2019 | 09:34 تشرين الثاني 18 الإثنين
عدد من المحتجين يغلقون مكتب اوجيرو في المنية | اجراءات امنية استثنائية في محيط السفارة الاميركية في عوكر | الشرطة الأميركية: مقتل 4 جراء إطلاق نار خلال حفل عائلي في كاليفورنيا | تظاهرة أمام مدرسة مار الياس للاباء الكرمليين في الشمال | وزير الصناعة والتجارة الإيراني رضا رحماني : رفع سعر البنزين لا يعني أبداً رفع سعر كل البضائع | الدوائر الرسمية في حلبا فتحت أبوابها وتفاوت في الاقفال بين المدارس | طريق المرج - برالياس الدولية مفتوحة على مسرب واحد | مصادر في ميناء أم قصر جنوبي العراق تؤكد قطع محتجين مدخل الميناء وتعثر العمليات فيه بنسبة 50% | طلاب الجامعة اللبنانية الفرنسية في طرابلس يعتصمون عند مدخل الجامعة | المصارف مقفلة في صور والمدارس والجامعات فتحت أبوابها | المحتجون في طرابلس يعتصمون امام شركة كهرباء قاديشا في البحصاص ويطالبون باخراج الموظفين وسط تدابير امنية اتخذها الحيش | متظاهرون عراقيون يقطعون طريق مصفى كربلاء ويمنعون الموظفين من الوصول |

احتفال بتأهيل مدرسة عماطور الرسمية بمشروع الماني وبولندي وشراكة وزارة التربية

مجتمع مدني وثقافة - السبت 28 أيلول 2019 - 20:49 -

أُقيم في مدرسة عمّاطور الشوف الرسميّة احتفال بمناسبة تسليم مشروع إعادة تأهيل المدرسة المختلطة بتمويل من الوكالة الألمانيّة للتعاون الدولي GIZ) ) التي نفذت المشروع، وفي اطار الشراكة القائمة بين وزارة التربية والتعليم العالي وألمانيا وبولندا والاتحاد الأوروبي في إعادة تأهيل 64 مدرسة رسميّة بالكامل في لبنان، بهدف توفير ظروف تعلّم أفضل للطلاب اللبنانيّين والنازحين السوريّين.
وحضر الحفل السفير الألماني إلى لبنان د. جورج برغلن ووكيل وزارة خارجيّة جمهوريّة بولندا مارشن بريدات، والسفير البولندي إلى لبنان بشميسواف نيشوفسكي، وممثل وزير التربية والتعليم العالي اكرم شهيب مستشاره انور ضو، ورئيسة برامج الوكالة الألمانيّة للتعاون الدولي في لبنان د. كريستيان غايتغنس، ومديرة المدرسة السيّدة جيهان أبو شقرا، الإضافة إلى الأهل والطلاب.
وبعد كلمة ترحيب وشكر من مديرة المدرسة على "مبادرة الدعم لتعزيز واقع المدرسة واداء رسالتها"، تحدث كل من السفير السفير الألماني برغلن، ووكيل وزارة خارجيّة بولندا بريدات، حول "اهمية المشروع لمدرسة عماطور التي تشكل واحدة من المدارس التي تقف بلادهما الى جانبها ضمن سياق خطة دعم للقطاع التربوي في لبنان، عبر توفير البنى التحتية الضرورية والمهمة لكل مدرسة ومنها مدرسة عماطور، الى جانب اهمية حلقة الروضات لبناء جيل متعلم يواكب الثورة التكنولوجية والعلمية الكونية، ولهذا الامر اقيمت الشراكة الجارية حاليا مع وزارة التربية اللبنانية لتنفيذ مشاريع تخدم 64 مدرسة موزعة على المناطق اللبنانية".
كما شدد كل من برغلن وبريدات على دعم بلادهما للبنان ووقوفهما الى جانبه على مختلف المستويات ومن ذلك القطاع التربوي الذي يُعنى مباشرة بالاطفال من النازحين السوريين على وجه التحديد".
من جهته قال ممثل وزير التربية انور ضو،" نحن فخورون بهذه الشراكة بيننا التي تنعكس ايجابا على تطوير العمل التربوي من خلال تحسين البنى التحتية للمدارس الرسمية. فمشروعنا في الوزارة يركز على رفع مستوى التعليم في المدارس الرسمية التي تضم تاريخيا اكثر من 30 في المئة من طلاب لبنان، ولكن هذه السنة فان اكثر من 25 الف طالبا وطالبة انتقلوا من القطاع الخاص الى الرسمي، بفضل النتائج المجيدة لهذا القطاع، والاوضاع الاقتصادية والاجتماعية الضاغطة، كما ان القطاع الرسمي سيضم هذا العام نحو 325 الف طالبا وطالبة سورية وفلسطينية مما يلقي على الوزارة تحديات كبيرة في ظل الظروف الاقتصادية والاجتماعية الشديدة التعقيد. ولذلك نراهن على اصدقاء لبنان الذين ياتي الالمان والبولنديين في طليعتهم". ونوّه ضو باختيار مدرسة عماطورالاقدم في الشوف بالشراكة مع الوزارة وبدعم كامل من رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط ورئيس اللقاء الديموقراطي النائب تيمور جنبلاط اللذين اكدا على انجاز هذا المشروع وتابعاه حتى ابصر النور".
وتخلل الاحتفال تقديم لوحات فنية من الطلاب ترحيبا بالضيوف، وقص شريط الافتتاح، وجولة في ارجاء المبنى بعد تنفيذ مشروع التأهيل للمدرسة التي يزيد عدد طلابها عن 190 طالباً، والذي تضمن تحسين منشآت الصرف الصحّي وبناء مخارج حريق، وتجهيز المبنى لاستقبال الأشخاص ذوي إعاقة جسديّة، وتوسيع المبنى ليضمّ مساحة للروضات وكافيتيريا ودورات مياه إضافيّة.

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني