2019 | 16:40 تشرين الأول 16 الأربعاء
الرئيس عون: التوجيهات اعطيت للهيئة العليا للاغاثة للتعويض على الاهالي وأصحاب المنشآت المتضررين من الحرائق وللبدء بحملة تشجير واسعة | معوض: لمحاسبة شفافة ولجنة تحقيق في ملف الحرائق البستاني: سأتبرع براتبي لثلاثة أشهر للدفاع المدني | بومبيو: تركيا "أردوغان" مسؤولة عن عدم الاستقرار في المنطقة | الرئيس عون استقبل وفداً من بلدة الدامور بحضور النائب ماريو عون الذي عرض معه الاضرار التي وقعت في البلدة وجوارها نتيجة الحرائق | مجهول أفرغ شاحنة نفايات على مجرى نهر البارد وأضرم النيران فيها | المرصد السوري: قوات روسية تعبر نهر الفرات بشمال سوريا متجهة شرقا مع قوات سوريا الديمقراطية | اردوغان يتراجع عن موقفه ويؤكد لقاء بنس في أنقرة | وزير خارجية تركيا: القوات الأميركية انسحبت من شمال سوريا ولكن لم تنسحب من سوريا بالكامل | مستشارة الأسد لـ"روسيا اليوم": روسيا تسعى لعقد اجتماع أمني "سوري-تركي" في سوتشي | مايك بنس سيتوجه إلى أنقرة رغم رفض إردوغان مقابلته | رابطة الدوري الإسباني تطلب نقل مباراة برشلونة وريال مدريد إلى ملعب برنابيو بسبب احتجاجات كتالونيا | إردوغان: لن ألتقي نائب الرئيس الأميركي مايك بنس ووزير الخارجية مايك بومبيو |

كارباورشيب توسع نطاق عملها غرب أفريقيا وتوقع عقد تحويل الغاز إلى طاقة

أخبار اقتصادية ومالية - الأربعاء 09 تشرين الأول 2019 - 14:20 -

في آب 2019، أعلنت شركة "كارباورشيب" عن إنجازها الأخير في منطقة غرب أفريقيا المتمثل بإرسال إحدى بواخرها إلى السنغال. وقد قعت "كارباورشيب" وشركة الكهرباء الوطنية في السنغال (سينيليك) عقد شراء طاقة في تاريخ 7 آب 2019، ويقضي بتأمين "كارباورشيب" 120 ميغاوات للسنغال لخمسة أعوام ونصف.

وقد بدأ تشغيل الباخرة، بالشراكة مع سينيليك، في العاصمة داكار في السادس من تشرين الأول 2019، لتأمين التغذية الكهربائية بأسعار مقبولة لسكان السنغال، مما يؤدي في الوقت عينه إلى وفر في الاقتصاد السنغالي.

وسيتم تشغيل الباخرة بالفيول الثقيل خلال الأشهر الستة الأولى قبل الانتقال إلى الغاز المسال للأعوام الخمسة اللاحقة، علمًا بأن هذا المشروع الذي يقضي بتشغيل الباخرة بالغاز المسال هو الأول من نوعه في أفريقيا، وسيوفّر الكمية الأكبر من الطاقة حتى الآن.

وباستطاعة باخرة عائشة غول سلطان التابعة لشركة "كارباورشيب" والتي تبلغ قدرتها 235 ميغاوات، أن تلبي حاجة اقتصاد السنغال المتزايدة للطاقة، وأن تساهم بشكل ملحوظ في تأمين التغذية الكهربائية للسكان وخلق وظائف لهم بفضل التغذية الكهربائية الموثوقة وغير المكلفة التي سيتم توفيرها في مختلف المجالات الصناعية. بالإضافة إلى ذلك، سيكون انتاج الطاقة الكهربائية بواسطة الباخرة بمثابة تطوير للبنى التحتية في عملية توفير الطاقة، مما سيؤدي إلى خفض سعر الكهرباء في البلاد. كما وسيتيح ذلك إمكانية تصدير الطاقة إلى الدول المجاورة، لتصبح السنغال مركزًا استراتيجيًا للطاقة.

وبالإضافة إلى خلق وفر اقتصادي يمكن استثماره لاحقًا في البلاد، سيؤدي تشغيل الباخرة بالغاز المسال دورًا أساسيًا في تخفيف التأثيرات السلبية على البيئة.

تحرص "كارباورشيب" على دعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية في السنغال، وتسعى إلى توفير تغذية كهربائية موثوقة ومستدامة وغير مكلفة، وإلى إطلاق مختلف المشاريع الاجتماعية.

حول شركة كارباورشيب
تعتبر شركة كارباورشيب المالك الوحيد لأسطول بواخر الطاقة (معامل الطاقة العائمة) ومشغلّها وصانعها في العالم، وهي تؤدي دورًا أساسيًا في الاستثمارات المتوسطة والطويلة الأمد، فتوفر تغذية كهربائية سريعة وموثوقة وغير مكلفة. تختلف قدرة بواخر الطاقة ما بين 30 و470ميغاوات، ويتم تسليمها جاهزةً بفترة لا تتعدى 60 يومًا. تشغّل الشركة اليوم 22 باخرة بقدرة إجماليّة مركّبة تزيد عن 3,500ميغاوات. وتعمل على بناء بواخر أخرى بقدرة 5,000ميغاواط إضافية، وهي إمّا قيد الإنشاء إمّا في طور الإعداد. بالإضافة إلى أسطول بواخر الطاقة، تملك الشركة أسطولًا من البواخر التي تعمل على الغاز المسال. بفضل خبرتها الواسعة في المجال، تقدم كارباورشيب حلول انتاج الطاقة من الغاز المسال تمتدعلى كل مراحل سلسلة القيمة التي تشمل مصادر الغاز الطبيعي المسال ، والنقل ، والتسليم ، وإعادة تحويل الغاز الطبيعي ، وإنتاج الكهرباء.كل ذلك يندرج في إطار مهمتها في توفير الطاقة أينما دعت الحاجة. وتوفّر الشركة أكثر من 2,500 فرصة عمل حول العالم، وتمتلك بواخر في كل من إندونيسيا ولبنان وغانا وموزامبيق وسيراليون وغامبيا والسودان وغينيا بيساو والكاريبي. للمزيد من المعلومات عن شركة كارباورشيب، يرجى زيارة الموقع: www.karpowership.com 

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني