2019 | 23:10 كانون الأول 14 السبت
اعادة فتح السير عند مستديرة السلام في طرابلس | اعادة فتح الطريق بالقرب من مسجد الزعتري في صيدا بعد قطعها لبعض الوقت بحاويات النفايات | وهاب: واضح بأن الأميركي لا يريد سعد الحريري رئيساً للحكومة ولن تحل عودته أي ملف مالي أو إقتصادي | عودة الهدوء تدريجياً إلى ساحة الشهداء وتزايد أعداد المتظاهرين | الصليب الاحمر: نقل 10 إصابات وإسعاف 33 شخصا في وسط بيروت | الراعي: دولتنا تراوح مكانها وهي تملك كل القدرات والمال ويجب أن تكون الثورة ثورة إيجابية ثورة على الذات للبناء وليس للهدم | فادي سغد: ليس هناك من داع لأن تستعمل القوى الامنية العنف حيناً مع المتظاهرين والقنابل المسيلة للدموع حيناً آخر | خريش لـ"الجديد": موقفنا واضح وليس هناك مناورات سياسية وأخذنا قرار بعدم المشاركة في حكومة مثيلة لسابقاتها أو تضرب الميثاقية | الدفاع المدني: تضميد إصابات 15 مواطناً ونقل 10 جرحى إلى مستشفيات المنطقة | "ليبانون فايلز": سقوط عدد كبير من الجرحى في صفوف الجيش والقوى الامنية نتيجة إشكالات وسط بيروت | الحكومة السودانية والجبهة الثورية تمددان اتفاق جوبا حتى 15 شباط القادم | سامي الجميّل: أبواب بيت الكتائب الصيفي مفتوحة لكل الشباب والصبايا المصابين وبحاجة لإسعافات أولية |

رغم إنجاز البرتغال.. رونالدو "غاضب" والجماهير تستفزه بهتاف

أخبار رياضية - الأحد 17 تشرين الثاني 2019 - 20:36 -

تعرض أسطورة كرة القدم البرتغالية كريستيانو رونالدو إلى هتاف "مستفز" من جماهير لوكسمبورغ، لكن ذلك لم يمنعه من تسجيل هدفه الدولي رقم 99 في مسيرته الكروية، والبقاء على بُعد هدف واحد من نادي المئة الذي يضم حاليا لاعبا واحدا.

وخلال مباراة لوكسمبورغ والبرتغال، دأبت جماهير الضيوف إلى الهتاف "ميسي.. ميسي"، مع لمس رونالدو للكرة، في إشارة إلى أفضلية النجم الأرجنتيني على ما يبدو.

وكانت الجماهير ترد بذلك على غضب رونالدو، الذي لم يستمتع بالأجواء الممطرة، وكان يشير بانزعاج إلى سوء أرض الملعب بعدما سدد كرة خارج الملعب في الشوط الأول.

ورغم ذلك، أحرز قائد البرتغال هدفه الدولي رقم 99 ليقود بطل أوروبا للفوز 2-صفر على لوكسمبورغ، في أجواء صعبة، الأحد، والتأهل إلى بطولة "يورو 2020".

وافتتح برونو فرنانديز التسجيل في الدقيقة 39 وأضاف رونالدو الهدف الثاني قبل 4 دقائق من النهاية، لتضمن البرتغال احتلال المركز الثاني في المجموعة الثانية برصيد 17 نقطة، متقدمة بثلاث نقاط على صربيا التي تعادلت 2-2 مع أوكرانيا.

وبدا أن تسديدة ديوغو غوتا في طريقها للمرمى، لكن رونالدو أكملها إلى داخل الشباك.

وأصبح مهاجم يوفنتوس الإيطالي بحاجة إلى هدف واحد للانضمام إلى علي دائي، وهو فقط من دخل نادي المئة هدف دولي بـ109 أهداف.

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني