2020 | 10:42 كانون الثاني 22 الأربعاء
كلّ الطرقات المحيطة بدوار زحلة مقفلة بالسواتر الترابية والحجارة ومستوعبات النفايات والخيم لا تزال موجودة | وزير خارجية تركيا من دافوس: نعارض العقوبات الأميركية على إيران | بري ينضم إلى لقاء عون ودياب | مريض بحاجة ماسة لدم من فئة O+ في مستشفى الحايك للتبرع الاتصال على 03668249 | ظريف: حذرت الأوروبيين من فتح شهية ترمب لممارسة ضغوط عليهم عندما قبلوا بيع ما تبقى من الاتفاق النووي | بدء وصول الوزراء الى قصر بعبدا لالتقاط الصورة التذكارية قبيل جلسة مجلس الوزراء | وصول رئيس الحكومة حسان دياب الى قصر بعبدا | اعادة فتح السير على اوتوستراد العبدة | بدء وصول الوزراء الى قصر بعبدا لإلتقاط الصورة التذكارية قبيل جلسة مجلس الوزراء | اعادة فتح السير على المدينة الرياضية | الوكالة الوطنية: الجيش أعاد فتح الطريق الدولية في عاليه وباتت سالكة بالإتجاهين | المرصد السوري: الطائرات الروسية تبدأ سلسلة قصف جديدة على الريف الحلبي وتقتل مواطنتين وطائرات النظام الحربية تستأنف غاراتها على المنطقة بعد غيابها منذ 4 أيام |

فاكهة تساهم في خفض الكوليسترول!

متفرقات - الثلاثاء 10 كانون الأول 2019 - 17:04 -

يمكن أن يؤدي ارتفاع الكوليسترول إلى انسداد الأوعية الدموية وزيادة خطر إصابة الفرد بمشكلات في الأوعية الدموية والقلب، أو بسكتة دماغية.

وينتج ارتفاع الكوليسترول بشكل أساسي عن سوء التغذية وعدم ممارسة الرياضة بشكل كاف وزيادة الوزن، لكن خفض الكوليسترول ممكن من خلال بعض التغييرات البسيطة في نمط الحياة، حيث يساعد تناول كميات أقل من الطعام الدهني وممارسة الرياضة أكثر ووقف التدخين وخفض الكحوليات، على خفض الكوليسترول، بالإضافة إلى تناول نبات توت الزعرور، وهي ثمرة صغيرة تنمو على الأشجار، التي تنتمي إلى جنس Crataegus genus.

ويعد التوت غنيا بالعناصر المغذية، ويُستخدم كعلاج عشبي لمجموعة من المشكلات، بما في ذلك الجهاز الهضمي وارتفاع ضغط الدم.

وأشارت بعض الدراسات إلى أن مستخلص الزعرور يمكن أن يحسن من مستويات الدهون في الدم. وهناك نوعان من الدهون موجودان دائما في الدم وهما: الكوليسترول والدهون الثلاثية.

وتعد المستويات الطبيعية لهذه الدهون صحية وتلعب دورا مهما في إنتاج الهرمونات، أما إذا استمر تراكم البلاك، فقد يؤدي ذلك إلى انسداد الأوعية الدموية تماما، والإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية.

وأظهرت دراسة أجريت على الفئران، أن كلا من مستخلص الزعرور وعقار سيمفاستاتين، الذي يخفض الكوليسترول، يقللان من إجمالي الكوليسترول والدهون الثلاثية.

ولاحظ الباحثون أن هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات البشرية، لتقييم تأثير مستخلص الزعرور على الدهون في الدم.

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني