2018 | 18:33 أيار 27 الأحد
الاسترالي دانييل ريتشياردو سائق رد بول يفوز بسباق موناكو في بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات | مسودة ثلاثينية للحكومة... ومصادر بيت الوسط تؤكد: "تفنيصة"! | الحريري امام وفد من نادي النجمة الرياضي: الحكومة المقبلة ستعمل ما في وسعها لتوفير كل مقومات النهوض بقطاع الرياضة | الديمقراطي: الحديث عن إقالات واستبعاد قيادات شائعات مغرضة | ميشال موسى: حكومة وحدة وطنية ترسخ التوافق أهم هدية في ذكرى التحرير | البيت الأبيض: فريق أميركي سيتوجه لسنغافورة للتحضير للقمة المحتملة بين ترامب وكيم | التحالف بقيادة السعودية يعلن إحباط محاولة هجوم بطائرة من دون طيار قرب مطار أبها السعودي | تحالف دعم الشرعية: مطار أبها جنوب السعودية يعمل بشكل طبيعي | سلطات أوكرانيا تعلن فتح 5 محطات مترو في كييف بعد انذار كاذب بوجود قنابل | طارق المرعبي للـ"ام تي في": الحريري ترك الخيار لنواب المستقبل باختيار نائب رئيس مجلس النواب مع أفضلية لمرشح القوات | جريصاتي لرياشي: فتش عن نمرود تجده تحت سقف بيتك (من وحي التاريخ القديم والواقع الاحدث) | إغلاق خمس محطات مترو في كييف في اوكرانيا بعد إنذار بوجود متفجرات |

رقص مع القارئ

رأي - الجمعة 25 شباط 2011 - 07:07 -
نعرف جميعاً أنّهم لو قالوا عن البنت إنّها من عائلة كريمة، وإنّ أخلاقها حسنة، لكان المعنى أنّها غير جميلة.لا أريد أن أدخل مع القارئ جدلاً حول "كلمات ليست كالكلمات"، فماجدة الرومي سمعتها منه وهو يراقصها، وأنا لن أراقص القارئ طبعاً، خصوصاً إذا كان ذكراً.فإذا سمعنا، في الرياضة، أنّ الفريق العربيّ لعب بجدارة، فمعنى ذلك أنّه خسر بأربعة أهدافٍ فقط، أمّا إذا قيل عن لاعبٍ إنّه محبوب، فالمقصود أنّه لا يضرب الحكم.وأبقى مع الكرة، فكلّ مدرّبٍ عربيّ قال يوماً: المهمّ أن نلعب جيّداً، والمعنى أنّنا سنخسر. أو هو يقول: على هذا المستوى لا توجد مباريات سهلة، وهذا تبرير لخسارته المقبلة...ومن كرة القدم أنتقل الى الإعلانات. ماذا يفهم القارئ عندما يسمع إعلاناً على التلفزيون يعده بأن يوفّر ألف دولار؟ المعنى الوحيد أنّه سينفق 19 ألف دولار بدل 20 ألفاً. أمّا قولهم "صنفٌ جيّد محسّن" فمعناه أنّ الصنف السابق كان سيّئاً. وربما اكتفوا بكلمة "جديد"، ولا جديد في البضاعة غير لون العلبة. وأخطر من كلّ ما سبق كلمة "مضمون"، فهي تعني أنّ البضاعة ستخرب في اليوم الثاني لانتهاء الكفالة عليها.والواحد منّا لا ينجو من المعنى المزدوج، حتى في حضرة الطبيب. فهو إذا قال لك: أرجو أن تجرّب هذه الحبوب الجديدة، فالمعنى أنّه يستخدمك كأرنب مختبرات. أو يقول الطبيب: "هذا لا يؤلم"، وهو طبعاً لا يؤلم الطبيب، ثمّ أنّ الألم الحقيقي في الفاتورة.وإذا كان الطبيب لا يصارحك بما يضمر فلا عتب على السياسيّين، وحين تابعت تحوّل أوروبا الشرقيّة الى الديموقراطيّة فهمت أنّ الأخيرة تعني أن يفتقر الجميع.وتقتضي الموضوعيّة أن أختم بالكلام على الصحافة والصحافيّين. فإذا قيل عن جريدة بأنّها جريدة النخبة، فالمعنى أنّها لا تبيع. أمّا الجريدة الرصينة فهي ثقيلة الدم. والجريدة التي تقول "لا نقبل الإعلانات"، فالمعنى أنّه لا يقبل أحدٌ أن يعطيها إعلانات.