2020 | 07:58 كانون الثاني 24 الجمعة
المتظاهرون يرفعون العلم العراقي في ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد | اوتوستراد صيدا بيروت سالك بالاتجاهين | حركة المرور كثيفة من العدلية باتجاه المتحف | جميع الطرقات ضمن نطاق بيروت الكبرى سالكة | طريق ضهر البيدر سالكة حاليا امام المركبات ذات الدفع الرباعي او تلك المجهزة بسلاسل معدنية | طريق ضهر البيدر سالكة حاليا امام المركبات ذات الدفع الرباعي أما طريق ترشيش زحلة فمقطوعة بسبب تراكم الثلوج | 3 غارات للطيران السعودي الأميركي على مديرية ذيبين في اليمن | الحريري غادر الى باريس في زيارة تستمرّ أيّاماً | سامي الجميّل: جلسة إقرار موازنة الحكومة التي أسقطتها ثورة 17 تشرين مخالفة للدستور كون الحكومة الجديدة لم تأخذ ثقة المجلس بعد | ترامب: التقارير المتداولة عن تفاصيل أو توقيت خطتنا للسلام في الشرق الأوسط والتي لم يكشف عنها محض تكهنات | الحسن للـ"ام تي في": ضميري مرتاح وتعرضت لحملة شنيعة أثرت علي وعلى عائلتي | شابان ألقيا قنبلة مسيلة للدموع أمام سرايا طرابلس |

طهران تندد باتهامات واشنطن لها باستهداف القواعد الأمريكية في العراق

أخبار إقليمية ودولية - السبت 14 كانون الأول 2019 - 13:40 -

نددت الخارجية الإيرانية بالاتهامات الأمريكية لطهران بالمسؤولية عن هجمات صاروخية على قواعد عسكرية أمريكية في العراق.

وقال المتحدث باسم الخارجية، عباس موسوي، خلال مؤتمر صحفي بمدينة تبريز، اليوم السبت: "اتهام طهران بهجوم أرامكو والهجمات على قواعد أمريكية في العراق مجرد مزاعم واهية، وسيدرك الأمريكيون لاحقا أنهم مخطئون".

وأضاف موسوي أن طهران تدرك أن أسهل عمل بالنسبة للولايات المتحدة الأمريكية هو توجيه اتهامات لها.

ولفت موسوي إلى أن تقرير الأمين العام للأمم المتحدة بشأن هجوم أرامكو أثبت أنه لم يكن لإيران أي دور فيه، لكن واشنطن وجهت الاتهام لطهران منذ الساعات الأولى .. نأمل أن يتقبل الأمريكيون العار الذي سيلحق بهم بشأن الهجمات في العراق على شاكلة هجوم أرامكو".

وفيما يخص الهجوم على القنصلية الإيرانية في مدينة النجف بالعراق، أكد موسوي أن طهران بانتظار التقرير النهائي والرسمي من الحكومة العراقية بشأن هذا الهجوم.

وأضاف موسوي أن طهران أبلغت الحكومة العراقية بضرورة حماية الأماكن والبعثات الدبلوماسية الإيرانية في العراق، وقال: "نتابع الهجوم من الناحية القانونية، ونأمل من الحكومة العراقية مقاضاة مهاجمي القنصلية الإيرانية في النجف وتعويض إيران عن الخسائر الناجمة".

من جانب آخر قال موسوي حول الدعوة الفرنسية للإفراج عن سجناء إيرانيين يحملون الجنسية الإيرانية إن "أي عفو عن هؤلاء السجناء في إيران ينبغي أن يكون وفقا للقانون .. السجناء إيرانيون وفقا للقانون الإيراني، ونرفض التدخل الفرنسي في هذا الشأن لأنهم يحاكمون لقضايا أمنية وفقا للقانون".

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني