2019 | 08:20 تشرين الثاني 14 الخميس
الطريق مقطوعة في نهر الكلب بالاتجاهين باستثناء الطريق البحرية | القاء النظرة الاخيرة على الشهيد علاء ابو فخر في الشويفات التي وصلها هذا الصباح قبل تشييعه عند الواحدة من بعد الظهر | وصول جثمان علاء ابو فخر إلى الشويفات | اعادة فتح السير على طريق ضهر العين | طريق عام حلبا مقطوعة بالكامل بالسواتر الإسمنتية والحديدية وبالإطارات غير المشتعلة ويسمح فقط للآليات العسكرية والصليب الأحمر والحالات الطارئة بالمرور | اوتوستراد زوق مكايل سالك بالاضافة الى الطرقات الفرعية | طريق خلدة عرمون مقفلة بالاطارات المشتعلة | وزارة الصحة في غزة: ارتفاع حصيلة ضحايا القصف الإسرائيلي إلى 34 قتيلا و111 جريحا | "سكاي نيوز": انتشال جثماني فلسطينيين قتلا في غارة إسرائيلية على دير البلح وسط قطاع غزة فجر اليوم يرفع عدد قتلى الغارات إلى 34 شخصا منذ الثلاثاء الماضي | "الجزيرة": صافرات الإنذار تدوي في بلدات متاخمة لغزة بعد دخول اتفاق وقف إطلاق النار حيز التنفيذ | "ام تي في": المتظاهرون قرروا ألا يكون هناك أي تصعيد على الطريق البحرية في غزير للسماح بمرور المواطنين الذي يريدون المشاركة في تشييع الشهيد علاء أبو فخر | محتجون يقطعون في هذه الأثناء طريق دير عمار في المنية بالحواجز الإسمنتية كما قطعت الطريق على أوتوستراد البداوي عند محطة الاكومة بالاتجاهين بالشاحنات |

الصين تدعو أميركا إلى التخلي عن سياسة العقوبات الأحادية الجانب ضد إيران

أخبار إقليمية ودولية - الجمعة 08 تشرين الثاني 2019 - 13:02 -

أعلن المبعوث الصيني الخاص لشؤون الشرق الأوسط، تشاي جون اليوم الجمعة، تعليقاً على العقوبات الأميركية الجديدة على إيران بأنه يتعين على الولايات المتحدة التخلي عن سياسة العقوبات أحادية الجانب والضغط على طهران.

وقال الدبلوماسي الصيني في مؤتمر صحفي: "يعتقد الجانب الصيني أن الولايات المتحدة يجب أن تتخلى عن هذه الأساليب وتتخلى عن العقوبات الأحادية الجانب وممارسة الضغط الشديد على إيران، لأن هذا هو السبيل الوحيد للعودة إلى الطريق الصحيح الأساسي لحل المشكلة".

وأكد أن الوضع المتوتر الحالي في الشرق الأوسط مرتبط بالعقوبات والضغوط التي تمارسها الولايات المتحدة من جانب واحد، وكذلك بانسحاب الولايات المتحدة الأحادي الجانب من الاتفاق المتعلق بالصفقة النووية مع طهران.

وأعلنت وزارة الخزانة الأميركية، يوم الإثنين الماضي، فرض عقوبات جديدة على 9 شخصيات إيرانية، بينها نجل المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي، بالإضافة إلى هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية، بالتزامن مع الذكرى الأربعين لحادثة اقتحام السفارة الأميركية في طهران.

وأعلن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في الثامن من أيار/مايو 2018، انسحاب بلاده من الاتفاق المبرم مع طهران بشأن برنامجها النووي، عام 2015، واستئناف عقوبات اقتصادية صارمة استهدفت فيها الإدارة الأميركية تجفيف الموارد المالية الإيرانية، وفرض عقوبات على مشتري النفط الخام الإيراني ومنتجاته.

وردا على هذه العقوبات، أعلنت طهران ابتداء من أيار/مايو الماضي تخليها عن بعض التزاماتها بموجب الاتفاق النووي، تتضمن رفع القيود عن تخصيب اليورانيوم، وأجهزة الطرد المركزي وغيرها.  

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني