2018 | 23:46 تشرين الأول 15 الإثنين
خرق اتفاق وقف اطلاق النار في المية ومية حيث سمع قبل قليل صوت قذيفة تبعها رشقات نارية | "ال بي سي": لقاء رفيع المستوى وحاسم في قصر بعبدا غدا للبحث في العقدة الدرزية | تأجيل جديد للانتخابات التشريعية في مالي الى 2019 | سي إن إن نقلا عن مصادر: الهدف من العملية كان اختطاف جمال خاشقجي وليس قتله | وزير الدفاع التركي: الاتفاق بشأن إدلب يسير وفق الخطة المرسومة ونلتزم بتعهداتنا | "ليبانون فايلز": البحث في تشكيل الحكومة اصبح في مراحله الاخيرة واقترب من نقطة الاتفاق التام والنهائي | مجلس النواب الليبي يعلن وقوفه مع السعودية في مواجهة المساس بسيادتها ومكانتها | لقاء بين الحريري وباسيل في بيت الوسط | سي إن إن: السعودية تستعد للاعتراف بأن خاشقجي قتل نتيجة استجواب خاطئ | الرئيس اليمني يقي رئيس الوزراء أحمد بن دغر ويعين معين عبد الملك سعيد خلفاً له | الحكومة الألمانية: نحن بحاجة لأدلة واضحة من تركيا والسعودية حول ما جرى لخاشقجي | عماد واكيم للـ"ان بي ان": خطاب باسيل يرتكز على اعادة ملفات الحرب اللبنانية بشكل أعور سؤاله لفرنجية عن امكانية مصالحة قاتل ابيه فيه اتهام مباشر لجعجع ونية واضحة بضرب المصالحة |

بعد الحصبة والجرب... شبح "حبة حلب" يلاحق النازحين السوريين

التقارير - الجمعة 19 نيسان 2013 - 14:24 -

في ظل المعاناة التي يعيشها الشعب السوري من قتل ودمار وتشريد، جاءت الامراض لتزيد من معاناته اليومية، حيث انتشر مرض "اللشمانيا" أو ما يطلق عليه "حبة حلب" بشكل مخيف في حلب .
وأصاب هذا المرض مؤخراً عددا كبيرا من سكان شمال سوريا الذين نزحوا بكثرة من القرى المجاورة إلى حلب.
ويؤدي هذا المرض غير القاتل إلى إضعاف جهاز المناعة فى الجسم، وكان يقتصر على ريف الشمال السوري قبل بدء النزاع منتصف اذار 2011، إلا أن عدد المصابين بهذا الداء بات يزداد بشكل كبير فى العاصمة الاقتصادية للبلاد التى تشهد معارك ضارية.

وينتقل هذا المرض الى الإنسان من خلال لسعة بعوضة تسبب بتشويه الوجه، وتتركهذه الحبوب غير المؤلمة ندوبا مدى الحياة.
يذكر ان هذا المرض يصيب الأطفال خصوصاً. وقد تزايد عدد المصابين بهذا الداء، في ظل تكدس أكوام القمامة المرمية في الشمس والرطوبة في حلب ، ووفقا للعيادات الطبية الميدانية في المدينة فإن "ما بين 200 و250 حالة لشمانيا تأتي بشكل يومي للعلاج" .

وهذا المرض هو إصابة جلدية سطحية تسببها طفيليات اللشمانيا التي تنقلها ذبابة الرمل من كائن حي مصاب " إنسان – حيوان قارض" إلى إنسان سليم ، والأطفال هم الأكثر عرضة لإصابة بهذا المرض نظراً لنقص مناعتهم.

وقد كان لافتا انتقال عدوى هذا المرض مع العدد الهائل للنازحين السوريين الى لبنان. وفي هذا الاطار قال وزير الصحة علي حسن خليل "ان حبة حلب تنتشر في ارياف حلب وانتقلت الى لبنان مع النازحين وهي مرض ينقله المريض الى الذين يحتك معهم وينتشر بقوة اذا لم تتوفر اللقاحات المطلوبة".
واشار الى ان "الوزارة نفذت حملات تلقيح للنازحين السوريين في اماكن تجمعاتهم في المناطق اللبنانية ضد الحصبة والسل ومرض يعرف باسم حبة حلب.وبلغ عدد الذين تلقوا التلقيح 180 ألف نازح".