أخبار محليّة

لقاء للحزب الديموقراطي في راشيا تضامنا مع سوريا

الجمعة ١٥ تشرين الثاني ٢٠١١ - 17:19

  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

عقد في مقر الحزب "الديموقراطي اللبناني" في راشيا لقاء تضامني مع سوريا، حضره ممثلون عن الاحزاب والقوى الوطنية والاعلامية ورؤساء بلديات ومخاتير وفاعليات اجتماعية وتربوية ورجال دين.

وصدر عن المجتمعين بيان تلاه رئيس دائرة راشيا في الحزب "الديمقراطي اللبناني" مفيد سرحال، دعوا فيه الى "أوسع حركة تضامن شعبية في لبنان والعالم العربي مع الشقيقة سوريا التي تعصف رياح التآمر من الاقربين والابعدين"، وقال: "ما يدعو للاسف تولي اللاجامعة اللاعربية وظيفة ضرب استقرار ووحدة سوريا آخر معاقل العروبة والممانعة والمقاومة في عالمنا العربي تسهيلا لمشاريع التمذهب والعثمنة على حساب الروح العروبية الجامعة التي لا زالت تنبض في الجسد السوري الرافض لكل اشكال التفريط بحقوق الامة ومصالحها الحيوية مما يسهل اندماج دولة الاغتصاب إسرائيل في الجسد العربي، مطمئنة الى حاضرها ومستقبلها بعد تشليع محيطها الى مزق وبقايا دول تدور في فلكها وتعيش في ما بينها الاحتراب الدائم والانغلاق على حدود مرسومة بالدم والتنازع".

ودعا المجتمعون الدول العربية الى "عدم الانغماس في المشروع الاميركي-الغربي المعد للمنطقة والعودة الى اصالتهم كأصحاب كرامات لا كأدوات في يد المتآمرين على امتنا وعناصر قوتها ومنعتها لأن لعنة تمزيق سوريا واسقاطها في براثن الفتنة وتغييرها دورا وثقافة سيطال الجميع ولن يكون احد من العرب بمنأى عن الحريق السوري الذي سيشعل ما حوله بعامل الجذب والفراغ الكبير وطبيعة المؤامرة الهادفة الى ان يأكل العرب بعضهم وتتآكل كياناتهم فيسهل ابتلاعها وتشتيت امكانياتها".

واتفق المجتمعون على "تفعيل هذه التحركات لتأخذ اشكالا مختلفة وفاء لسوريا ودورها القومي".

  • شارك الخبر