2020 | 01:37 كانون الثاني 25 السبت
وزير الداخلية التركي: عمال الإنقاذ يبحثون عن 30 مفقودا تحت أنقاض مبان مدمرة نتيجة الزلزال | ترامب يشيد بجهود الصين لمحاولة احتواء فيروس كورونا المستجد | إحراق قبضة الثورة في مدينة النبطية | فرنسا تعلن إصابة ثالثة بفيروس كورونا | وحدات الجيش السوري خاضت اشتباكات عنيفة مع مسلحي هيئة تحرير الشام موقعة خسائر كبيرة في صفوفهم | الميادين: اعتراف المسلحين بسيطرة الجيش السوري على قرية الدير الشرقي التي تبعد 4 كلم عن معرة النعمان | الميادين: وحدات الجيش السوري أصبحت على مشارف النقطة التركية في معرحطاط | الميادين: الجيش السوري يتقدم باتجاه مدينة معرة النعمان | أردوغان: مؤسساتنا تتخذ جميع التدابير اللازمة لتجاوز تبعات زلزال ألازيغ بأقل خسائر وضمان سلامة مواطنينا | محمد نمر للـ ال بي سي: الحل بمنظومة جديدة وتقصير ولاية رئيس الجمهورية | فرنسيون يتظاهرون بالمشاعل ضد الحكومة | الميادين: وقفة احتجاجية في الأردن للمطالبة بإلغاء اتفاقية الغاز مع إسرائيل |

القضاء الفرنسي يوجه تهمة الإرهاب لزوجتي إرهابيين كانتا في سوريا

أخبار إقليمية ودولية - السبت 14 كانون الأول 2019 - 07:48 -

وجه قاضي تحقيق في باريس تهمة الإرهاب إلى زوجتي "جهاديين" أعادتهما إلى فرنسا يوم الاثنين السلطات التركية بعدما اعتقلتهما إثر فرارهما من معسكر تابع لمقاتلين أكراد في سوريا

وقال مصدر مطلع مساء الجمعة: "إن المرأتين اللتين كانتا مطلوبتين بمذكرتي بحث وأمضيتا 96 ساعة موقوفتين على ذمة التحقيق مثلتا يومي الخميس والجمعة أمام قاضي التحقيق الذي وجه إليهما تهمة تشكيل عصبة أشرار إجرامية إرهابية وأمر بإيداعهما في الحبس الاحتياطي".

وأضاف المصدر أن امرأتين أخريين رحلتهما السلطات التركية أيضا يوم الاثنين وتم اعتقالهما فور وصولهما إلى فرنسا وأودعتا الحبس الاحتياطي.

ورحلت تركيا هؤلاء النسوة الأربع إلى فرنسا مع أطفالهن في إطار "بروتوكول كازينوف" الذي سمي على اسم وزير الداخلية الفرنسي السابق برنار كازينوف (2014-2016) وأبرم بين أنقرة وباريس في 2014، وهو عبارة عن اتفاقية تعاون أمني تسمح باعتقال الجهاديين العائدين من سوريا عبر تركيا فور عودتهم.

ويحتجز في السجون التي يسيطر عليها المقاتلون الأكراد في شمالي سوريا نحو 12 ألف مقاتل من تنظيم "داعش"، بينهم 2500 إلى 3 آلاف أجنبي، وفق مصادر كردية.

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني