Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
مجتمع مدني وثقافة
لجنة الدفاع عن الأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال زارت الصليب الاحمر في بيروت وطرابلس

 أصدرت "اللجنة الوطنية للدفاع عن الاسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال" بيانا دانت فيه حملة الاعتقالات التي شنتها سلطات الاحتلال الصهيوني في مدينة نابلس وضواحيها، أول من امس ضد كوادر "الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين".

واعتبرت أن "ما جرى يدل بوضوح على مدى ضيق الاحتلال وانزعاجه من دور اعضاءها وكوادرها، وكوادر فصائل المقاومة في كفاحهم من اجل رفض الاحتلال، ورفض تهويد القدس واستعادة كل فلسطين، واستباحة القيم الانسانية والمواثيق الدولية، التي ما كانت لتتم لولا سكوت المنظمات الدولية، والانظمة العربية، وما وصلت إلى حد اقتحام المسجد الاقصى، في اكبر عملية مكشوفة لتهويده".

ودعت إلى "دعم قضية الاسرى في المحافل الدولية والعربية، وتصعيد فعاليات التضامن معهم، وتخصيص يوم تضامني من كل أسبوع لهذا الشأن، وحماية المقدسات الاسلامية والمسيحية في خطبة يوم الجمعة، وعظة يوم الاحد".

من جهة أخرى، أعلن أمين سر اللجنة منسق "خميس الاسرى" يحيى المعلم ان "وفودا من اللجنة في بيروت وطرابلس، زارت في اطار "خميس الاسرى"، مقار الصليب الاحمر الدولي، وسلمت المسؤولين مذكرة حول اوضاع الاسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال، وستسلم في صيدا يوم الخميس المقبل، خلال اعتصام تضامني للقوى والفصائل اللبنانية والفلسطينية مع الاسرى والمعتقلين.

وفي ما يلي نص المذكرة:

"جانب سعادة "فابر بتروكابوني" المحترم، رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر
تحية من قلوب يملؤها الألم والحزن وبعد:

تتقدم اللجنة الوطنية للدفاع عن الاسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الصهيوني باسمى تحياتها لكم، وتثمن الدور الهام الذي تقومون به لخدمة قضايا الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين والعرب في المعتقلات الإسرائيلية، فإنها تتطلع إلى التدخل السريع والمؤثر على أعلى المستويات لإيقاف سلسلة الإجراءات التعسفية والإجرامية التي تقوم بها مصلحة إدارة السجون الإسرائيلية، مدعومة وموجهة من قبل حكومة الاحتلال الإسرائيلية، التي تتمثل في العزل وتقييد الأرجل والعزل الانفرادي داخل المعتقلات، والإهمال الطبي المتعمد، وسحب الأدوات الكهربائية، ومنع الزيارات، والحرمان من الكنتين، وحرمان الأهالي من زيارة أبنائهم، إلى آخر سلسلة غير منتهية من الانتهاكات التي تتعارض مع القانون الدولي الإنساني، وحقوق الإنسان، ومعاهدة جنيف، كل ذلك دفع بالأسرى الفلسطينيين لإعلان الإضراب عن الطعام (كلي أو جزئي)، تعبيرا عن رفضهم لهذه الإجراءات، التي ترقى إلى مستوى جرائم الحرب من قبل الاحتلال، ولا يخفى عليكم أن الإضراب عن الطعام هو سلاح اليأس للاسرى والمعتقلين الذي يقوده الاسرى بعد أن فقدوا الأمل من تراجع إدارة مصلحة السجون عن هذه الإجراءات الإجرامية.

ان ما تقوم به حكومة الاحتلال بحق الأسرى والأسيرات من تجاوزت لكافة الخطوط الحمراء في تحدي الإرادة الدولية والإنسانية، واستخفاف تستخف بمكانة الامم المتحدة، وتعلن حربا شعواء على الشعب الفلسطيني دون مسوغ قانوني، وتدعي اللجوء الى العنف المفرط دفاعا عن النفس، وتعمد الى ارتكاب القتل والاغتيال، واضطهاد شعب يطالب بالحقوق التي توفرها له القوانين والقرارات الدولية، وآن الأوان لمحاسبة هذا الكيان الذي طغى وتجبر، على تمرده وخروجه على الارادة الدولية المتمثلة بالامم المتحدة، فاستمرار المنظمة العالمية في جمودها وترددها واكتفائها بالتفرج على ابادة الشعب الفلسطيني بالتقسيط، سيجعل مصيرها شبيها بمصير عصبة الامم التي عجزت، في الملمات ولدى حصول الاعتداءات، عن اتخاذ التدابير الحازمة، ومعاقبة الاعضاء المذنبين.

لقد مضى على مفقودينا الاسرى اكثر من 32 عاما لا نعرف مصيرهم، ولا نعرف اماكنهم، ولا نعرف اخبارهم، والشهود يؤكدون وجودهم مع الاحتلال، وذلك حين تم نقلهم بآلياته إلى جهات مجهولة، ومن هؤلاء ابراهيم نور الدين، وبلال الصمدي، وحيدر زغيب، وفواز الشاهر، ومحمد معلم، ومحمد شهاب، وسعيد اليوسف، وحسين دبوق، وعبد الله عليان، ومحمد فران، وعمار العبد الله، ورشيد آغا، وحسن طه، واحمد رحيل، وعميد الاسرى يحيى سكاف، وغيرهم، لم يزودنا الصليب الأحمر الدولي حتى الساعة عن وضعه وحالته وموقعه، فنطالبه بذلك عملا بمهمته الانسانية العالمية، ونضيء على أحوال بعض أبطالنا ومعاناتهم، لعل الضمير العالمي يتحرك لنجدتهم وإطلاقهم.

فمقابر الارقام، هي احدى العناوين البارزة للجرائم الكبرى بحق الانسانية التي ترتكبها سلطات الاحتلال في فلسطين، ولا بد من تحرك كل المؤسسات الانسانية العالمية وفي المقدمة منها الصليب الاحمر الدولي، لمعرفة وتحديد هوية اصحاب الجثامين المدفونين في مقابر الارقام التي ابتدعتها سلطات الاحتلال الذين ما زال يعاني منها اهالي المفقودين، معاناة ما بعدها معاناة، بانتظار عودة ابنائهم، وترى اللجنة انه لا بد من التنسيق بين اللجنة والصليب الاحمر الدولي، واهالي المفقودين لكشف مصيرهم، أو على الاقل لتشكيل لجنة تقصي حقائق، للتعرف على الجثث الموجودة في مقابر الارقام، وتحديد هوية اصحابها.

ففي الوقت الذي تتنادى فيه الأصوات المطالبة بالعدالة والديمقراطية، وحقوق الإنسان ضد الظلم والديكتاتورية والقمع، تتصاعد موجة التطرف العنصري الإسرائيلي مشحونة بالكراهية بحقوق للأسرى الفلسطينيين والعرب، مما يتطلب فتح تحقيق حول ما يتعرض له الأسرى الفلسطينيون والعرب داخل سجون العزل الانفرادي، وما يتعرضون له من ممارسات قمعية، وتردي أوضاعهم الصحية والتنكيل بهم.

ان اللجنة الوطنية للدفاع عن الاسرى والمعتقلين، تطالبكم بالتحرك الفوري لإنهاء الممارسات الصهيونية الخطيرة بحقهم، التي تنتهك جميع مواثيق حقوق الانسان، وخاصة اتفاقية جنيف الرابعة الخاصة بحماية الشعوب تحت الاحتلال، والزام حكومة الكيان الصهيوني بوقف هذه الممارسات ضد الأسرى، كما نطالب المنظمات الدولية ببذل الجهود وممارسة ضغوطها على دولة الاحتلال، لإطلاق سراح القادة المناضلين، واعضاء المجلس التشريعي، وفي مقدمتهم مروان البرغوثي، واحمد سعدات، وجمال الطيراوي، وحسن يوسف، وبسام الخندقجي، وعبد الله البرغوثي، ووائل سمارة، باعتبارهم أسرى حرية يدافعون عن قضيتهم العادلة في وجه آخر دولة احتلال في العالم.

ان اللجنة الوطنية تطالبكم، وتطالب المجتمع الدولي، الانتصار لأسرى الحرية الفلسطينيين والعرب، والضغط على حكومة الاحتلال، لإجبارها على التعامل معهم، وفق الشرائع الدولية، وانسجاما مع المادة 49 من اتفاقية جنيف الرابعة، لا سيما أن الاعتقالات والأحكام التعسفية الجائرة، أصبحت تطال الطفل والشيخ والرجل والمرأة، بصورة لم يشهد العالم لها مثيلا".
 

نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إنّ التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة اطلاقًا من جرّائها.

مجتمع مدني وثقافة

25-05-2017 18:54 - عباقرة الحساب الذهني أدخلوا لبنان مجددا في موسوعة غينيس 25-05-2017 16:43 - ورشة عمل وجولات تدريبية في محمية الشوف 25-05-2017 16:06 - مؤسسة الصفدي اختتمت برنامجها الثقافي لشهر ايار 25-05-2017 15:37 - درويش: نصلي ليلهم الروح القدس اعضاء سينودس كنيستنا لإنتخاب بطريرك يقودها 25-05-2017 15:14 - حفل تكريمي لعائلات الرتباء والأفراد الشهداء في الفياضية 25-05-2017 14:36 - وفد من الإتحاد الأوروبي زار القاعدة الإيطالية المتقدمة 25-05-2017 14:34 - دورة إسعافات أولية في سراي صيدا الحكومي 25-05-2017 13:01 - افتتاح قاعة الرئيس بشير الجميل في المؤسسة اللبنانية الحديثة في الفنار 25-05-2017 11:03 - أحمد قمر الدين اضاء فوانيس رمضان في طرابلس 25-05-2017 11:01 - الرياشي في إطلاق كتاب مارون مارون: اعتنق الوطنية ولم يستسلم
25-05-2017 10:07 - محافظ بيروت يضيء فانوس رمضان في ساحة الشهداء غدا 25-05-2017 09:51 - دار الامل خرجت سجينات سابقات في دورات التدريب المهني المعجل 24-05-2017 22:24 - جامعة رفيق الحريري تخرج 220 طالبا بدعوة من نازك الحريري 24-05-2017 20:05 - سفير اليابان دشن المقر الجديد لجمعية الرسالة الزرقاء في صيدا 24-05-2017 19:10 - هيئة ادارية جديدة للجمعيات النسائية في الشمال 24-05-2017 18:16 - بلدية صيدا إستضافت فعاليات مؤتمر بويكر حول تطوير خدمات الصحة العامة في البلديات 24-05-2017 18:16 - الاب الكرملي ميشال حداد وقع جديده ملهاة ام مأساة في مجدليا 24-05-2017 18:08 - افتتاح مؤتمر اللامركزية الادارية في بيت المحامي 24-05-2017 17:30 - كيدانيان في افتتاح معرض TRAVEL LEBANON: موسم الصيف سيكون واعدا 24-05-2017 17:23 - ندوة في الـLAU عن مادة الغلوتين المتوافرة في القمح ومشتقاته 24-05-2017 16:33 - فارس زار منصور مهنئا بمبنى مطرانية عكار للروم الارثوذكس في الشيخطابا 24-05-2017 16:21 - محمية الشوف نظمت ورش عمل عن التنوع الحيوي في المتوسط 24-05-2017 16:07 - لابورا تزور الصراف: لوضع آلية تحفز الشباب للانخراط في المؤسسات العسكرية 24-05-2017 15:49 - ورشة عمل عن خطة التنمية المستدامة وتوصيفها في الواقع اللبناني 24-05-2017 15:40 - حوار حول قطاع المفروشات في لبنان في إطار أسبوع بيروت للموضة 24-05-2017 14:35 - نازك الحريري: لتعزيز روح المحبة ولتتجل فضائل الصوم في القلوب والنفوس 24-05-2017 13:31 - احتفال بعيد العائلة الوطني في كاتدرائية مار اسطفان البترون الاحد 24-05-2017 12:57 - معهد رينه معوض خرج فوجا جديدا من طلابه 24-05-2017 12:49 - وفد مديرية التعاون العسكري المدني في الجيش زار إتحاد بلديات الضنية 24-05-2017 12:11 - الاب عازار: يوم المدرسة الكاثوليكية وقفة وفاء وتجدد وثبات في المسيرة 24-05-2017 11:46 - تأهيل بحيرة محمية اهدن بعد أضرار ثلوج الشتاء 24-05-2017 11:37 - الرياشي: للتعايش مع عالم الانترنت وتجنب العنف الكلامي والكراهية والحقد 24-05-2017 10:56 - أحمد قمر الدين افتتح حديقة باب الرمل في طرابلس 24-05-2017 10:34 - معرض حرفي داخل سجن مرجعيون برعاية اللواء عثمان 24-05-2017 10:34 - ندوة لرابطة العمل الاجتماعي في قصر الأونيسكو حول كتاب العمليات المصرفية 24-05-2017 10:24 - مناقشة للمركز اللبناني لحقوق الإنسان عن الوقاية من التعذيب 24-05-2017 10:02 - "المستقبل - عكار" يفتح باب الإنتساب الى تيار المستقبل 24-05-2017 09:01 - موسيقى قوى الأمن الداخلي في جامعة البلمند 23-05-2017 23:15 - عصام فارس: انقلوا لبنان من بلد صغير بمساحته إلى دولة رائدة 23-05-2017 20:17 - مركز الرعاية الصحية في حلبا خضع لامتحان التصنيف 2 بحسب الاعتماد الكندي 23-05-2017 19:53 - شبيب افتتح معرض الحدائق والزهور بسباق الخيل... ودو فريج: للحفاظ على الميدان 23-05-2017 18:22 - معرض حرفي للنزلاء داخل سجن مرجعيون 23-05-2017 17:13 - حفل وضع حجر الأساس لإنشاء مبنى فصيلة عيون السيمان النموذجية 23-05-2017 16:41 - كلودين عون روكز استقبلت وفدين من حملة جنسيتي كرامتي ودار الطفل اللبناني 23-05-2017 16:34 - بروتوكول تعاون بين لبنان ورومانيا في اليوم العالمي للثقافة بالمجان 23-05-2017 16:19 - بلدية دورس افتتحت الحديقة العامة بتمويل من اليونيسف 23-05-2017 16:11 - جمعية جاد تطلق نشيد المدمن "ما تتعاطى" بمناسبة اليوم العالمي للحدّ من التدخين 23-05-2017 16:09 - ورشة عمل لموظفي وزارة الشباب والرياضة عن السياسة الوطنية 23-05-2017 15:47 - جمعية "طارة وخيط" تطلق مجموعة عبايات مشغولة ومطرزّة يدويا لرمضان 2017 23-05-2017 14:59 - إفتتاح حديقة المنية العامة بتمويل بريطاني
الطقس