Lebanon Web Design
لمن يرغب بالدخول الى الموقع بواسطة رابط خفيف مخصص للهواتف العادية غير الذكية wap.lebanonfiles.com -----
ميديا
المنتج زياد الشويري لـ"ليبانون فايلز": "العائدة" عائد وتعاون للمرة الأولى مع مروان نجار
غريس مورا

 

شهدت شركة "أون لاين برودكشن" للإنتاج، في العام المنصرم، نقلة نوعيّة في مستوى الأعمال التي تقدّمها، مرفقة بكثافة في عدد الأعمال نسبةً الى بدايات الشركة التي يقف خلفها رجل الأعمال زياد الشويري الذي يحمل أكثر من "بطيخة" بيديه، من دون أن يتعثّر لا بل هو يصعد سلّم النجاح بخطى ثابتة. في هذا اللقاء مع موقع "ليبانون فايلز"، تحدثنا مع الشويري عن العملين اللذين يعرضان اليوم للشركة وهما "كيندا" و"غزل البنات"، بالإضافة الى عددٍ من الأعمال التي سيباشر بتصويرها قريباً، الى جانب التعاون المستجد والذي يبدو أنّه سيكون مستمرّاً مع الـ LBC.

 

ما هي ردود الفعل على مسلسل "كيندا"، خصوصا انه اول تعامل لك مع الـ "ال.بي.سي."؟

حصل بعض التعاون من قبل لكن "كيندا" كان اول انتاج درامي لنا خلال السنوات الاخيرة. الحمد لله، أتت ردود الفعل ايجابية على العمل بدليل كثافة الاتصالات التي انهالت علينا، خصوصاً عبر صفحات التواصل الاجتماعي، اضافة الى كمّ الاستياء الذي حصل نتيجة عدم عرض بعض الحلقات بسبب الاعياد، ممّا شكّل دليلاً على نجاح العمل.

وأعترف بأنّ توقيت عرض العمل ادى الى الحاق نوع من الظلم والاجحاف بالمسلسل، خصوصا ان العمل مميز جدا لناحية تركيبته وقصته والممثلين، وهو حظي بانتقادات إيجابيّة حتى من الوسط الانتاجي.

وأحب ان اغتنم الفرصة للردّ على بعض الذين اعتبروا ان القصة تسير بوتيرة بطيئة، لاؤكد ان القصة غنية جدا وتحمل الكثير من المفاجآت خصوصا في ظل دخول عدد من الممثلين الجدد والمهمين بعد عدد من الحلقات مع تطوّر مثير للاحداث ولتسلسل القصة.

وأشدّد هنا على أنّ الانتاج في لبنان في مرحلة من التطور والتقدم ويختبر مرحلة انتقالية، خصوصا ان هدفنا هو تصدير الانتاج الى الخارج، من دون محسوبيات، لاسيما اننا نملك ما يخولنا الدخول في منافسة مع الخارج، من حيث الممثلين والمخرجين اضافة الى القصص والكتاب.

كما أشدّد على أنّ "كيندا" تجربة متكاملة من حيث الممثلين، خصوصاً مع مشاركة كارمن لبس وعدد كبير من الممثلين كفؤاد شرف الدين وبيتر سمعان اضافة الى تكامل في القصة والاخراج.

 

ماذا بالنسبة الى "غزل البنات" وهل تعتبر انه ظلم في توقيت عرضه؟

صراحة، يعاني "غزل البنات" من ظلم معين لناحية توقيت عرضه، ولاسباب ليست متعمدة بالطبع. وقد طلبت مني محطة "ال.بي.سي." عملا مناسبا ليوم الاحد وارتأيت عرض "غزل البنات" وهو مسلسل مهم جدا يضاهي المسلسلات العربية المشابهة له. وهو باعتراف الجميع يحتوي على عناصر جيدة ويقدم قصة جميلة.

وهو ظلم لناحية عدم حيازته على الترويج الكافي قبل عرضه او الترويج له كما هو مطلوب، اضافة الى تزامن عرضه مع برنامج منوّعات على قناة "ام.تي.في.".

وهنا أودّ أن أبدي رأيي في هذا البرنامج، لأقول إنّه لا يمكن انتاج هكذا عمل ضخم من دون اختيار اسماء أقوى من تلك المشاركة، سواء كمنافسين ومشاهير أو كلجنة حكم.

 

ركزت في بدايات الشركة على التعامل مع الـ"او.تي.في." ثم "الجديد"، فهل حان وقت الـ"ال.بي.سي."؟

انا مستمر بالتعاون مع مختلف المحطات، وفق الطلب. وانا بصدد التحضير لعدد من الاعمال لعام 2013 لمحطتَي "الجديد" و"ال.بي.سي." أما بالنسبة الى الــ"او.تي.في."، فالمحطة اتخذت قراراً خاصّاً بها يقضي بالتوقف أو التخفيف من الانتاج الدرامي.

 

متى سيبدأ تصوير مسلسل "غبطته والشيخ" وهل تمّ اختيار الممثلين؟

تصوير "غبطته والشيخ" متأخر بعض الشيء، خصوصاً أنّ كاتبه شكري انيس فاخوري بصدد التحضير للجزء الثاني من مسلسل "العائدة" الذي من المفترض البدء بتصويره في 20 كانون الثاني المقبل. وهو بصدد التحضير أيضاً لعملٍ آخر بعنوان "مرايا العمر"، وهو مسلسل طويل يتجاوز الـ 60 حلقة. ومن المفترض أن يعرض "العائدة" في خلال شهر رمضان وبالتالي ارتأينا أن يتمّ تصوير "غطبته والشيخ" العام 2014 وهو يتطلب الكثير من التحضير والجهد خصوصاً أنّه انتاج ضخم وكبير.

الى ذلك، أريد أن أخصّ "ليبانون فايلز" بسبق صحافي لأعلن عن شرائي لنصّ من كتابة مروان نجار بعنوان "ليش لأ" وسنبدأ تصويره خلال شباط المقبل، ومن المفترض أن يعرض على قناة "ال.بي.سي.".

 

ما هو الدور الذي تلعبه في اختيار الممثلين: هل تقوم باختيار الابطال أم تشارك في اختيار البعض منهم أم تترك هذه المهمة الى المخرج؟

اعمل دائما على استشارة الكاتب والمخرج والتشاور للحصول على نظرة شاملة ما يخدم العمل بطريقة أفضل ويؤدّي الى إنجاح العمل. كما يتمّ في بعض الاحيان إشراك المحطة في اختيار الممثلين، خصوصاً عندما ترغب المحطة بإبراز وجوه جديدة.

 

هل من عمل رمضاني يتمّ التحضير له؟

هناك عملين، "الجزء الثاني من "العائدة" إضافة الى أنّني سأقوم باختيار عمل هذا الاسبوع.

 

سبق وأعلنت عبر موقعنا عن فيلم سينمائي وعن مسلسل لبناني خليجي، فأين أصبح العملان؟

نحن بصدد الحصول على تراخيص المسلسل اللبناني الخليجي للبدء بتصويره. أما الفيلم السينمائي، فالأولويّة هي لتصوير الجزء الثاني من "غزل البنات".

 

هناك شكوى ترتفع في الفترة الاخيرة من قبل عدد من الممثلين الذي يعانون من صعوبة في تحصيل اموالهم من شركات الانتاج، فهل من مشاكل تعاني منها على هذا الصعيد؟

الحمد لله، لا نعاني من أيّ مشكلة ماديّة مع أحد، لكن لا يعني ذلك أنّ السوق لا يختبر فترة صعبة خصوصاً في ظلّ الاوضاع الصعبة التي يشهدها لبنان والمنطقة والتي تنعكس سلباً على الانتاج، في ظلّ ضيق سوق الاعلانات ممّا يؤدّي الى تأخير في الدفع في بعض الاحيان.

 

هل ممكن أن يتحول مطعم "الستّ الزمرد"، الذي تملكه، الى اسمٍ لمسلسل؟

هناك قصّة تاريخيّة لـ"الست الزمرد"، ولكن لا وجود اليوم لأيّ مشروع لتحويله من مطعم الى مسلسل بل هناك فكرة لتطوير المطعم الى فروع جديدة.

نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات.
إنّ التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة اطلاقًا من جرّائها.
ميديا
يبدو أن شهر "رمضان" تحول بالنسبة الى تلفزيون "المستقبل" الى موسم لإعادة اطلاقه نحو الطليعة من ج
الطقس