2019 | 09:10 كانون الأول 14 السبت
مصادر عين التينة: الرئيس بري ماض حتى الآن في تسمية الحريري لرئاسة الحكومة إلا اذا بدّل الحريري رأيه | قوات الإحتلال تعتدي على المشاركين في الجمعة الرابعة والثمانين من مسيرات العودة وكسر الحصار السلمية | أعرب رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون عن شكره الناخبين البريطانيين بعد فوز حزب المحافظين في الانتخابات مشيراً الى أن بلاده ستترك الاتحاد الأوروبي بحلول 31 كانون الثاني من العام المقبل. | مصدر عسكري سوري : ستقوم بعض وحدات الهندسة في الجيش السوري اليوم بتفتيش وإزالة وتفجير مخلفات الإرهابيين في قرى القليعة وشلالة صغيرة والهربكية والمزرعة في منطقة خناصر بريف حلب من الساعة 8.00 وحتى الساعة 14.00. | رئيس الوزراء الباكستاني، "عمران خان"، يزور الرياض، اليوم السبت في محاولة للتوسط بين ايران والسعودية. | رئيس وزراء ماليزيا: العقوبات الأميركية على إيران تنتهك ميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي | الرئيسة التنفيذية لهونغ كونغ في بكين وتلتقي الرئيس الصيني | كوريا الشمالية تعلن انها أجرت تجربة مهمة أخرى في موقع لإطلاق الأقمار الصناعية | أمير قطر يعلن اختيار مهاتير محمد رئيس وزراء ماليزيا شخصية العام في منتدى الدوحة | المحكمة العليا توافق على النظر بأحكام تجبر ترامب على نشر إقرارته الضريبية | قوى الأمن تراعي أوضاع اللبنانيين... لا مخالفات سير | التحكم المروري: قتيل و24 جريحاً في 13 حادثاً في الـ 24 ساعة الماضية |

فنيش : الوقت ليس متاحا لتصفية الحسابات وأمام لبنان وضع اقتصادي حساس

أخبار محليّة - الاثنين 02 كانون الأول 2019 - 22:39 -

اعتبر وزير الشباب والرياضة في حكومة تصريف الاعمال محمد فنيش، ان "اللبنانيين يعلمون مواقف القوى السياسية والخطى التي سارت عليها هذه القوى في كل الفترات الماضية، من خلال تحمل القرارات".

وأكد أن "الوقت ليس متاحا لتصفية الحسابات، وانما امام لبنان وضع اقتصادي حساس جدا، من حيث انخفاض القدرة الشرائية وشح الدولار وازمات تضرب كل القطاعات، والمطلوب الذهاب الى حلول سريعة"، موضحا ان "التواصل والحوار والبحث قائم بين كل الأفرقاء من اجل ايجاد حل سريع، والتنسيق مع رئيس حكومة تصريف الاعمال سعد الحريري قائم ايضا لان الحزب لا يريد المواجهة مع احد".

ولفت فنيش خلال مقابلة تلفزيونية الى ان "كل الاشخاص الذين يراهنون على الولايات المتحدة الاميركية ووزير الخارجية الاميركية مايك بومبيو، لا يساهمون في الحل وانما هذه الرهانات تساعد في تأزم الوضع اكثر، والاستمرار بالرهان على الخارج سيولد الخيبات لهم".

ودعا "كل المراهنين الى النظر إلى سوريا"، متسائلا: "ما مصير القوى التي راهنت على اميركا؟ وكذلك الامر في فلسطين وكل المنطقة".

وكشف أن "الامور والنقاش اصبح داخلي وليس خارجي والمعطيات تشير الى ان الطرف الاميركي لم يعد يفكر بفرض شروطه مع العلم انه يحاول فرضها ولكن عند الوصول الى الحائط المسدود يقوم بإعادة حساباته".

وشدد على ان "الحزب ضحى بأعز الناس من اجل البلد، وكذلك الامر في الاداء السياسي يجب ان نتحمل ونصبر ونواجه المخاطر انطلاقا من المصالح العليا للبلد لا المصالح الشخصية".

واشاد "بالقرار الذي اتخذته وزيرة الطاقة والمياه في حكومة تصريف الاعمال ندى البستاني والمتعلق باطلاق المناقصة لإستيراد المحروقات".

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني