2018 | 16:18 شباط 22 الخميس
السعودية: هيئة الترفيه تعلن بدء بناء دار للأوبرا واستثمار 64 مليار دولار في الترفيه خلال الـ10 سنوات المقبلة | "الجديد": عمال وموظفو هيئة اوجيرو ينفذون اعتصاماً ويتوقفون عن العمل في المراكز للمطالبة بتحصيل سلسلة الرتب والرواتب | انتهاء القمة الرئاسية اللبنانية الارمينية التي انعقدت بين الرئيسين عون وسركيسيان وبدء المباحثات الموسعة بين الجانبين اللبناني والارميني |

عرض أول لـ"المرأة الحديد" لميريل ستريب في دور مارغريت تاتشر

- الأحد 08 كانون الثاني 2012 - 07:13 -

بدأ عرض فيلم "المرأة الحديد"، الذي تؤدي فيه الممثلة الأميركية ميريل ستريب بدور رئيسة الوزراء السابقة مارغريت تاتشر، في دور السينما البريطانية الخميس الماضي. لكن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون انتقد "إنتاج فيلم يظهر رئيسة الوزراء السابقة امرأة مسنة ضعيفة". لكنه أثنى في تصريح لهيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" على ستريب وقال إنه "لم يكن ينبغي إنتاج الفيلم فيها تاتشر (86 عاماً) على قيد الحياة، وتعاني الخرف". واعتبر أن الفيلم "يركز أكثر على الشيخوخة وعناصر الخرف بدل أن يكون عن رئيسة وزراء مذهلة".


وتوالت تحفظات عدة عن الفيلم الذي وُصف في صحيفة "ديلي ميل" البريطانية يوم عرضه الأول الخميس الفائت بأنه "سخيف" و"مخطئ تماماً". وقال الناقد كريس توكي إن الفيلم "يضحي بالحبكة والعمق لكي يتظاهر أن تاتشر كانت شيئا لم تكنه، رمزا مناصرا للنساء".
واتفقت معه كيت موير في صحيفة "التايمز" التي قالت "إن أداء الخمس نجوم الذي قامت به ستريب كان غير مرضٍ في فيلم ثلاث نجوم".
وقالت المخرجة لويد، التي أخرجت من قبل فيلم "ماما ماي" لستريب، إن عائلة تاتشر رفضت دعوة وجهت إليها لحضور الفيلم. وأضافت: "دعوناهم لمشاهدة الفيلم فور انتهائنا منه، لكنهم لم يحضروا، وهو أمر أتفهمه جيدا".
يذكر أن تاتشر هي أول امرأة تولت رئاسة الحكومة في بريطانيا، ودامت ولايتها من 1979 إلى 1990، وقادت بريطانيا إلى الحرب مع الأرجنتين على جزر فوكلاند، وترويض نقابات العمال القوية في الداخل. وشارك أعضاء آخرون من حزب المحافظين الذي كانت تتزعمه تاتشر ذات يوم ويقود حالياً حكومة ائتلافية في بريطانيا، كاميرون تحفظاته بشأن الفيلم.
بدورها، قالت عضو البرلمان عن المحافظين نلويز مينش "من المحتمل أن تحصل ميريل ستريب على جائزة أوسكار على أدائها الرائع، لكن هناك المزيد من التركيز على خرف السيدة تاتشر، ولا تركيز كافياً على قصة حياتها وإنجازاتها".