2019 | 12:39 تشرين الأول 22 الثلاثاء
الحريري يتابع آلية وضع ما تقرر في مجلس الوزراء أمس موضع التنفيذ | الكرملين: سندرس المقترح الألماني بإقامة منطقة آمنة في الشمال السوري تكون خاضغة لإشراف دولي وبمشاركة روسيا وتركيا | اقفال طريق البحصاص الكورة مقابل شركة قاديشا | الداخلية المصرية: ضبط 22 من أعضاء تنظيم الإخوان بتهمة إثارة الفوضى وتأليب الرأي العام | الجيش يفتح طريق حوش الحريمة في البقاع | مستشار الحريري: سيُتخذ قرار بشأن إمكان التعديل الحكومي خلال أيام والاصلاحات تبعث برسالة ان لبنان جاد في التعامل مع عجز الميزانية | قطع طريق ضهر البيدر والجيش يعمل على فتحه | الطريق البحرية باتجاه الفوروم دو بيروت سالكة أمام المواطنين | "ال بي سي": مصرف لبنان زود المصارف بأموال من ودائعها الموجودة لديه من أجل تلبية حاجات المواطنين من خلال أجهزة الـ ATM | المتظاهرون يتوافدون الى ساحة الشهداء ويؤكدون رفضهم للورقة الاصلاحية التي طرحها الحريري مشددين على ان تحركاتهم مستمرة | إصابة شخص بطلق ناري نتيجة إشكال فردي في بلدة عاصون - الضنية | المتظاهرون قطعوا الطريق امام مصرف لبنان وافترشوا الأرض هاتفين "يسقط يسقط حكم المصرف" "ضرايب مش رح ندفع خلي المصارف تدفع" |

برشلونة لريال مدريد.. لا تحزن فكلنا في الهم سواء

أخبار رياضية - الأحد 22 أيلول 2019 - 08:26 -

وكأن حال لسان برشلونة يواسي غريمه اللدود ريال مدريد، بعد الخسارة المفاجئة والقاسية التي تعرض لها رفاق ميسي بهدفين عقب أن حلوا ضيوفا على نادي غرناطة الصاعد من الدرجة الثانية.

فقد واصل العملاق الكتالوني أداءه المخيب لهذا الموسم ليصبح في رصيده خسارتين وتعادل من أصل خمس مباريات، وليهط مؤقتا إلى المركز السابع، فيما احتل غرناطة المركز الأول بانتظار مباراة اشبيلية مع ريال مدريد.

وفي حال تعادل إشبيلية اليوم الأحد أو فوزه على ضيفه الملكي، فسوف يستعيد الصدارة بفارق نقطة على الأقل.

وبالعودة إلى المباراة، فقد تمكن غرناطة من التسجيل مبكرا في الدقيقة الثانية من المباراة عبر رامون عزيز، فيما سجل الهدف الثاني ألفارو فاديو في الدقيقة 66 من عند نقطة تنفيذ ركلة الجزاء.

وفي مباراة أخرى، أهدر أتليتيكو مدريد فرصة الانفراد بصدارة الدوري بعدما اكتفى بتعادل مخيب بدون أهداف مع ضيفه سيلتا فيغو ليهدر نقاطا للمباراة الثانية على التوالي.

وصنع فرصا أكثر من سيلتا فيغو لكن روبن بلانكو حارس الفريق الزائر قدم أداء مذهلا ليذود عن مرماه.

وأبعد بلانكو ضربة رأس من المدافع فيليبي فوق العارضة في بداية المباراة ثم أنقذ تسديدة من كوكي في الشوط الثاني كان مصيرها الزاوية العليا لمرماه.

ويحتل أتليتيكو، الذي توقف سجله المثالي عندما خسر 2-صفر أمام مستضيفه ريال سوسيداد الأسبوع الماضي، المركز الثالث وله عشر نقاط من خمس مباريات.

ويتصدر أشبيلية الترتيب بعشر نقاط أيضا ويمكن أن يمدد تفوقه عندما يستضيف ريال مدريد غدا الأحد.

وقال دييغو سيميوني مدرب أتليتيكو إن فريقه ما زال يشعر بآثار مباراة يوفنتوس عندما أدرك التعادل بعد تأخره بهدفين وتحسر على افتقار فريقه للهدوء أمام المرمى.

وأبلغ مؤتمرا صحفيا:"دخلنا المباراة بعد مجهود هائل يوم الأربعاء والشوط الأول كان متكافئا لكن بعد الاستراحة قدمنا كل ما لدينا لمحاولة هز الشباك.

وأضاف: "أهدرنا بعض الفرص أمام يوفنتوس أيضا ولعبنا باستعجال وقلق أمام المرمى لأننا كنا نريد تحقيق الفوز لكني أركز على الأمور الإيجابية التي قمنا بها. لعبنا بشراسة وصنعنا العديد من الفرص".

بالمقابل، كال فران إسكريبا مدرب سيلتا المديح للاعبيه للحفاظ على شباكهم نظيفة، وقال:"الدوري هذا الموسم مذهل وأي فريق يمكن دفعك لتقديم كل ما لديك وأتليتيكو يضغط عليك بشكل أكبر في ملعبه".

وتابع: "أنا فخور بأدائنا وأردت من اللاعبين أن يقدموا كل ما لديهم على أرض الملعب وفعلوا ذلك".

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني