Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
رأي
عُمّال ثورة أم طلّاب سلطة؟
في رحلة "إسقاط النظام الطائفي ورموزه" وفي بداية الطريق إلى "السلطة الجديدة" كنظام بديل، تبين أن من خاضوها لم ينطلقوا كي يفشلوا، ولكنهم لم ينجحوا - حتى الساعة - في التخطيط.لقد وصلت "فصائل التحرك" إلى نقطة "العودة إلى الصفر"، وذلك لأسباب عدّة، ومنها:أولاً: طرحوا "العلمنة" كبديل "مقدّس" على مجتمع أسير لمعتقداته المقدّسة، فحبسوا أنفسهم في طائفة جديدة، قد تزيد الطائفية بلّة.ثانياً: أغفلوا مبدأً أساسياً وهو أنه: كما لا إكراه في الدين، لا إكراه في العلمنة.ثالثاً: اعتمدوا أسلوباً ترويجياً عشوائياً للعلمنة أكثر مما هو تثقيفي، وفيه من "الغلوّ" ما يستجلب الرفض والنفور.رابعاً: تناسوا أن "رموز النظام" ما يزالون متربعين على عروش طوائفهم نتيجة انتخابات "ديمقراطية" شارك فيها نصف اللبنانيين الواعين لما لهم وما عليهم، وأن تجاهلهم أو تجاوزهم يعتبر سلوكاً إلغائياً سيوسّع الهوة بينهم وبين البيئة الحاضنة التي هم بأمسّ الحاجة إليها.خامساً: ظنّوا بأن التجاوب معهم سيكون كبيراً، وأن نَفَسهم طويل وكأنهم ليسوا لبنانيين ولا يعلمون أن الأوكسجين الشعبي طائفي.سادساً: أثقلوا التحرك بمطالب كثيرة، مع سبق الإدراك بأن النظام الطائفي لن يحققها لهم، فغرق الهدف وتبعثرت الجهود، وكأن الهدف في وادٍ والجهود في وديان أخرى.سابعاً: ضعف الإبتكار في التخطيط المشترك بين "فصائل التحرك" جعل من التظاهر - كوسيلة وحيدة - قطاراً يوصل إلى الفراغ المفاجئ، والذي قد يأخذ، إذا ما بلغ محطته الأخيرة، أشكالاً غير سلمية في ظل تجاذبات سياسية مُطيّفة ما تزال تسيطر على واقع البلد وتهدد مصيره، والتجارب شواهد.ثامناً: انصاعوا للإندفاع، فسقطوا في فخ "الفوقية"، وأنكروا الآخر بحجج غير مُبررة لا تتوافق مع مبادئ التحرك والمتحركين، فكان أول احتمال للفشل من صنع أيديهم.تاسعاً: راهنوا على إعلام طائفي الهوى ووحيد العين.عاشراً: فاتهم أنّ بناء الثقة بالبدلاء أكثر أهمية من وسائل إسقاط النظام الطائفي واستبدال رموزه.
صحيح أن "الناشطين" هم عمّال في هذه الثورة - مُتحدين في الشعار لا في العمل - ولكنهم لا يعترفون بأنهم "طلّاب سُلطة" في حال تحقق المأمول.
وليس أخيراً، دائماً هناك نقطة يمكن العودة إليها والإنطلاق مجدداً، ولكن في الاتجاه الصحيح نحو الهدف المنشود، الذي يحقق الآمال كافة، ولكن بالوسيلة المناسبة والبديل الأنسب ديمقراطياً، مع كامل الاإحترام لكل من يُطلب منهم الاحترام.
ق، . .

رأي

07-03-2016 14:44 - أبعدوا وحشيتكم وبشاعتكم عن الأطفال... واتركوهم يعيشون طفولتهم بسلام! 01-03-2016 00:57 - من أجل "لبناننا"... لن نعتذر! 20-01-2016 06:46 - وللذاكرة ايضاً رأي في لقاء معراب 13-01-2016 06:50 - بين لقب "أحلى صوت" ومعاناة لاجئين... نوايا خفية 23-11-2015 01:02 - صرخة أطفال موجوعين... "بس كرمال مين"؟ 18-11-2015 06:43 - "إستفيقوا يا بشر... نعم وألف نعم للقضاء على الإرهاب!" 24-08-2015 20:47 - 5 سياسيين يتقاسمون "غنائم زبالة البلد" 12-08-2015 06:49 - لا تهمشونا... 24-07-2015 06:47 - من مطمر الناعمة إلى مطمر البلمند 18-07-2015 07:55 - سامحنا يا جورج...
10-07-2015 06:47 - بين "داعشية" المجتمع اللبناني و"الديمقراطية المزيفة" 10-07-2015 06:44 - هل قدر اللبنانيين الإستزلام دائما؟ 07-07-2015 06:00 - التغيير يحتاج لوقت ولكنه يبدأ بخطوات 05-06-2015 12:24 - روكز يدفع ثمن مصاهرته عون 08-04-2015 07:17 - لاتسألوني عن "رئيس جمهوريتنا"...! 17-03-2015 06:12 - من قرأ رسائل جعجع ...المشفّرة؟ 21-02-2015 00:42 - ألحوار تمرير للوقت حتى يصل الفرمان ...ويسمي رئيس لبنان 10-02-2015 06:49 - يسوع الملك في قفص الإتهام؟ 05-02-2015 06:37 - داعش من الذبح إلى الإحراق...فماذا بعد؟ 03-02-2015 11:23 - عندما كنت صغيراً! 23-01-2015 06:34 - ألقضاء قال كلمة الفصل: قانون الإيجارات الجديد نافذ اعتباراً من 28/12/2014 17-01-2015 00:42 - يوم يكبر حنظلة..!.. 30-12-2014 05:55 - هذه هي حقيقة ما حصل مع بابا نويل! 29-12-2014 05:51 - جنود مخطوفون و...مآتم متنقّلة 08-12-2014 10:16 - حين أعدموه 04-12-2014 06:04 - هل إرساء قاعدة الفراغ يجرّ التمديد ؟ 25-11-2014 06:09 - ملفات اللبنانيين في مهب الريح 24-11-2014 06:11 - "لبنان ان حكى" 10-10-2014 06:13 - اتركوا جامعتي تعيش 02-10-2014 06:07 - علقوا المشانق...عبرة لمن يعتبر 29-09-2014 05:32 - الوطن والمؤسسة العسكرية كبش محرقة! 27-09-2014 07:39 - "الايزوتيريك" بوابة الى المسامحة والارتقاء 26-09-2014 06:22 - عندما نخاف من الاستشهاد في طلب الشهادة 24-09-2014 05:55 - ماذا لو مُنع "تويتر" و"فايسبوك" و"يوتيوب" عن الارهابيين؟ 19-09-2014 11:33 - عن أمير طرابلس "الداعشي" 19-09-2014 05:55 - طلاب لبنان، من يتذكرهم اليوم؟ 18-09-2014 06:12 - عقبال...عنّا! 16-09-2014 06:14 - "وينن، وين وجوهن؟" 12-09-2014 06:15 - نحن ... سلاحنا العلم 09-09-2014 06:30 - ويبقى الأمل... 06-09-2014 05:46 - "العقل لا يفهم" 05-09-2014 06:13 - من هو المسؤول عن هجرة المسيحيين من لبنان؟ 19-08-2014 05:14 - سيناريو داعش في لبنان 15-08-2014 05:37 - من حقنا ان نعرف 13-08-2014 06:12 - "داعشية" المجتمع اللبناني 15-07-2014 06:26 - الطريق الى النجمة الرابعة 14-07-2014 05:58 - "أقل الحياء" استباق التمديد بإقرار قانون انتخاب 10-07-2014 06:15 - زمن"داعش" الكسرواني 09-07-2014 14:05 - هل تطفئ السبعة الألمانية... النجمات البرازيلية الخمس؟ 01-07-2014 05:49 - تنازلات عون للحريري... ما لم يتنازل عنه في ظلّ الحصار والاجتياح!
الطقس