2019 | 17:53 تشرين الثاني 19 الثلاثاء
الشرطة الألمانية قبضت على سوري للاشتباه بتبادله معلومات عن صناعة القنابل مع مجموعة إرهابية للتخطيط لهجوم | الحريري استقبل في بيت الوسط وفداً من قيادة الجيش وجّه له دعوة للمشاركة في العرض العسكري في وزارة الدفاع باليرزة لمناسبة عيد الاستقلال | "ال بي سي": الرئيس عون إلتقى اليوم القاضي هاني الحجار بعد اتصال تلقاه من القصر الجمهوري | رئيس الوزراء الكويتي الشيخ صباح الخالد الصباح يؤدي اليمين الدستورية أمام أمير البلاد | التيار المستقل جدد المطالبة بحكومة انتقالية من عسكريين في الخدمة ومتقاعدين | الحكومة السودانية: لا تزال هناك خلافات بين السودان ومصر وإثيوبيا حول سد النهضة | تراجع عناصر قوى الامن الداخلي في رياض الصلح الى نقاطهم الاساسية المعتادة | إعتصام امام بلدية طرابلس للمطالبة بحل مشكلة النفايات في المدينة | مجلس الوزراء السعودي يندد بغارات إسرائيل على غزة ويرحب باللجنة الدستورية السورية | نقابة الخليوي إستنكرت الاعتداء على موظفي ألفا في طرابلس | الرئيس عون تلقى برقيات تهنئة لمناسبة عيد الاستقلال من الملك سلمان وولي العهد السعودي ورؤساء مصر وتونس وفلسطين‎ | الجيش الإيراني يصف الاحتجاجات على ارتفاع سعر البنزين بـ "المؤامرة" |

ترامب هدد بفرض عقوبات صارمة وشيكة على تركيا

أخبار اقتصادية ومالية - الاثنين 14 تشرين الأول 2019 - 18:59 -

أكد الرئيس الأميركي دونالد ترامب، اليوم، أن "عقوبات صارمة" ضد تركيا يمكن أن تصدر قريبا ردا على الهجوم العسكري الذي أطلقته أنقرة ضد القوات الكردية في شمال سوريا.

وقال في تغريدة "عقوبات صارمة ضد تركيا آتية!"، بدون مزيد من التفاصيل.

من جهته، أكد وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين من البيت الأبيض لاحقا ان فريق الأمن القومي الرئاسي سيجتمع اليوم لتقويم هذا الملف.

وأضاف: "من الواضح أن الأوان لم يفت بعد لفرض الولايات المتحدة عقوبات على تركيا".

ولفت إلى أن "الوضع معقد"، مذكرا بأن تركيا عضو في حلف شمال الأطلسي.

وأعلن منوتشين الجمعة أن الرئيس الأميركي أمر بعقوبات صارمة ضد أنقرة لكن لم يتم تفعيلها حتى الآن.

ومنذ إعلانه قبل 8 أيام عن سحب القوات الأميركية من مواقع على الحدود التركية السورية، يعطي ترامب إشارات متناقضة مع تأكيده أن الأميركيين يجب أن يحرروا أنفسهم من حروب الشرق الأوسط، مهددا تركيا، في الوقت نفسه، بـ"تدمير اقتصادها".

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني