2019 | 15:40 تشرين الأول 20 الأحد
ازدياد اعداد المتظاهرين في ساحة العلم في صور | روكز لـ"الحدث": أنا ضد سياسة الحكومة والمخرج بحكومة أخلاق | وقفة تضامنية لابناء الجالية اللبنانية في برشلونة | ساحة الشهداء على موعد مع تزايد أعداد المتظاهرين عند الساعة الرابعة مع وصول وفود شعبية من خارج بيروت | المطران عودة في قداس الأحد: لحكومة إنقاذ مصغرة وإعادة الأموال المسروقة | القوى الامنية اقفلت كل الطرق المؤدية الى القصر الجمهوري بالشريط الشائك | الجيش الأميركي ينقل زوجات لـ"دواعش" من مخيم في سوريا وسط تحليق جوي مكثف | الامانة العامة للمدارس الكاثوليكية تعلن التوقف عن التدريس غداً | ورقة الحريري الاقتصادية: فرض ضرائب على المصارف وشركات التأمين 25 في المئة والحد الأقصى لرواتب القضاة 10 آلاف دولار | رابطة موظفي الإدارة العامة: تمديد الإضراب العام حتى مساء الإثنين | رئيس الجامعة اللبنانية: تعليق الدروس وتأجيل الامتحانات إلى موعد لاحق | ارتفاع عدد المحتجين عند مفرق ميمس |

القائمة المشتركة: دعم غانتس لن يكون مجاناً

أخبار إقليمية ودولية - الأحد 22 أيلول 2019 - 13:44 -

أكد القيادي بـ"القائمة المشتركة" أحمد الطيبي، أن القائمة لن توصي أحداً بتشكيل الحكومة الإسرائيلية القادمة مجاناً، بما في ذلك زعيم حزب "أزرق أبيض"، بيني غانتس، الذي تصدر الانتخابات الأخيرة.
ونقلت هيئة البث الإسرائيلي، اليوم الأحد عن الطيبي، أن القائمة متمسكة بهدفين وعدت بهما خلال الحملة الانتخابية، وهما تحقيق إنجازات للمجتمع العربي، وإسقاط رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو.
ومن المقرر أن تعقد "القائمة المشتركة"، التي حلت في المرتبة الثالثة في الانتخابات الأخيرة، اجتماعاً اليوم، لاتخاذ قرار حول إذا كانت ستوصي الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين، بتكليف غانتس.
وقال الطيبي، إن القائمة لها مطالب من بينها اتخاذ قرار حكومي ملزم بمكافحة العنف في المجتمع العربي والإعلان عن خطة اقتصادية حقيقية لتطوير المجتمع العربي ووقف ما وصفها "باقتحامات الأقصى". وأضاف أنه "لن تكون توصية بدون ثمن ملائم".
ومن المقرر، أن يبدأ رئيس إسرائيل مساء اليوم مشاورات نيابية مع ممثلي جميع الكتل البرلمانية التي تم انتخابها مؤخراً، وذلك تمهيداً لتسمية النائب الأوفر حظاً ليُكلف بمهمة تشكيل الحكومة القادمة.
ويشار إلى أن غانتس، قد يكون هو الخيار أمام القائمة المشتركة، التي تضم أحزاباً عربية في إسرائيل، للتخلص من نتانياهو، إلا أن مصادر في القائمة تشكك في ما إذا كان غانتس هو البديل المرجو، بسبب مواقفه اليمينية، ونيته تشكيل حكومة وحدة وطنية مع حزب ليكود اليميني الذي يتزعمه نتانياهو حالياً.

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني