2018 | 09:05 أيار 26 السبت
15 جريحا في انفجار عبوة ناسفة في مطعم هندي في كندا واستبعاد فرضية الارهاب | رئيس جامعة في كاليفورنيا يستقيل إثر اتهامات لطبيب سابق فيها بالتحرش جنسيا بطالبات | إخماد حريق شب بعيد منتصف الليل في لوحة كهرباء داخل فرن في صيدا والأضرار اقتصرت على الماديات | "قوى الأمن": ضبط 946 مخالفة سرعة زائدة أمس وتوقيف 51 مطلوبا بجرائم مخدرات وسرقة وسلب وتحرش واحتيال ودخول خلسة | اطلاق نار واصابة طلال شعبان مرافق ريفي في طرابلس | القوات... لا مشكلة مع الرئيس عون وكل ما يقوله باسيل يعنيه | حكومة من 32 وزيراً؟ | شرطان لحزب الله لتشكيل الحكومة | الرياشي: ظن نمرود انه يستطيع ان يفعل ما يشاء ولكن العلي اسقطه | لقاء بين نصرالله وبري.... وهذه تفاصيله | ماكرون: لو لم يكن صوت فرنسا مسموعا لكانت اندلعت الحرب في لبنان | تجدد التسوية الرئاسية وقد تتوسع و"القوات" باقية ضمنها |

سيّدة الصبحيّات الأولى

رأي - الجمعة 01 نيسان 2011 - 07:35 -
تستيقظ "أوكتافيا" من النوم عند صياح ديك "أبو وديع"، ويبدأ نشاطها منذ السابعة صباحاً، بمعدّل ثلاث صبحيّات في اليوم.الأولى عند "ام رولان"، الثانية عند "ام فريديريك" والثالثة عند "روز ماري" التي ما زالت "تحت" نصيبها مع أنّها أصبحت "فوق" الأربعين.تعالج الصبحيّات مواضيع الساعة: "شفتي مارسيل شو كان مهضوم مبارح؟"، "يخرب ذوقا منى أبو حمزة كرمالا بتتحلا"، "بس يوسف الخال شو طيّوب"، "شو بتقولي شفاف (...) سليكون؟"."أوكتافيا" صاحبة مبادئ.تحبّ من السياسيّين عقاب صقر (الذي يتكلّم أكثر منها ومن رفيقاتها في الصبحيّات)، وسليمان فرنجيّة (يا نوسو شو قبضاي) ونجاح واكيم (خصوصاً بس يكون طالع من تيابو) وتغار من زوجة مصباح الأحدب.وتعتبر "أوكتافيا"، الكسروانيّة، أنّ الرئاسة الأولى تليق بفارس بويز. "اسمالله عا طولو داوخن. هيلاري كلينتون بتموت عليه".وتؤكّد "أوكتافيا" أنّها وجاراتها مع تحرير مزارع شبعا، ومع اصدار قانون لانسحاب الرومانيّات والروسيّات من المعاملتين فوراً، ومن دون قيدٍ أو شرط.تفتخر "أوكتافيا" أمام جاراتها بأنّها كريمة و"يللي بجيبتا مش إلا"، إلا أنّها تحاسب على آخر قرش، و"بتطلّع دين" البائع قبل أن تشتري.رائحة بيت "أوكتافيا" "قليّة بصل" ليل نهار، فهي تعتمد على "سولامي" السيريلانكيّة في إعداد الطعام: "مش عم بعمل إلا تلات صبحيّات ومش ملحقة".وتشدّد "أوكتافيا" على أنّها تملك "لوك" و"ستايل" يميّزانها عن نسوان الحيّ كلّهنّ: "حتى "توتو" زوجي (أي توفيق) يقول إنّني أصبح "سكسي" أكثر فأكثر".