2018 | 13:48 آب 16 الخميس
جنبلاط عبر "تويتر": ما اجمل البناء الابيض الغير شاهق قرب البحر.. كم فوتنا من فرص في لبنان لان الفلسفة القائمة في العمار هي استثمار المال على حساب كل شيء | "العربية": الجيش اليمني بدعم التحالف يسيطر على حيران في حجة | وكالة عالمية: اعادة انتخاب ابراهيم أبو بكر كيتا رئيسا لمالي لولاية من خمس سنوات | وكالة أعماق: تنظيم داعش يعلن مسؤوليته عن هجوم انتحاري في منطقة للشيعة بكابول الأربعاء | تصادم بين 3 مركبات على اوتوستراد الفياضية باتجاه الصياد والاضرار مادية وحركة المرور كثيفة في المحلة | الكرملين: بوتين قد يشارك في قمة ثلاثية مع زعيمي تركيا وإيران في بداية ايلول المقبل | حسن خليل: للاسراع بقيام حكومة وطنية تعكس نتائج الانتخابات واعادة تنظيم العلاقة مع سوريا | بلال عبدالله لـ"الجديد": لن نسمح لأحد بالإقتصاص من حجمنا ويخطئ من يظن بانه يمكن تطويق الحزب التقدمي الاشتراكي | المتعاقدون في اعتصام أمام عين التينة: نحن جئناك يا دولة الرئيس بري لتوقف المجزرة بحق المتعاقدين الثانويين الذين أبلغوا بفسخ عقودهم | القوة الامنية المشتركة في البداوي: الاتفاق على تحييد الوضع الامني في المخيم عن كل الخلافات والتجاذبات السياسية بين الفصائل الفلسطينية | ماريو عون للـ"ان بي ان": التطرق الى موضوع التطبيع مع سوريا وكأننا نقحم مواضيع لإفشال العهد وتأخير تأليف لحاكومة | الفرزلي للـ"ال بي سي": لا شك أن روحية التسوية الرئاسية وفق رأيي الشخصي تختلف عما يقوم به اليوم الحريري |

أيّها اللبنانيّون...

رأي - السبت 11 حزيران 2011 - 07:09 -
نتابع أخبار الحكومة، بل نتسلّى بها أحياناً. نرصد الأسماء وتوزيع الحقائب. نهلّل لسياسيّ يشتم آخر. نصفّق لهدفٍ يسجّله فريقٌ سياسيٌّ في مرمى آخر. ننفعل دفاعاً عن هذا السياسي أو ذاك، تماماً كما ننفعل في مهاجمة سياسيّ نعلن صراحةً عن كرهنا له... نفعل ذلك كلّه وننسى أنّ ثمّة وطن يغيب عن المشهد كلّه. ثمّة وطن يحفل تاريخه بالانقسامات والحروب ويعاني حاضره من نزفٍ خطير يطاول مختلف مقوّماته.ليس الوطن ملكاً لهذا الزعيم أو ذاك. ليس حكراً على هذه الطائفة أو تلك. لا يختصر بموقفٍ من زعيم ولا برأيٍ من آخر. الوطن أغلى من الجميع. أغلى من هذه الطبقة السياسيّة التي أثبتت فشلها في إدارة البلد وانصياعها (وما حدا أحسن من حدا) للخارج، تحت تسميات مختلفة هي إمّا الوصاية أو الصداقة أو الظروف أو المجتمع الدولي...لبنان ليس استحقاقاً انتخابيّاً نكسبه، ولا تحالفاً نعقده، ولا عقاراً نبيعه لنشتري آخر...لبنان ليس أحزاباً تتصارع، أو قيادات تتنافس، أو مستوزيرن ومستنوبين يزايدون ويكذبون بل وينبطحون أحياناً...لبنان ليس وزيراً مارونيّاً سادساً، ولا وزيراً للمعارضة السنيّة، ولا عقداً وحصصاً...لبنان وطن... أيّها اللبنانيّون... فتصبحون على وطن!