2019 | 16:18 تشرين الأول 16 الأربعاء
معوض: لمحاسبة شفافة ولجنة تحقيق في ملف الحرائق البستاني: سأتبرع براتبي لثلاثة أشهر للدفاع المدني | بومبيو: تركيا "أردوغان" مسؤولة عن عدم الاستقرار في المنطقة | الرئيس عون استقبل وفداً من بلدة الدامور بحضور النائب ماريو عون الذي عرض معه الاضرار التي وقعت في البلدة وجوارها نتيجة الحرائق | مجهول أفرغ شاحنة نفايات على مجرى نهر البارد وأضرم النيران فيها | المرصد السوري: قوات روسية تعبر نهر الفرات بشمال سوريا متجهة شرقا مع قوات سوريا الديمقراطية | اردوغان يتراجع عن موقفه ويؤكد لقاء بنس في أنقرة | وزير خارجية تركيا: القوات الأميركية انسحبت من شمال سوريا ولكن لم تنسحب من سوريا بالكامل | مستشارة الأسد لـ"روسيا اليوم": روسيا تسعى لعقد اجتماع أمني "سوري-تركي" في سوتشي | مايك بنس سيتوجه إلى أنقرة رغم رفض إردوغان مقابلته | رابطة الدوري الإسباني تطلب نقل مباراة برشلونة وريال مدريد إلى ملعب برنابيو بسبب احتجاجات كتالونيا | إردوغان: لن ألتقي نائب الرئيس الأميركي مايك بنس ووزير الخارجية مايك بومبيو | "روسيا اليوم": دخول الجيش السوري مدينة الرقة |

عازفة كمان شهيرة توقف الحفل بسبب هاتف

أخبار فنية - الثلاثاء 08 تشرين الأول 2019 - 08:52 -

كسرت عازفة الكمان الألمانية الشهيرة، آن صوفي موتر، حاجز الصمت وتكلمت أخيرا حول التجربة التي مرت بها حينما اضطرت لإيقاف إحدى حفلاتها بسبب تصوير إحدى المستمعات بهاتفها.

تحدثت عازفة الكمان في حوار للمرة الأولى منذ تلك الواقعة، حيث توقفت ساعتها في منتصف الحركة الثانية لكونشيرتو بيتهوفن للكمان والأوركسترا (مصنف 61 في سلم ري الكبير) بمصاحبة أوركسترا سينسيناتي السيمفوني، 28 سبتمبر الماضي، وطلبت من المستمعة أن تتوقف عن التصوير قائلة: "إما أن أرحل أنا أو تتوقفي عن التصوير والتسجيل بهاتفك"، وحينما وقفت المرأة مدافعة عن نفسها، اضطر مدير الأوركسترا للتدخل، ورافق حراس الأمن المرأة للخروج من القاعة، وسط تصفيق الإعجاب بتصرف صوفي موتر.

وقد أثارت الواقعة جدلا واسعا في أوساط الموسيقى الكلاسيكية، وفنون الأداء بشكل عام، فيما يتعلق باستخدام الهواتف الذكية في التصوير، أو حتى البث المباشر أثناء الحفلات، حيث رأى كثيرون في تصرف صوفي موتر عجرفة وتعاليا على المستمعين من جانب الفنانين المتخصصين في الموسيقى الكلاسيكية التي تستمع إليها ندرة من الجمهور، وكذلك عدم تقبل المستمعين الجدد لهذه الموسيقى وخاصة من الأجيال الجديدة، كما يعكس التصرف من وجهة نظرهم عدم تفهم للآثار التي يمكن أن تكون إيجابية من استخدام التكنولوجيا الحديثة في قاعات الحفلات. من جانبها رأت عازفة الكمان المخضرمة أن استخدام الهواتف الذكية في الحفلات الموسيقية يشتت انتباه فنان الأداء الذي يمنح عمره كله لممارسة هذا الفن والتعبّد في محرابه، ويتدرب لساعات طويلة حتى يظهر بالمستوى اللائق، ثم يجد من يسرق ذلك بكل سهولة، فيما اعتبرته الفنانة سرقة صريحة لحقوق الملكية الفكرية.

من جانبه رأى الفريق الأول أن هذا التصرف يمكن أن ينفّر الآخرين من الحفلات الموسيقية الكلاسيكية، بينما ترى صوفي موتر أن الشباب أصبحوا يهتمون بتصوير الحفلات أكثر من حضورها، والاستمتاع بخوض تجربة الموسيقى الكلاسيكية التي تعزف الآن وهنا.

وقد قدمت بعض الأوركسترات قليلا من التنازلات بهذا الصدد، فأصبحت تسمح لجمهورها باستخدام الهواتف الذكية في بعض الحفلات، حيث يقدم أوركسترا بوسطن السيمفوني، على سبيل المثال، ما يسمى بحفلات "أيام الجمعة العادية" Casual Fridays، التي يمكن فيها التصوير بالهواتف المحمولة، ومشاركة الصور والتسجيلات من خلال تطبيق يدعى "كونسيرت كيو" ConcertCue.

وبالمثل دشن الأوركسترا الملكي الفيلهارموني تطبيقا جديدا عام 2017 يدعى "أوكتافا" Octava، يمكن المستمعين من قراءة برنامج الحفل، ومتابعة موسيقاه بمدونات للأعمال المقدمة، في محاولة من هذه الأوركسترات مخاطبة الأجيال الأصغر سنا، وتشجيعهم على زيارة قاعات الموسيقى والحفلات.

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني