2018 | 18:38 أيار 27 الأحد
الاسترالي دانييل ريتشياردو سائق رد بول يفوز بسباق موناكو في بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات | مسودة ثلاثينية للحكومة... ومصادر بيت الوسط تؤكد: "تفنيصة"! | الحريري امام وفد من نادي النجمة الرياضي: الحكومة المقبلة ستعمل ما في وسعها لتوفير كل مقومات النهوض بقطاع الرياضة | الديمقراطي: الحديث عن إقالات واستبعاد قيادات شائعات مغرضة | ميشال موسى: حكومة وحدة وطنية ترسخ التوافق أهم هدية في ذكرى التحرير | البيت الأبيض: فريق أميركي سيتوجه لسنغافورة للتحضير للقمة المحتملة بين ترامب وكيم | التحالف بقيادة السعودية يعلن إحباط محاولة هجوم بطائرة من دون طيار قرب مطار أبها السعودي | تحالف دعم الشرعية: مطار أبها جنوب السعودية يعمل بشكل طبيعي | سلطات أوكرانيا تعلن فتح 5 محطات مترو في كييف بعد انذار كاذب بوجود قنابل | طارق المرعبي للـ"ام تي في": الحريري ترك الخيار لنواب المستقبل باختيار نائب رئيس مجلس النواب مع أفضلية لمرشح القوات | جريصاتي لرياشي: فتش عن نمرود تجده تحت سقف بيتك (من وحي التاريخ القديم والواقع الاحدث) | إغلاق خمس محطات مترو في كييف في اوكرانيا بعد إنذار بوجود متفجرات |

الجثث الناطقة ...

رأي - الاثنين 02 أيلول 2013 - 06:08 - أحمد خواجة

انفصام في الإنسانيّة: الضحيّة هنا فطيسةٌ هناك. القاتلُ هنا قائدٌ هناك. نبكي قتيلاً هنا ونتعامى عن ألفٍ هناك. نشفق لبردان هنا وننسى شعباً في العراء هناك. التعاطف مع الضحيّة بات هو الآخر "على الهويّة". نقّلب الجثّةَ، نبحث بين الندوب والحروق، عن وشمٍ، عن قلادةٍ، عن رمزٍ أو إشارة، عن لحيةٍ أطلقت، عن شاربٍ قصّ أو لم يقصّ، لنصل لهويّة الضحيّة، فنقول بعدها: أين هي الإنسانيّة ؟! ما هذا الإجرام؟! أو نقول مثلاً: تمّ الدعس... اعتراف: منذ فترةٍ طويلة فقدت القدرة على التعاطف مع الموت. ما أصعب أن تتوقف روحك عن الخفق وقلبك ما زال ينبض. الموت يحيا في نفوسنا بينما تفرّ الحياة منّا. إن المجرم الحقيقي هو الذي يقتل الإنسان في داخلك. لقد قتلوا الإنسان في داخلي، وها أنا في انتظار ملك الموت لنستكمل سويّاً مراسم الدفن.
يقول غسان كنفاني: "إنّ قضيّة الموت ليست على الاطلاق قضيّة الميت، بل هي قضيّة الباقين". ليس الباقين سوى نحن، نحن الذين قُدّر لنا أن نعيش مع الموت بدون أن نعيشه. هذا الموت الذي يحيط بنا. نحمل صباحاً أجسامنا نعوشاً متنقلة ونذهب الى أعمالنا. ربّ العمل حفّار قبور. مقدّمو نشرات الأخبار مساءً غربانٌ عملها تعداد الموتى. أرحام أمهاتنا رصاصات من دون رحمة. معاملٌ لإنتاج ضحايا جدد...