2018 | 02:05 تشرين الثاني 16 الجمعة
الخارجية الاميركية: البيان السعودي خطوة جيدة بالاتجاه الصحيح | فيصل كرامي للـ"ام تي في": اذا كان الحريري حريص على صلاحيات السنّة ومصالحهم فنحن معه في ما قاله بموضوع "بي السنّة" في لبنان | مريض بحاجة ماسّة الى دم من فئة AB+ في مستشفى الروم - الاشرفية للتبرع الرجاء الاتصال على 03565494 | "ان بي سي" عن مسؤول تركي: الحكومة التركية لا ترى رابطا بين قضية قتل خاشقجي وقضية غولن | مبعوث ترامب لسوريا: ليس لدينا شريك أفضل من السعودية | قيادة الجيش: توقيف ياسر سيف الذي أقدم على قتل شقيقته وإصابة زوجها في بحنين- المنية | الهومنتمن انطلياس للسيدات يتوج بلقب كأس السوبر 2018 بكرة السلة بعد فوزه على الرياضي بنتيجة 67-52 | عائلة ياسر س. الذي أقدم على قتل شقيقته وإصابة زوجها في محلة بحنين- المنية سلّمته لإستخبارات الجيش في الشمال | جهاد الصمد لـ"الجديد": لن نقبل المضي في حكومة يملك فريق سياسي واحد الثلث المعطل فيها | باسيل: على الجميع ان يتساعد لتشكيل حكومة مبينة على التفاهم الوطني والوحدة الوطنية و"نعدكم بالخير" | باسيل من بكركي: الموعد كان محددا سابقا لكن شاءت الصدف ان يكون غداة مصالحة القوات والمردة واهنئهما على ذلك | الأناضول: الأمم المتحدة تدعو إلى تقديم جميع المتورطين في جريمة قتل خاشقجي إلى العدالة |

حبّ ثوريّ

رأي - الاثنين 13 شباط 2012 - 06:53 - داني حداد

لن أنأى بنفسي يا جميلتي. سأنشقّ عن صفوف عشّاقك اللاهثين وراء قبلة في ساحات ثورات الحبّ. سأندسّ في فراشك لأزرع عبوةً من مشاعر تتفجّر وتوزّع شظاياها في أنحاء جسدكِ...
اجعليني ضابطاً في جيشكِ. أمارس سلطتي على عشّاقكِ. أنكّل بهم. آسرهم. أحوّلهم الى لاجئين لا حول لهم ولا قوّة ولا قدرة على اللقاء بكِ.
أنا أهوى اغتصاب السلطات. أهوى اعتلاء المنابر ومخاطبة الجماهير، أضحك عليهم، أسخر منهم، أطلق لهم وعوداً كاذبة. أعدهم بالربيع فلا يأتي. أحدّثهم عن تغيير ولا تغيير. أرسم لهم مستقبلاً باهراً من صنع مخيّلتي. الجماهير يا جميلتي، كالعشّاق، يفرّون من الواقع، ولو الى المجهول.
تعالي نبتكر مرصداً لعشّاقكِ. نحصد ضحايا عينيكِ. نصيب حيناً ونخطئ أحياناً في العدّ. نخترع قصصاً عنهم لم تحصل. نشوّه صورتهم. نتحدّث عن عاشق ذُبح بنظرة من عينيك، وعاشقٍ آخر رمى بنفسه بعد أن يئس من مبادلته الحبّ، وثالث انتحر بثلاثين طلقة رصاص!
فلنشكّل، إن شئتِ، هيئةً عامة لثورة حبّنا. نتقاسم المناصب والغنائم. نعقد المؤتمرات. نتلقّى الدعم. ننفّذ الأجندات الخارجيّة. نرسم المؤامرات...
فليصدر، يا جميلتي، ألف قرار لإدانة ما نفعل. حبّنا أقوى من قرارات المنظمات والمجالس وأقوى من المحاور الدوليّة، ولا بدّ أن ينتصر.