Lebanon Web Design
لمن يرغب بالدخول الى الموقع بواسطة رابط خفيف مخصص للهواتف العادية غير الذكية wap.lebanonfiles.com -----
قرأنا لكم
نانسي عجرم: سوبر نانسي وسوبر ستار... حتماً انفجار!

مع نهاية عام وبداية عام جديد، وفي نظرة شاملة الى ما قدمته نانسي عجرم، ندرك انها تستحق فعلاً لقب "سوبر نانسي". وتفادياً لأي "انفجار"، وقد سئمنا الانفجارات، سنترك هذا اللقب لألبومها الخاص بالأطفال ونسميها النجمة نانسي عجرم، لأن لقاءها السوبر ستار راغب علامة في "أراب أيدول" سيولد انفجاراً (كما توقعت)، آملين أن ينتج من هذا اللقاء غير ستار على الساحة الفنية العربية... إن نوع الانفجار الذي أشارت إليه نفككه في هذا اللقاء معها...

الشبكة: فترة الميلاد من أجمل فترات السنة التي تحرصين فيها على ان تكوني مجتمعة مع عائلتك وأهلك... كيف تمضينها اليوم؟
نانسي: نحن كعائلة سعداء جداً بهذه الفترة، وشخصياً أبدأ التحضير للعيد قبل شهر تقريباً من موعده، من حيث الاهتمام بالديكور والتحضيرات الأخرى. وأجمل ما في عيد الميلاد اجتماع العائلة، "منكون كلنا قراب من بعض". ان شاء الله تكون الأحوال في العالم العربي على خير ليكون للأعياد طعم مختلف. وآمل أن نشعر بالاستقرار والسلام.
الشبكة: تمضين الميلاد في لبنان، بينما ستكونين في دبي ليلة رأس السنة. هل اخترت دبي على اعتبار أنها آمنة؟
نانسي: قرّرنا أن أحيي حفلي في دبي منذ مدة بعيدة.
الشبكة: ننتظر إطلالتك في برنامج "أراب أيدول" كعضو رابع في لجنة التحكيم. ما الذي دفعك إلى قبول العرض؟
نانسي: أن يكون الفنان عضواً في لجنة تحكيم أصبحت موضة اليوم. بصراحة، عندما عرض عليّ، في البداية، أن أكون في اللجنة تردّدت لأنني أخاف عادةً من كل ما هو جديد. لكن بعدها وجدتها موضة، والناس يتجاوبون مع الفنانين بطريقة إيجابية، وأنا بنت الـmbc من زمان ولي ملء الثقة بهذه القناة وببرامجها التي تحظى بنسبة مشاهدة عالية. لقد أقدمت على التجربة وكلي ثقة بأنني سأكون رابحة ...
الشبكة: من خلال دوركم كنجوم في لجان التحكيم تقيّمون الهواة أو المشاركين، وتساءل بعضهم هل إن خبرتك الفنية أو نجوميتك وشهرتك كانت أساس اختيارك عضواً في اللجنة؟
نانسي: إذا تحدثت عن نفسي اقول إنني أشعر وأتفاعل مع المشتركين بشكلٍ كبير جداً لأنني وقفت "نفس الوقفة" سبع مرات في حياتي، وأستطيع تالياً ان اشاطرهم مشاعرهم لأنني عشتها ولمستها من قبل. أما عن خبرتي الموسيقية فقد درست الموسيقى منذ سن العشر سنوات، وأعزف على آلتي العود والبيانو، ودرست "السولفاج" و"التيوري" عند الأستاذ فؤاد عواد، وأحمل شهادات. ومع كل ذلك أقول انني لست هنا لتقييم احد أو لأمارس دور الاستاذة على أحد، إنما سأتكل على إحساسي، وثمة أصوات قد أشعر انها دخلت قلبي وأخرى قد لا تلمسني بسهولة.
الشبكة: (أمازحها) قلت انك لست بوارد تأدية دور الأستاذة في البرنامج، علماً ان اللوك الذي ظهرت به في اثناء التصوير يوحي بذلك.
نانسي: تقصدين بالنظارات؟ هذا اللوك اعتمدته في فيديو كليب "شخبط شخابيط".
الشبكة: "سوبر نانسي" و"سوبر ستار" (غامزة الى الفنان راغب علامة) في البرنامج نفسه، أي "أراب أيدول"، ماذا تتوقعين ان يحصل؟
نانسي: (تضحك) "سوبر نانسي" و"سوبر ستار" حتماً انفجار! (مستدركة) إنما انفجار إيجابي.
الشبكة: تقصدين انفجاراً سلمياً؟
نانسي: بالتأكيد...
الشبكة: بوجود الفنانة أحلام، هل تتوقعين أن يأخذ الانفجار طابعاً غير سلمي؟
نانسي: لا أبداً، احلام رائعة وظريفة جداً. في النهاية، لكل إنسان شخصيته ورأيه وذوقه. في الحقيقة، شعرت في البرنامج اننا أربعة اشخاص في شخص واحد. تشارعنا كتير، وتضحكنا كتير، لكن النتيجة واحدة، وجميعنا سعينا للنتيجة الفضلى.
الشبكة: برنامج من هذا النوع قد يضعك في موقف محرج أمام الناس، إذ عليك أن تعدّي للمئة قبل إطلاق آرائك في المشاركين.
نانسي: أنا، اساساً، حساسة جداً، ولا أحب أن اقول لا لأحد، كما لا أحب ان اقتل حلم احدهم بقرار مني وبكلمة لا. لحسن حظي ان هذا العام تقدمت نسبة عالية من الأصوات الجميلة جداً في البرنامج. وأكثر ما اخافني هو اختيار 20 شخصاً من أصل 60 صوتاً بغاية الروعة للمتابعة، فقلت حينها للـmbc إنني أفضّل الانسحاب في هذه المرحلة لئلا أضع نفسي في هذا الموقف الذي قد يزعجني كثيراً، ما بقدر قول لأ لشخص صوتو روعة ويغنّي بشكل مش معقول، وأذكر انني لم أنم قبل ليلة من تلك الحلقة، وكنت أفكر في صعوبة الموقف الذي سأكون فيه وخايفة روح، وكنت أشعر بالزعل وأنا استعد للتصوير وقلبي يخفق بسرعة. لكن، في النهاية، تلك هي حال البرنامج، كما أن المشتركين في سن صغيرة وباستطاعتهم معاودة التجربة في السنة المقبلة.
الشبكة: "بدك تبقى فيك وبدك تمشي فيك" أغنية مميزة ألحان الفنان زياد برجي، فيها تمرد على الرجل وحزم في القرار خلافاً لما كنت تظهرين عليه في أغانيك السابقة. ما الذي جذبك فيها لاختيارها؟
نانسي: موضوعها وكلماتها الجميلة. وشعرت أن فيها هضامة من حيث الموضوع واللحن وثمة انسجام بينهما. وهيدا ستيلي يلي بحب غنيه، وليس لأن في موضوعها تمرداً كما أسميه، بل هو موضوع اجتماعي جميل! (تضحك) وبينعاز، قد تقوله المرأة للرجل...
الشبكة: هذا إذا كانت قوية، ولا سيما لتقول له: "هلق ما بيعنيلي أمرك ولا بتأثر فيك".
نانسي: بالتأكيد، لا بد من أن هذا الشخص لم يعد يعني لها شيئاً لتقول له تلك العبارة.
الشبكة: للمرة الأولى يقدم الفنان زياد برجي هذا الجو الموسيقي.
نانسي: هادي شرارة هو من وزع الأغنية واتجه بها الى جو اسباني، هو جو جديد عليّ موسيقياً.
الشبكة: في ظل الأوضاع التي تتخبط بها المنطقة العربية، الى أي مدى تجدين ان البومك الخاص بالأطفال "سوبر نانسي" نال حقه؟
نانسي: شعرت أنه نال نصيبه الكافي لأننا كنا بأمسّ الحاجة الى مشاهدة الابتسامة على وجوه الاطفال. وشعرت من خلال اعياد الميلاد التي احييتها أن الكبار قبل الصغار احبوا "يا بنات" و"بقوسة" وكل تلك الأغاني، ناهيك بأن الفيديو كليب لاقى استحساناً مهماً.
الشبكة: لاحظنا هذا العام غير صوت يغني "الميلاد"، هل يخطر في بالك ان يكون لك تجربة لاحقاً في هذا الإطار؟
نانسي: يوماً ما قد أقدم اغنية ميلادية.
الشبكة: ما سر العلاقة بينك وبين الفنانة إليسا والغزل المتبادل بينكما؟
نانسي: التقيتها عند اصدقاء مشتركين بين حينٍ وآخر، منسلم على بعض، ونتبادل الأحاديث البعيدة كل البعد عن الفن، منحكي كل شي إلا بالفن، ونمزح ونضحك، وتوطدت علاقتنا، فدعوتها، ثم لبيت دعوتها، ما قرب إحدانا من الأخرى.
الشبكة: نلحظ أن بعض الفنانين ينشطون في الآونة الاخيرة في الحقل الاجتماعي ولا سيما اصحاب الالقاب الانسانية، وانت ممن يحملون القاباً، وقمت اخيراً بحملة توعية ضد مرض هشاشة العظام.
نانسي: احاول قدر الامكان الاهتمام بهذا الشق، وقدمت أخيراً إعلاناً خاصاً بإحدى ماركات الحليب الى جانب مشواري في "اليونيفيل" لمناهضة العنف ضد المرأة والطفل.
الشبكة: إذا قررت ان تحملي قضية من قضايانا اللبنانية العالقة، ماذا تختارين؟
نانسي: اسمالله علينا نحنا مبدّعين بكل شي، ولو بلشنا بقضايانا ما منخلص!
الشبكة: كان للفنان عاصي الحلاني مبادرة جميلة بإنفاذه "مسرح المدينة" الذي كان مهدداً بالإقفال من خلال تبرعه بحفل على خشبته.
نانسي: كل ما قد يعرض عليّ وله صلة بقضية مهمة في هذا الاطار لا أتردد في قبوله، لأننا اشخاص نؤثر في الناس الذين يحبوننا، وقد يكون لكلامنا وقع في نفوسهم. علينا أن نستفيد من هذه الميزة بتوظيفها لمصلحة قضية اجتماعية او إنسانية او لمساعدة مؤسسة ما.
الشبكة: ذكرنا الفنان عاصي الحلاني، وأتذكر هنا برنامج "The Voice"، لو خيرت بين هذا البرنامج و"أراب أيدول" لتكوني في لجنة التحكيم، أيهما تختارين؟
نانسي: لا شك في أن البرنامجين جميلان ويحققان نسبة مشاهدة عالية...
الشبكة: ولكن شخصياً أيهما تفضلين؟
نانسي: أفضل "أراب أيدول".
الشبكة: إذ اردت توجيه رسالة ما إلى المرأة، ونحن على ابواب نهاية عام واستقبال عام جديد. ماذا تقولين لها؟
نانسي: اقول لها: لا تنسي أنك نصف المجتمع وأكثر، ولا تنسي أنك تصنعين الحياة، وعليك أن تكوني اكثر ثقة بنفسك عاماً بعد عام. فالمرأة الذكية بأنوثتها وذكائها تستطيع ان تصل الى اعلى المناصب، ولا يقل شأنها عن الرجل ابداً... والأهم ان تكون امرأة بكل ما للكلمة من معنى، وأن لا تكون رجلاً.
الشبكة: ختاماً وأمنية تطلقينها لنفسك؟
نانسي: أتمنى أن ابقى على ما أنا عليه اليوم لأنني راضية جداً عن حياتي وعن كل ما وصلت اليه... وبالتأكيد اتمنى الصحة لي ولعائلتي ولكل الناس. ولا يسعني ختاماً الا معايدة الجميع في هذه الأعياد.

هدى قزي (الشبكة)

نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات.
إنّ التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة اطلاقًا من جرّائها.
قرأنا لكم
تقدير موقف صادر عن المركز العربي: يسعى ستيفان دي مستورا، المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى سورية، لحشد ا
الطقس