Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
مجتمع مدني وثقافة
محاضرة عن الثورات العربية وتداعياتها على الاقتصاد في مجدليا

نظمت ادارة الجامعة الانطونية مجدليا - زغرتا، محاضرة بعنوان "الثورات العربية وتداعياتها على اقتصاد لبنان وشماله، وذلك على مسرح الجامعة.

شارك في المحاضرة الوزير السابق وعميد مؤسس لكلية ادارة الاعمال - الجامعة الانطونية دميانوس قطار، الباحث والمحلل الاقتصادي وعميد كلية ادارة الاعمال في الجامعة الانطونية جورج نعمة، مدير مركز الابحاث الاقتصادية في جامعة البلمند الخوري بول الدويهي، بحضور كل من رئيس الجامعة الاب جرمانوس جرمانوس، رئيس بلدية اهدن - زغرتا توفيق معوض، رئيسة اقليم كاريتاس اهدن - زغرتا انطوانيت بلعيس، رئيس نادي روتاري اهدن - زغرتا غسان القارح وعدد من الآباء والراهبات، ممثلين عن مختلف الوزارات والادارات العامة، مخاتير زغرتا - الزاوية، مدراء المؤسسات التعليمية والمصرفية والاجتماعية والثقافية وعدد من المهتمين.

بداية النشيد الوطني، ثم كلمة الخوري بول الدويهي قال فيها: "نواجه تغيرات جذرية في الوضع الاقتصادي في ظل الثورات العربية خاصة الثورة السورية على لبنان، هذا البلد الذي يواجه ظروفا معقدة على الصعيدين السياسي والاقتصادي، ومن المؤكد ان تدهور الازمة السورية ينعكس على الاستقرار الامني والسياسي في لبنان وينعكس سلبا على النمو الاقتصادي فيه، اذ ان صعوبات تواجه مختلف القطاعات وبخاصة القطاع السياحي بعد قرار دول الخليج بمنع مواطنيها من السفر الى لبنان، كما يجب ان لا ننسى ان سوريا هي البوابة البرية للسواح العرب وهي ايضا البوابة البرية للتجارة، هذا القطاع الذي تدهور في الفترة الاخيرة، كما ان الجمود في القطاع العقاري وانكماش حركة الرساميل وتراجع الاستثمارات الاجنبية، كل هذا هو نتيجة غياب مناخ مشجع وغياب لعامل الثقة فلا استثمار ولا تنمية ولا ازدهار من دون ثقة، فهل هناك خطر على الاستقرار النقدي وعلى القطاع المصرفي وهل لدى لبنان مناعة ضد الثورات العربية؟".

وتحدث نعمة عن الثورات العربية فقال: "بالتأكيد الثورات العربية وتداعياتها على الاقتصاد في لبنان عنوان كبير جدا، شائك وشامل ومن الصعب مقاربة هذا الموضوع بمرحلة محدودة لذلك سنعرض لثلاث نقاط اساسية وهي اسباب هذه الازمات وعلاقتها بطبيعة الانظمة الاقتصادية في الدول العربية، طبيعة اقتصاد لبنان التي تعرضه اكثر من غيره لهذه التداعيات، تأثير ما يحصل في سوريا على الاقتصاد في لبنان".

أضاف: "ان النظام السائد في هذه الدول العربية هو نظام اقتصادي مبني على مصطلح الريع اي ما هو معروف باقتصاد الريع، فالريع هو اقتصاد مبني على موارد مالية ناتجة عن بيع موارد طبيعية او تحويلات خارجية او موارد سياحية وهو لا يعتمد على الانتاج او الصناعة او التصدير وهذا هو نظام الاقتصاد الريعي المعمول به في غالبية الدول المتقدمة وان الدول التي تستفيد من موارد ريعية تصنف من خلال فئتين، دول نامية استفادت من عائدات مواردها لتطوير قدراتها الانتاجية وصادراتها وبالتالي قدراتها التنافسية ودول لا تزال تتكل على هذه الموارد لتأمين استهلاك ونمو مرتفع من دون استثمارها في دورة الانتاج لتحقيق تقدم تكنولوجي يؤمن لها زيادة وتحسين انتاجها وصادراتها".

وتابع: "هل تمكن لبنان من النأي باقتصاده عن تداعيات الازمة السورية وارتدادها على المنطقة، فبعد اندلاع الثورة السورية، انزلق لبنان في دوامة الازمة وانعكاساتها على قطاعاته الاقتصادية والمالية والتجارية خاصة في ظل ضعف قطاعاته الانتاجية الاخرى وضعف مساهمتها في الناتج المحلي".

وختم نعمة: "ان المشاكل التي يعاني منها لبنان في مختلف القطاعات الزراعية والصناعية والتجارية والمصرفية ليست ظرفية وتتعلق بما يحصل في سوريا وانما مشكلة واقعية حقيقية في الهيكلية التي يتسم فيها اقتصاد لبنان والحل لا يمكن ان يأتي الا من خلال مقاربة شاملة وليس جزئية مبنية على قياس قطاعات وبعض الشركات في لبنان".

واستهل قطار كلمته بالسؤال: "ما موقع الثورة في مجتمع الاميركي فيه يقرأ 11 كتابا في السنة والاوروبي 7 كتب والعربي يتفوق على الامية بوجود ما يقارب 70 مليون أمي في مجتمعاتنا؟ وما هو مصير الثورة؟ فالثورة قبل الحرب كنا نعرف متى تبدأ ولكن لا نعرف متى تنتهي، ففي آذار 2011 سئلت الى اين سيؤدي الربيع العربي؟ فأجبت أنه سيؤدي الى صراع بين اربع قوى وهي القوى المسلحة صاحبة الارث المرتكز على لا صوت يعلو على صوت المعركة والمرشدين الذين يعتبرون ان لا صوت يقوى على صوت الله والحركات الاصولية التي تقول ان لا صوت يقوى على الدين والمجتمع العلماني الليبرالي المثقف الذي يقول ان لا صوت يقوى على صوت الحرية، وحتى الآن لا زلنا بالعراك بين هذه القوى الاربع".

وتحدث عن الواقع اللبناني على الأرض ومدى ارتباطه بأسباب تؤدي الى قيام حالات ثورة مستقبلية فأضاف: "ان مستويات العائلات الفقيرة والمتوسطة والمعدومة في المناطق الشمالية كافة هي 5% بينما الاسر الفقيرة في لبنان لم تتخط 10% كما ان لبنان يعاني من ضعف في القطاعين الزراعي والصناعي وايضا المستوى الصحي الذي هو مؤشر خطر يعاني منه اهالي الشمال بالاخص والذي لفتني هو ان اقل بطالة للنساء في لبنان هي في الشمال وهذا مؤشر لا نقدر ان نحلله أبدا او نحدده وهو ملفت للنظر كما ان معدل الفقر في الشمال مرتفع وهذا كله قد يؤدي الى حراك في الشمال".

وختم: "ان تعبير الثورات هو التعبير الافضل لهذا الحراك العربي اذ ان هذه الثورات سوف تطول ولن تنتهي قبل فترة طويلة ولا نعرف ايا من هذه القوى الاربع سوف يربح، ونحن في لبنان في حالة الوعي او اللاوعي إذا جازت التسمية، نتقاطع على رفض أي تفكك جديد واملنا كبير انه في المرحلة القادمة المجتمع الجديد قد يساعد في منع حصول تفكك، كما ان القدرة على ضبط الاستهلاك تساعد في نوع من ضبط لقدراتنا المالية على امل ان تحدد اكثر هذه الآفاق في المرحلة المقبلة".

نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إنّ التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة اطلاقًا من جرّائها.

مجتمع مدني وثقافة

25-09-2016 22:00 - جلستان في قصر نوفل ضمن لقاء: ذاكرة حية لمستقبل واعد 25-09-2016 17:23 - هال شارك في تخريج 420 امرأة من برنامج تعليم الإنكليزية TWE 25-09-2016 16:20 - غداء تكريمي لإعلاميين في المستقبل في شبعا 25-09-2016 14:51 - منجد أطلق كتابه قصر نوفل في مركز رشيد كرامي الثقافي 25-09-2016 14:10 - افتتاح المؤتمر الدولي العاشر لنقابة المعالجين الفيزيائيين‎ 25-09-2016 14:09 - وفد من الطيران المدني يشارك في اجتماعات في كندا 25-09-2016 13:30 - السعودي في ختام المهرجانات: صيدا فرحة وستبقى على الدوام 25-09-2016 13:12 - وزارة الصحة أقامت دورة تدريبية لتقني الاشعة والممرضات في إطار الحملة الوطنية للتوعية ضد سرطان الثدي‎ 25-09-2016 12:32 - تكريم الشاعر شوقي بزيع في حاصبيا برعاية النائب الخليل 25-09-2016 11:57 - العيادة النقالة لمنظمة فرسان مالطا جالت في راشيا والبقاع الغربي
25-09-2016 11:35 - السيد حسين: وحدة الجامعة تكون في تقديس العلم وتطبيق القانون على الجميع 25-09-2016 11:15 - خير الله دشن مدرج مارت تقلا: لبنان سيبقى وطن رسالة 25-09-2016 10:36 - ندوة عن معالجة النفايات المنزلية في بيت كتائب كفرعبيدا 25-09-2016 08:00 - "مهرجان اخر ايام الصيفية" في الحازمية بمناسبة عيد القديسة تقلا 24-09-2016 22:02 - المعالجون الفيزيائيون افتتحوا مؤتمرهم الدولي العاشر: فيزيو بيروت 24-09-2016 21:50 - جمعية مبادرتي تنظيم قافلة محفظتي في نسختها الأولى 24-09-2016 15:46 - توزيع جوائز مسابقة إعداد ملصقات إعلانية من وحي عيد الجيش 24-09-2016 14:25 - الكتيبة الايطالية خرجت طلابا باللغة الايطالية في تبنين 24-09-2016 13:35 - "شباب العزم" يشارك في اجتماع "الاتحاد العربي للتطوع" 24-09-2016 11:48 - هبة إيطالية لبلدة البازورية صور 24-09-2016 11:44 - غسان الزعتري قدم للسعودي ميدالية منظمة السلام العالمي 24-09-2016 11:12 - "شباب العزم" يفوز في انتخابات لجنة المتابعة لمنتدى السياسات الشبابية 24-09-2016 08:05 - ختام مسرحية الحياة الجوزية في أستراليا 23-09-2016 20:29 - معرض للفن التشكيلي في طرابلس 23-09-2016 20:18 - لجنة رعاية البيئة قدمت 50 مقعدا لمدرسة رأفت الحسيني في الميناء 23-09-2016 16:04 - مساعدات انسانية هبة من الكتيبة الايطالية الى الصليب الأحمر في صور 23-09-2016 15:53 - النازحون اعتصموا أمام مكتب الاونروا في البداوي للمطالبة بزيادة الخدمات 23-09-2016 13:02 - اليوغا والقناعة 23-09-2016 12:03 - بيتا تقيم عشاء احتفاليا بمناسبة مرور 10 سنوات على تأسيس الجمعية 23-09-2016 08:33 - الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم شاركت في أعمال مؤتمر الطاقة الاغترابية 22-09-2016 18:41 - بلدية بيروت تنظم المؤتمر الـ36 للجمعية الدولية لرؤساء البلديات الفرنكوفونية 22-09-2016 17:37 - موسى ممثلا بري في ورشة آليات التشريع: نحتاج الى توضيح الآليات ومعاييرها وترشيق التشريعات 22-09-2016 17:17 - تدشين مشروع تأهيل ثانوية مارون عبود في عاليه 22-09-2016 16:31 - بيري ترأس اجتماعا ثلاثيا في الناقورة: لاستمرار الهدوء على طول الخط الأزرق 22-09-2016 16:20 - اليونيفيل الإيطالية دشنت ملعبين لكرتي الطائرة والسلة في الشهابية 22-09-2016 15:51 - تقديم رسالة البابا فرنسيس ليوم الرسالات في المركز الكاثوليكي 22-09-2016 13:50 - الجماعة الاسلامية في شبعا افتتحت قسم الاشعة المقدم من اليابان 22-09-2016 13:33 - توزيع جوائز افضل 8 صور فوتوغرافية للالعاب النارية في مهرجانات جونية الدولية 22-09-2016 13:17 - المؤسسات الرعائية في المبرات شاركت في مؤتمر FICE العالمية في النمسا 22-09-2016 13:16 - اليونيفيل الكورية احتفلت بعيد الشكر تشوسوك 22-09-2016 12:41 - جامعة "آل يمين" في لبنان والانتشار تكرم من سعى لتأسيسها 22-09-2016 12:25 - معرض صور في سجن نساء طرابلس 22-09-2016 11:49 - اختتام المرحلة الاولى من اعمال مؤتمر بناء استراتيجية السلم الاهلي في بعلبك الهرمل 22-09-2016 10:53 - افتتاح معرض للفنانة التشكيلية هبة درويش في صالة Exode 22-09-2016 10:51 - الدكتورة ناديا شعيب تصنف ضمن أقوى 100 سيّدة أعمال عربية 22-09-2016 08:50 - مساهمة مالية من الريجي لإقامة ملعبين في العباسية 22-09-2016 07:07 - لازاريني زار معهد باسل فليحان وبحث في تطوير التعاون معه 21-09-2016 18:21 - اللبكي ترأس ورشة عمل في منيارة للحد من مخاطر الكوارث 21-09-2016 18:15 - ورشة تدريبية لاديان عن التنوع الديني والشراكة في برمانا 21-09-2016 17:38 - توزيع جوائز للفائزين بمسابقة برنامج سيساف للرسم حول توفير الطاقة
الطقس