Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
رأي
نسبية الـ 13 والهيمنة الكامنة
حـسـن ســعــد

افتتحت الحكومة بورصة التقسيمات الانتخابيّة على أساس النظام النسبي، بـ 13 دائرة انتخابيّة "محليّة"، مضافاً إليها دائرة "انترناشيونال" لغير المقيمين، وفي الانتظار زيادات لن تكون إلا مزايدات في معرض الرفض.
وبغضّ النظر عمّن سيستفيد من هذا القانون، فإنّه ومهما ازدادت التقسيمات أو تناقصت في أيّ قانون انتخابي "نسبي"، فإنّها لن تفلح في تأمين صحة وعدالة التمثيل، بل ستفصل بينهما، وأيضاً لن تحقق المناصفة الفعليّة، لأنّها وأيّاً كان عددها ستبقى عاجزة عن تحقيق المرجو منها، وستكون تكراراً ممجوجاً وقناعاً هشاً لهيمنة اختبأت في التقسيمات، وأدمنت على فوائدها النفوس.
ومن "الكوامن" التي تضمرها التقسيمات الانتخابيّة، سواءً أكانت "13، 14، 15، أكثر أم أقل"، أنّ الحاصل الانتخابي "نسبيّاً وعدديّاً" ليس إلا "غبناً في المبدأ، استتباعاً في النتيجة وهيمنة في الممارسة".
فإذا أجرينا عمليّة احتساب للحاصل الانتخابي الذي هو: (عدد المقترعين مقسوماً على عدد المقاعد في الدائرة الانتخابية)، لتبين أنّ الحواصل الانتخابية "تتفاوت" بين الدوائر، إلى درجة أنها تتجاوز الضعف في البعض منها.
ونورد هنا "نسبة" الحاصل الانتخابي في كل دائرة، لعل هناك من يمكنه اكتشاف ما يمكن تسميته انتخابيّاً "صحة، عدالة، مساواة أو تكافؤ فرص":
- الاشرفية، الرميل، المدور، المرفأ، الصيفي، الباشورة (9 مقاعد) = (11.11%) من عدد المقترعين لكل مقعد.
- راس بيروت، دار المريسة، ميناء الحصن، زقاق البلاط، المزرعة، المصيطبة (10 مقاعد) = (10.00%) من عدد المقترعين لكل مقعد.
- صيدا، صور، جزين، الزهراني (12 مقعداً) = (8.33%) من عدد المقترعين لكل مقعد.
- بنت جبيل، النبطية، مرجعيون - حاصبيا (11 مقعداً) = (9.09%) من عدد المقترعين لكل مقعد.
- زحلة (7 مقاعد) = (14.29%) من عدد المقترعين لكل مقعد.
** - راشيا - البقاع الغربي (6 مقاعد) = (16.67%) من عدد المقترعين لكل مقعد**.
- بعلبك - الهرمل (10 مقاعد) = (10.00%) من عدد المقترعين لكل مقعد.
- عكار، المنية - الضنية (10 مقاعد) = (10.00%) من عدد المقترعين لكل مقعد.
- طرابلس (8 مقاعد) = (12.50%) من عدد المقترعين لكل مقعد.
- زغرتا، بشري، الكورة - البترون (10 مقاعد) = (10.00%) من عدد المقترعين لكل مقعد.
** - بعبدا، المتن (14 مقعداً) = (7.14%) من عدد المقترعين لكل مقعد**.
- جبيل، كسروان (8 مقاعد) = (12.50%) من عدد المقترعين لكل مقعد.
- الشوف، عاليه (13 مقعداً) = (7.69%) من عدد المقترعين لكل مقعد.
في حين أنه - ومن جانب أخر - يتبيّن أنّ إجمالي عدد الناخبين - وبالتالي نسبة المقترعين - من بعض الطوائف في الدوائر كافة هي "أقل" من نسبة الحاصل الانتخابي المؤهل لنيل مقعد نيابي، مع وجود 31 حالة تثبت ذلك، ما يسمح بالقول هذا القانون وتقسيماته يؤديان عمليّاً إلى الفصل بين "صحة" التمثيل و"عدالته".
ليبقى السؤال: لماذا التغاضي عن هذا التفاوت المزدوج "عدديّاً وطائفيّاً"، إذا لم يكن هناك نيّة "كامنة" للهيمنة والاحتكار بالتبادل - حتى لو لم يكن هناك تكافؤ - وإهانة النظام النسبي بجعله توأماً للأكثري؟
أم أنّ ما يتأتى من المقاعد النيابيّة وموزّعيها، هو أكثر إشباعاً من "الحقّ بالمناصفة الفعليّة مع صحة وعدالة التمثيل"، الذي أقيمت من أجله الدنيا، والآن يُقعدها من أقامها، كرمى لمعلوم آني أو رهاناً على مجهول وجودي.


 

ق، . .

رأي

07-03-2016 14:44 - أبعدوا وحشيتكم وبشاعتكم عن الأطفال... واتركوهم يعيشون طفولتهم بسلام! 01-03-2016 00:57 - من أجل "لبناننا"... لن نعتذر! 20-01-2016 06:46 - وللذاكرة ايضاً رأي في لقاء معراب 13-01-2016 06:50 - بين لقب "أحلى صوت" ومعاناة لاجئين... نوايا خفية 23-11-2015 01:02 - صرخة أطفال موجوعين... "بس كرمال مين"؟ 18-11-2015 06:43 - "إستفيقوا يا بشر... نعم وألف نعم للقضاء على الإرهاب!" 24-08-2015 20:47 - 5 سياسيين يتقاسمون "غنائم زبالة البلد" 12-08-2015 06:49 - لا تهمشونا... 24-07-2015 06:47 - من مطمر الناعمة إلى مطمر البلمند 18-07-2015 07:55 - سامحنا يا جورج...
10-07-2015 06:47 - بين "داعشية" المجتمع اللبناني و"الديمقراطية المزيفة" 10-07-2015 06:44 - هل قدر اللبنانيين الإستزلام دائما؟ 07-07-2015 06:00 - التغيير يحتاج لوقت ولكنه يبدأ بخطوات 05-06-2015 12:24 - روكز يدفع ثمن مصاهرته عون 08-04-2015 07:17 - لاتسألوني عن "رئيس جمهوريتنا"...! 17-03-2015 06:12 - من قرأ رسائل جعجع ...المشفّرة؟ 21-02-2015 00:42 - ألحوار تمرير للوقت حتى يصل الفرمان ...ويسمي رئيس لبنان 10-02-2015 06:49 - يسوع الملك في قفص الإتهام؟ 05-02-2015 06:37 - داعش من الذبح إلى الإحراق...فماذا بعد؟ 03-02-2015 11:23 - عندما كنت صغيراً! 23-01-2015 06:34 - ألقضاء قال كلمة الفصل: قانون الإيجارات الجديد نافذ اعتباراً من 28/12/2014 17-01-2015 00:42 - يوم يكبر حنظلة..!.. 30-12-2014 05:55 - هذه هي حقيقة ما حصل مع بابا نويل! 29-12-2014 05:51 - جنود مخطوفون و...مآتم متنقّلة 08-12-2014 10:16 - حين أعدموه 04-12-2014 06:04 - هل إرساء قاعدة الفراغ يجرّ التمديد ؟ 25-11-2014 06:09 - ملفات اللبنانيين في مهب الريح 24-11-2014 06:11 - "لبنان ان حكى" 10-10-2014 06:13 - اتركوا جامعتي تعيش 02-10-2014 06:07 - علقوا المشانق...عبرة لمن يعتبر 29-09-2014 05:32 - الوطن والمؤسسة العسكرية كبش محرقة! 27-09-2014 07:39 - "الايزوتيريك" بوابة الى المسامحة والارتقاء 26-09-2014 06:22 - عندما نخاف من الاستشهاد في طلب الشهادة 24-09-2014 05:55 - ماذا لو مُنع "تويتر" و"فايسبوك" و"يوتيوب" عن الارهابيين؟ 19-09-2014 11:33 - عن أمير طرابلس "الداعشي" 19-09-2014 05:55 - طلاب لبنان، من يتذكرهم اليوم؟ 18-09-2014 06:12 - عقبال...عنّا! 16-09-2014 06:14 - "وينن، وين وجوهن؟" 12-09-2014 06:15 - نحن ... سلاحنا العلم 09-09-2014 06:30 - ويبقى الأمل... 06-09-2014 05:46 - "العقل لا يفهم" 05-09-2014 06:13 - من هو المسؤول عن هجرة المسيحيين من لبنان؟ 19-08-2014 05:14 - سيناريو داعش في لبنان 15-08-2014 05:37 - من حقنا ان نعرف 13-08-2014 06:12 - "داعشية" المجتمع اللبناني 15-07-2014 06:26 - الطريق الى النجمة الرابعة 14-07-2014 05:58 - "أقل الحياء" استباق التمديد بإقرار قانون انتخاب 10-07-2014 06:15 - زمن"داعش" الكسرواني 09-07-2014 14:05 - هل تطفئ السبعة الألمانية... النجمات البرازيلية الخمس؟ 01-07-2014 05:49 - تنازلات عون للحريري... ما لم يتنازل عنه في ظلّ الحصار والاجتياح!
الطقس