في محيط بلدات جويا وصريفا وبرج رحال والمنصوري والشهابية وقانا وبافليه حيث وصلت النيران إلى المنازل قبل أن تتمكن فرق الاطفاء من السيطرة عليها | قيادة الجيش وضعت عددا من الطوافات في حالة جهوزية تامة في القواعد العسكرية كافة للتدخل عند حصول أي تطور في مختلف المناطق اللبنانية | اندلاع حريق كبير بين بلدتي الخرايب والمطرية قضاء صور | الرئيس عون استقبل سفير الجزائر بمناسبة انتهاء مهامه الديبلوماسية في لبنان | إندلاع حريق ضخم على طريق عام عدشيت - شوكين التي تقطع بين وقت وآخر بسبب كثافة لفيح اللهب والدخان | "سانا": أهالي الرقة يخرجون بمسيرات احتفالاً بدخول الجيش السوري إلى الرقة ويطالبون بدخوله للمدينة وينددون بالعدوان التركي | اللواء محمد خير يتفقد المناطق التي تعرضت للاضرار نتيجة الحرائق التي نشبت في المشرف والدامور والدبية والناعمة |

افتتاح معرض "أحلام في ألوان من الأوروغواي" في جامعة الكسليك

مجتمع مدني وثقافة - الاثنين 21 تشرين الأول 2013 - 16:34 -

نظم "مركز دراسات وثقافات أميركا اللاتينية" برعاية وحضور سفيرة الأوروغواي في لبنان مارتا إيناس بيتزاريللي، بالتعاون مع كلية الفنون الجميلة والفنون التطبيقية والمكتبة العامة في جامعة الروح القدس - الكسليك، معرضا ومحاضرة بعنوان "أحلام في ألوان من الأوروغواي" للرسام داميان إيبارغورين غوتييه.

افتتح المعرض في المكتبة العامة بحضور سفير الأرجنتين خوسيه ماكسويل، سفير تشيلي خوسيه ميغيل مينشاكا، سفيرة كولومبيا جورجينا ملاط، سفير الباراغواي حسن ضيا، سفير المكسيك خايمي غارسيا، ومدير مركز دراسات وثقافات أميركا اللاتينية روبيرتو خطلب.

وأعربت بيتزاريللي عن شكرها للجامعة، ملمحة إلى معرض اللوحات التي أضافت ألوانها الحياة إلى مباني الجامعة. كما شكرت غوتييه الذي أتى خصيصا إلى لبنان لحضور معرض لوحاته الفنية. ثم لخصت مشوار هذا الفنان في لبنان ذاكرة الجداريات التي رسمها في المدرسة الرسمية التي تحمل إسم بلده وفي بلدة دير بعشتار في قضاء الكورة في إطار مشروع ثقافي من تنظيم سفارة الأورغواي.

ويستمر المعرض حتى 31 الحالي من الإثنين حتى الجمعة من الساعة التاسعة صباحا حتى السابعة مساء، والسبت حتى الواحدة ظهرا.


وفي نبذة عن غوتييه، ولد في العام 1970 في فراي بنتوس، عاصمة مقاطعة ريو نيغرو في الأورغواي. وعاش معظم أيام طفولته في بوينس آيرس. وبين عامي 1980 و1985، انتقل مع عائلته إلى رونبي في السويد حيث تلقى أول دروسه في الرسم وشارك في العديد من نشاطات الرسم في المدرسة. وقد نفذ معظم رسوماته حتى الآن على المواد المعاد تدويرها، بخاصة على الكرتون الموجود على جوانب الطرق أو تلك التي يعطيه إياها محبوه.  

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني