2019 | 04:38 أيلول 18 الأربعاء
اطلاق نار في جبل البداوي يؤدي الى سقوط جريحين | وسائل إعلام أميركية نقلا عن البنتاغون: الأقمار الاصطناعية الأميركية رصدت قيام إيران بتحضير طائرات مسيرة وصواريخ قبل الهجمات على المنشآت النفطية السعودية | أرامكو: استغرقنا أقل من 7 ساعات لإخماد الحرائق بعد الهجمات | جونسون لمحمد بن سلمان: لا بد من الرد الجماعي على هجوم أرامكو | السيناتور الأميركي ليندسي غراهام: يجب إعادة العمل بسياسة الردع ضد إيران | جونسون أبلغ ولي العهد السعودي بأنه يدين الهجوم على منشأتي أرامكو وأن بلاده تقف مع السعودية وملتزمة بأمنها | بومبيو يلتقي ولي عهد البحرين الشيخ سلمان بن حمد آل خليفة لبحث الهجمات الأخيرة على منشآت النفط في السعودية | الخارجية الأميركية تفرض عقوبات على ثلاثة أشخاص و16 كيانا على علاقة بالرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو | المؤشرات الأوّلية تشير إلى تقدم حزب أرزق أبيض بزعامة غانتس على حزب الليكود بزعامة نتنياهو بفارق ضئيل | إغلاق صناديق الاقتراع في الانتخابات الإسرائيلية والنتائج متقاربة بين حزبي الليكود وأزرق أبيض | وزير الطاقة السعودي: سيتم إنتاج 11 مليون برميل من النفط يوميا مع نهاية أيلول | بلومبيرغ تنقل عن مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية: البنتاغون يستعد لنشر تقرير عن هجمات أرامكو خلال 48 ساعة |

روحاني: طهران مستعدة للتراجع عن تقليص التزاماتها بالاتفاق النووي

أخبار إقليمية ودولية - الأربعاء 11 أيلول 2019 - 20:52 -

أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني أن طهران مستعدة أن تتراجع عن خطوات تقليص التزاماتها في الاتفاق النووي، في حال توصلت إلى اتفاق مع أوروبا، داعيا الاتحاد الأوروبي وفرنسا إلى القيام بدورهم للحفاظ على الاتفاق النووي.

قال روحاني خلال مكالمة هاتفية مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون اليوم الأربعاء إنه "إذا تم الانتهاء من المفاوضات مع أوروبا والتوصل لاتفاق فإننا مستعدون للتراجع عن التزاماتنا التي قلصناها في الاتفاق النووي"، بحسب بيان على الموقع الرسمي للرئاسة الإيرانية.

وأكد روحاني "يجب على الاتحاد الأوروبي وخاصة فرنسا القيام بدورهم للحفاظ على الاتفاق النووي"، مؤكدا "مستعدون للمشاركة في مفاوضات 5+1 إذا رفعت العقوبات الأميركية".

كما أضاف الرئيس الإيراني خلال المكالمة الهاتفية "لامعنی لإجراء المفاوضات مع الولایات المتحدة الأمیرکیة وفق رؤیة إیران حکومة و شعبا و برلمانا إذا بقیت العقوبات المفروضة".

و أعرب الرئیس روحانی عن شکره لجهود نظیره الفرنسی مشیرا الی خطوة الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الثالثة فی إطار الاتفاق النووی قائلا:"اتخذت إیران هذه الخطوة تحت رقابة الوکالة الدولیة للطاقة الذریة وفی نفس الوقت یمکن العودة"، مؤكدا على "تعزیز الاتفاق النووی المبرم و الأمن فی المعابر المائیة یصبان لصالح العالم بما فیه الاتحاد الأوروبی و حتی الولایات المتحدة الأمیرکیة".

و من جانبه أشار الرئیس الفرنسی ایمانوئل مکرون فی هذا الحوار الهاتفی الی اجراءات و مباحثات بلاده مع ساسة الولایات المتحدة الأمیرکیة حول المقترحات الجدیدة للاتفاق قائلا:"تستمر فرنسا بجهودها لتنفیذ خطة العمل الشاملة‌ المشترکة و بغیة الحصول علی التفاهم".

و تطرق الرئیس الفرنسی فی هذا الاتصال الهاتفی إلی برامج بلاده من أجل استمرار المحادثات و التوصل الی التفاهم.

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني