2019 | 13:00 تشرين الأول 22 الثلاثاء
مستشار الحكومة اللبنانية: إلغاء وزارة الاعلام يعني تخصيص تلفزيون لبنان وإذاعة لبنان والوكالة الوطنية بالاضافة الي توقف الوزارة عن العمل مع تحويل الموظفين العاملين في الوزارة الي ادارات اخرى في الدولة | "ام تي في": إهراءات بيروت سلّمت الافران 13 شاحنة من القمح ولا أزمة تموين | التحكم المروري: قطع السير على طريق عام الشويفات - كفرشيما عند مفرق دير قوبل | استمرار اقفال جامعة البلمند والمدارس في عكار واصحاب محطات المحروقات ناشدوا تأمين مادة البنزين | اشكال بين وفد جمعية تجار النبطية والمحتجين لفتح الطريق نحو السوق طوقته القوى الامنية واقفلته نهائيا | معتصمون قطعوا الطريق الجنوبي لمدينة طرابلس بالاطارات المشتعلة | الحريري يلتقي في هذه الأثناء السفير الفرنسي برونو فوشيه في إطار اللقاءات مع سفراء مجموعة الدعم الدولية للبنان | اعادة فتح طريق المنصورية | الحريري يتابع آلية وضع ما تقرر في مجلس الوزراء أمس موضع التنفيذ | الكرملين: سندرس المقترح الألماني بإقامة منطقة آمنة في الشمال السوري تكون خاضغة لإشراف دولي وبمشاركة روسيا وتركيا | اقفال طريق البحصاص الكورة مقابل شركة قاديشا | الداخلية المصرية: ضبط 22 من أعضاء تنظيم الإخوان بتهمة إثارة الفوضى وتأليب الرأي العام |

الحريري في باريس الجمعة... وهذا ما سيناقش

أخبار محليّة - الثلاثاء 17 أيلول 2019 - 07:42 -

لاحظت مصادر سياسية متابعة، ان الرئيس الحريري، يعطي منذ فترة ليست بعيدة أهمية للجان الوزارية المختلفة التي يرأسها بشكل شبه يومي تقريباً من أجل الإسراع في اتخاذ القرارات الأساسية من قبل الوزراء والمعنيين لاختصار الوقت ووضعها بشكل علمي ونهائي على جدول أعمال مجلس الوزراء للبت بها.

ولفتت إلى ان الرئيس الحريري يحرص على ان يذهب إلى فرنسا في نهاية الأسبوع الحالي متسلحاً بمشروع الموازنة الذي تدرسه الحكومة، والذي يعتبر نسخة منقحة، ولكنه أكثر «شدشدة» من موازنة العام 2019، وباعتبار ان موازنة 2020 ستكون أساسية ومفصلية لمواجهة كل التحديات التي ينتظرها البلد ومرتبطة، كما أعلن الحريري بموازنة عامي 2021 و2022 لإنقاذ الوضعين الاقتصادي والمالي.

معروف ان الحريري يستعد لزيارة العاصمة الفرنسية يوم الجمعة المقبل، حيث من المقرّر ان يجري سلسلة اجتماعات هامة يتوجهها بلقاء يجمعه في قصر الإليزيه مع الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون.

وأكدت مصادر سياسية متابعة لزيارة الحريري إلى باريس لـ«اللواء» على أهمية اللقاءات التي ستعقد في باريس، وهي ستتركز على الشأنين الاقتصادي والمالي ومتابعة مقرارات مؤتمر «سيدر»، الذي يسعى لبنان للاسراع بتنفيذ التزاماته الاصلاحية للاستفادة في اقرب وقت ممكن من المشاريع الهامة الاستثمارية التي اقرها المؤتمر وتتم متابعتها من قبل الموفد الفرنسي السفير بيار دوكان، وسيطلع الرئيس الحريري الرئيس الفرنسي حسب ما توقعت المصادر على مختلف الاجراءات الاقتصادية والمالية التي تقوم بها الحكومة اللبنانية، خصوصا ان اجتماعا اقتصاديا كبيرا عقد برعاية رئيس الجمهورية العماد ميشال عون لوضع خطة طريق اقتصادية للمرحلة المقبلة.

وكشفت المصادر أن الرئيس الحريري الذي كان بادر لطلب موعد مع الرئيس الفرنسي سيركز في محادثته معه ايضا على تطورات الاوضاع في المنطقة، وما جرى مؤخرا من اعتداءات اسرائيلية على لبنان، خصوصا ان فرنسا تلعب دورا محوريا بالنسبة للمفاوضات الاميركية –الايرانية، وامكانية انعكاس هذه المفاوضات على الوضع في المنطقة عموما، وعلى لبنان خصوصا، لا سيما ان المرحلة دقيقة وحساسة في ظل التطورات والاعتداءات على المملكة العربية السعودية والتي وقعت نهاية الاسبوع الماضي ومن شأنها رسم معالم المرحلة المقبلة وانعطافاتها مستقبلا.

اللواء

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني