2018 | 08:39 كانون الأول 19 الأربعاء
قوى الامن: ضبط 851 مخالفة سرعة زائدة وتوقيف 87 مطلوباً بجرائم مخدرات وسرقة وسلب بتاريخ الامس | مسؤول في الخارجية الأميركية: واشنطن لديها مخاوف كبيرة إزاء تنامي القوة السياسية لحزب الله داخل لبنان | تجمع وسط طرابلس تضامنا مع قضية الضحية الطفل وهبي | الإمارات: سيعقد اجتماع لاحق في أبوظبي لاستكمال عملية المصالحة الافغانية | الإمارات العربية المتحدة وبمشاركة من المملكة العربية السعودية تعلن عن عقد مؤتمر مصالحة أفغانية بين حركة طالبان والولايات المتحدة وأنه أثمر نتائج إيجابية | سماع دوي 4 انفجارات في الحديدة غرب اليمن | وزير خارجية تونس: مشاركة سوريا في القمة العربية يقررها الرؤساء العرب | مندوب قطر لدى منظمة التجارة: انتهاكات السعودية تمثل سابقة خطيرة تهدد النظام الدولي لحماية الملكية الفكرية | ارسلان للـ"أو تي في": أريد أن اعرف كيف مات أبو ذياب ومحمد عواد؟ وكفوا عن الضغط علي والا سأفتح كل الملفات وأفضح كل المعلومات التي أعرفها | البيت الأبيض: ترامب قال لأردوغان فقط إنه سينظر في احتمال ترحيل غولن | الحكومة الفلسطينية تطالب المجتمع الدولي بالتدخل الفوري لوقف جرائم إسرائيل | رئيس وزراء بلجيكا شارل ميشال أعلن استقالته |

دياب ترأس اجتماعا بحث في اعتماد نظام الارصدة في التعليم المهني

- الأربعاء 24 نيسان 2013 - 13:23 -

 ترأس وزير التربية والتعليم العالي في حكومة تصريف الأعمال البروفسور حسان دياب، اجتماعا ضم المدير العام للتعليم المهني والتقني أحمد دياب ومستشار الوزير لشؤون التعليم المهني والتقني صبحي أبو شاهين وموظفي الادارة المعنية خصص لمتابعة التحضيرات القائمة بخصوص اعتماد نظام الارصدة في التعليم الفني العالي على مستوى شهادتي الامتياز الفني والاجازة الفنية بعد صدور المرسوم رقم 8590 تاريخ 2-8-2012 الخاص بتنظيم حقول ومراحل وشهادات التعليم المهني والذي سمح ولأول مرة في لبنان بفتح المسارات مع التعليم الجامعي واتاح لخريجي التعليم الفني العالي متابعة تحصيلهم الجامعي.

وأكد دياب ان "اعتماد نظام الارصدة يأتي ضمن المشاريع الخاصة بتطوير وتحديث التعليم المهني والتقني في اطار مواكبة التطور العالمي حيث ان الكثير من الدول اعتمدت نظام التدريس الفصلي المبني على الارصدة، مما ادى الى تسهيل انتقال الطلاب بين انواع التعليم وتنظيم شهادات التعليم الفني العالي على نحو متسق مع انظمة التعليم الجامعي القائمة في لبنان والخارج، وبخاصة بعد انتقال الجامعة اللبنانية لنظام التدريس الفصلي وتمكين الطلاب الملتحقين بشهادات هذا التعليم من متابعة دراساتهم الجامعية، سواء في مؤسسات التعليم العالي العاملة في لبنان او الخارج، وذلك عبر رسملة الارصدة المنجزة في اطار هذا التعليم، وتوظيفها لاغراض الاعتراف والمعادلة وامكانية انتقال الطالب من اختصاص او مسار تخصصي الى آخر دون ضرورة لمعادلة سنوات منهجية بل من خلال إعتماد آلية ترتكز الى مراكمة المقررات والارصدة".