2020 | 20:44 كانون الثاني 19 الأحد
ام تي في: عودة التوتر الى وسط بيروت والمتظاهرون يقومون برشق القوى الامنية بالحجارة | قوى الامن الداخلي تلقي القنابل المسيلة للدموع على المتظاهرين | وزير خارجية ألمانيا: اتفقنا على إقامة لجنة متابعة لتنفيذ مخرجات مؤتمر برلين | تكسير بنك بيروت في وسط المدينة التجاري | الصليب الأحمر: رفع عدد الفرق المستجيبة إلى 17 فرقة في وسط بيروت | غوتيريس: لا يمكن حل الأزمة الليبية عسكريا | ام تي في: عودة التوتر الى وسط بيروت والمتظاهرون يقومون برشق القوى الامنية بالحجارة | ميركل: كنا متفقين أننا بحاجة إلى حل سياسي في ليبيا ولا مجال لأي حل عسكري | وصول المحتجين الى الحاجز الامني الفاصل عن مبنى البرلمان ويهتفون سلمية سلمية | عناصر من الجيش انتشرت بين المتظاهرين في وسط بيروت الذين يهتفون الشعب والجيش "إيد وحدي" | الجيش يفتح الطريق امام المحتجين ويتقدمهم باتجاه محيط المجلس النواب | الجيش يتقدم نحو مبنى النهار ويقيم حاجزا امام المحتجين لمنعهم من الاقتراب نحو مبنى مجلس النواب.وهم يوجهون له التحية وينشدون النشيد الوطني. |

ما صحة عدم صرف وزارة المالية مستحقات الجيش؟

أخبار محليّة - الأربعاء 11 أيلول 2019 - 20:03 -

أكدت معلومات قناة الـ"ال بي سي" أن قائد الجيش جوزاف عون سمع من وزير المال علي حسن خليل وعداً بصرف اموال الجيش الخاصة بالطعام بين اليوم وغداً.

وأكدت مصادر وزارة المال للـ"ال بي سي" أن صرف مستحقات الجيش لم يتوقف إنما تسير بها وفق الجدول وتباعا.

وأعلن متعهدو تغذية الجيش اللبناني في بيان، "التوقف عن تقديم المواد الغذائية المطلوبة من الجيش، بما فيها الخبز العربي والخضار واللحوم الطازجة منذ ثلاثة أيام، بعد أن تقدموا بكتاب خطي في 29-8-2019 الى كل الجهات المعنية شرحوا فيه اسباب اضطرار توقفهم عن التسليم ابتداء من تاريخ 9-9-2019، وذلك بسبب عدم دفع مستحقات المتعهدين منذ تشرين الثاني 2018 من قبل وزارة المالية".

وأشار البيان إلى أن "قائد الجيش العماد جوزاف عون أجرى اتصالا بوزير المالية علي حسن خليل الذي وعده بحل الموضوع".

ولفت إلى أن "المتعهدين كانوا تلقوا وعدا بقبض مستحقاتهم اليوم، وعندما لم تحول المبالغ المخصصة لهم توقفوا عن تأمين الخبز والمواد الغذائية للجيش".
 

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني