2019 | 18:09 تشرين الثاني 14 الخميس
عودة الهدوء في هذه الاثناء الى تعلبايا بعد توتر بين الجيش والمتظاهرين | رامي الريس للـ"ال بي سي": نتعرض لهجوم اعلامي للايحاء أن لاشتراكي يريد مصادرة الثورة ونحن لم نحاول أن نؤكد سوى أن الثورة محقة | صافرات الإنذار تدوي في المناطق المجاورة لقطاع غزة | الطرقات التي مازالت مقطوعة ضمن طرابلس هي ساحة النور وجسر البالما وأوتوستراد البداوي | جمعية المستهلك: لن يسمح اللبنانيون بانهيار الليرة والقضاء اتخذ القرار | مصادر "ليبانون فايلز": القرار الذي اتخذ بقيام الجيش بفتح الطرقات المقفلة نهائي ولا عودة إلى إقفالها | إشكال مسلح في عكار بين برقايل ووادي الريحان بسبب قطع الطريق | حنكش لـ"سكاي نيوز": خطاب الحرب الأهلية احد وسائل السلطة واعتدنا عليه منذ زمن طويل ولكن هناك قناعة عند الثوار والشعب أن التهويل قد ولى | الأمين العام لحلف شمال الأطلسي: يجب مساعدة السلطات في العراق وسوريا على إعادة الاستقرار | بومبيو: نسعى لمنع داعش من إيجاد موطئ قدم في افريقيا | معلومات "ام تي في": الموقوفون في مخفر بيضون لا صلة لهم بالحراك وتمّ توقيفهم نتيجة إشكال فردي | شربل القاعي للـ"ام تي في" بعد الإفراج عنه: أحبّ الجيش ولقد اهتموا بي ولم يضربي أحد وأدعو الفاسدين إلى عدم الضغط على الجيش |

قائد الجيش: لا يوجد معابر غير شرعية

أخبار محليّة - الثلاثاء 17 أيلول 2019 - 16:55 -

بحضور قائد الجيش العماد جوزاف عون، نفّذ فوج الحدود البرية الأول في منطقة العريضة الحدودية– عكار تمريناً تكتياً مشتركاً، شاركت فيه وحدات من المديرية العامة للأمن العام والمديرية العامة لقوى الأمن الداخلي وعناصر من الصليب الأحمر اللبناني والمديرية العامة للدفاع المدني. يحاكي التمرين إحباط عملية تسلل مجموعات إرهابية نفّذت تفجيراً انتحارياً عند معبر العريضة بهدف إرباك الداخل اللبناني، وحضرته شخصيات رسمية ودبلوماسية، وعدد من الملحقين العسكريين.
أثنى العماد عون على أداء العسكريين الذين شاركوا في التمرين، وتوجّه إليهم بكلمة جاء فيها: "هذا التمرين يأتي تطبيقاً للاستراتيجية المتكاملة لإدارة الحدود، وهي الآن على طاولة مجلس الوزراء بانتظار التوقيع لتصبح نافذة. نحن كجيش وباقي القوى الأمنية نستعد لتطبيقها عبر التدريب والتمارين المشتركة، وما شهدناه اليوم من خلال هذا التمرين هو مستوى عالٍ من الحرفية في التنسيق بين الجيش ومختلف القوى الأمنية لمواجهة عملية إرهابية افتراضية وهي تحصل للمرة الأولى عند معبر حدودي، كما أنها تؤكد أن المعابر هي مسؤولية كل القوى الأمنية وليس فقط الجيش".
وأضاف:" لا شكّ في أن المعابر اليوم أفضل مما كانت عليه منذ سنوات، وذلك بفضل جهودكم وسهركم على حفظ الأمن وضبط الحدود. لا يوجد معابر غير شرعية إنما بعض الثغرات التي نعمل على إغلاقها، علماً أن دولاً عدّة متقدمة غير قادرة على ضبط حدودها كاملة".
 وشدّد قائد الجيش على أهمية أفواج الحدود، مشيراً إلى أن القيادة تمدها بكل العتاد والتدريب لتسهيل مهمتها في ضبط الحدود ومنع التهريب، وهي تتصدر الأولوية في الاهتمام. وختم متوجّهاً إلى العسكريين: "بفضل تعبكم تحققون الإنجاز تلو الآخر والذي ينعكس إيجاباً على كلّ الوطن".

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني