2019 | 23:46 أيلول 16 الإثنين
العاهل المغربي يعرب عن تنديده واستنكاره الشديدين للاعتداء على المنشآت النفطية السعودية | وكالة الأناضول: طيران حكومة الوفاق الليبية يستهدف تجمعات وآليات عسكرية لقوات حفتر في مناطق جنوبي طرابلس | ترامب يؤكد تصميمه على مساعدة السعودية ويقول إنه يود بالتأكيد تجنب اندلاع حرب مع إيران | زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ الأميركي يعرب عن أمله في أن ينضم حلفاء الولايات المتحدة إليها في جعل إيران تتحمل عواقب الهجوم على المنشآت النفطية السعودية | ولي عهد البحرين: وقعنا على اتفاق لشراء أول منظومة صواريخ باتريوت | السعودية ستدعو خبراء من الأمم المتحدة للتحقيق في الهجوم على منشأتي أرامكو | ترامب: يبدو أن إيران مسؤولة عن الهجوم على أرامكو في السعودية | رئيس وزراء باكستان يعبر لولي العهد السعودي وقوف بلاده الكامل مع المملكة | وكالة الأنباء السعودية: وزير الدفاع الأميركي أبلغ الرياض بأن واشنطن تدرس كل الخيارات المتاحة للتصدي للهجمات على السعودية | مسيرة المشاعل انطلقت من امام مكان العملية الاولى لجبهة المقاومة "جمول" ضد الجيش الاسرائيلي في الصنائع وانتهت في حي الوتوات حيث مكان العملية الـ2 | وزير الخارجية البريطاني: نعمل مع شركائنا لصياغة رد شامل ومؤثر على الهجوم على المنشآت النفطية السعودية | وكالة الأنباء السعودية: ولي العهد يتلقى اتصالا من وزير الدفاع الأميركي في ضوء هجوم أرامكو |

ترامب يبقي الباب موارباً أمام إمكانية تخفيف العقوبات على إيران

أخبار إقليمية ودولية - الخميس 12 أيلول 2019 - 09:40 -

حذر الرئيس الأميركي دونالد ترامب إيران من ان تخصيبها اليورانيوم "سيكون خطيرا جدا عليها"، في حين بقي موقفه ملتبسا حيال القضية الحساسة المتمثلة في احتمال رفع العقوبات تمهيدا لاجتماع مع نظيره حسن روحاني.

وقال ترامب في المكتب البيضاوي "لا يمكننا السماح لإيران بامتلاك أسلحة نووية، سيكون التخصيب خطيرا جدا عليها"، ولدى سؤاله عن رفع جزئي محتمل للعقوبات، أجاب ترامب "سنرى، سنرى".

وأضاف "أعتقد أن ايران لديها امكانات مهمة... نأمل في التوصل الى اتفاق" وأعاد تأكيد اقتناعه بأن طهران "ترغب في التوصل الى اتفاق".
وبحسب وكالة "بلومبرغ" للأنباء، فإن ترامب طرح أخيرا خلال اجتماع في البيت الأبيض إمكانية تخفيف العقوبات المفروضة على الجمهورية الإسلامية مقابل قمة تعقد بينه وبين نظيره الإيراني حسن روحاني، وهي فكرة أيّدها وزير الخزانة ستيفن منوتشن لكنّها لقيت معارضة شرسة للغاية من جانب مستشار الأمن القومي جون بولتون الذي أقاله ترامب من منصبه الثلاثاء.

وقد يساهم رحيل بولتون في تعزيز فرضية انعقاد قمة أميركية-إيرانية على هامش اجتماعات الجمعية العامة في نيويورك في نهاية أيلول الحالي، في لقاء لطالما اعتبر ضرباً من الخيال.
 

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني