2019 | 23:31 كانون الأول 12 الخميس
أوغلو عن اعتماد الشيوخ الأمريكي مشروع قرار الإبادة الأرمنية: أولئك الذين يستخدمون التاريخ لأغراض سياسية جبناء لا يريدون مواجهة الحقيقة | فارس خشان للجديد: معلوماتي أن السعودية شاركت في الإجراءات التمهيدية لمؤتمر دعم لبنان في باريس وكانت من المشجعين لانعقاد المؤتمر | الجيش الوطني الليبي: 11 مُسلحاً من ميليشيات طرابلس يسلمون أنفسهم في محور صلاح الدين بعد أن تم منحهم الأمان | البرلمان الروسي يتبنى قانونا يحظر تدخين السجائر الإلكترونية والنرجيلة في الأماكن العامة | أنقرة: سنطور صناعاتنا الدفاعية رغم محاولات بعض الدول لتقييدها | رئيس اتحاد بلديات الضاحية للـال بي سي: صحيح أن هناك تعديات لكن لا يمكن تحميل البلديات مسؤولية تعديات من الحرب الاهلية ونحن نقوم بواجبنا بالتنسيق مع القوى الامنية لقمع المخالفات | ايلي الحلو ل ال بي سي: صيانة الطرقات ليست من مهمة مجلس الانماء والاعمار وشبكات الصرف الصحي منفصلة عن شبكات تصريف مياه الامطار لكن يجري الخلط بين الشبكات وهذه مخالفة | الدفاع الاميركية تختبر صاروخا باليستيا متوسط المدى | مطانيوس بولس للـ ال بي سي: نقوم بصيانة دورية واجراءات على الطريق الساحلي وما حصل بالناعمة ليس من ضمن صلاحية وزارة الاشغال | قائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر اعلن إطلاق "المعركة الحاسمة" لتحرير طرابلس من قبضة المجموعات المسلحة والجماعات الإرهابية | جمارك المطار أوقفت شخصين بعد ضبط 2 كلغ من الكوكايين | التحكم المروري: اعادة فتح السير على مستديرة السلام طرابلس |

"الفرن الشمسي" تقنية ثورية لمكافحة انبعاثات الغازات

متفرقات - الأربعاء 20 تشرين الثاني 2019 - 19:18 -

قالت شركة "هيلوجين" الناشئة والمدعومة من الملياردير الأميركي، بيل غيتس، إن تقنية جديدة في الطاقة الشمسية، فتحت الباب، مؤخرا، أمام إحداث "ثورة" في صنع مواد كالصلب والزجاج والإسمنت.


وأوردت الشركة، أنها تستعين بالذكاء الاصطناعي حتى تجعل مرايا مصفوفة قادرة على تركيز ضوء الشمس في نقطة واحدة، وفق ما نقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وعقب تركيز ضوء الشمس، يتم الحصول على حرارة 1000 درجة مئوية، أي ما يقارب ربع درجة حرارة سطح الشمس.

وبوسع هذه الحرارة أن تستخدم في عمليات التصنيع بقطاعات مثل الصلب والإسمنت، الأمر الذي من شأنه أن يعين البشرية على تفادي أبرز سبب لانبعاثات ما يعرف بالغازات الدفيئة.

ولا تعد شركة "هليوجين" أول من ركز أشعة الشمس لإنتاج "فرن شمسي"، لكنها أول من بلغ هذه الدرجة العالية من الحرارة.

وتراهن "هيلوجين" على أن تصبح تقنيتها بديلا عن الوقود الأحفوري في مصانع الإسمنت.

وفي حال تحقق ذلك، فإن ذلك سينعكس بشكل إيجابي على البيئة، لأن المصانع مسؤولة عن نحو 7 في المئة من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون العالمية، وفق ما ذكرت وكالة الطاقة الدولية.

وصرح بيل جروس، الرئيس التنفيذي لشركة "هليوجين"، لشبكة "سي إن إن"، أن التقنية التي يجري تطويرها ستصبح أقل تكلفة من الوقود الأحفوري، ودون انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، "وهذا إنجاز غير مسبوق"

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني