2019 | 04:52 أيلول 18 الأربعاء
اطلاق نار في جبل البداوي يؤدي الى سقوط جريحين | وسائل إعلام أميركية نقلا عن البنتاغون: الأقمار الاصطناعية الأميركية رصدت قيام إيران بتحضير طائرات مسيرة وصواريخ قبل الهجمات على المنشآت النفطية السعودية | أرامكو: استغرقنا أقل من 7 ساعات لإخماد الحرائق بعد الهجمات | جونسون لمحمد بن سلمان: لا بد من الرد الجماعي على هجوم أرامكو | السيناتور الأميركي ليندسي غراهام: يجب إعادة العمل بسياسة الردع ضد إيران | جونسون أبلغ ولي العهد السعودي بأنه يدين الهجوم على منشأتي أرامكو وأن بلاده تقف مع السعودية وملتزمة بأمنها | بومبيو يلتقي ولي عهد البحرين الشيخ سلمان بن حمد آل خليفة لبحث الهجمات الأخيرة على منشآت النفط في السعودية | الخارجية الأميركية تفرض عقوبات على ثلاثة أشخاص و16 كيانا على علاقة بالرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو | المؤشرات الأوّلية تشير إلى تقدم حزب أرزق أبيض بزعامة غانتس على حزب الليكود بزعامة نتنياهو بفارق ضئيل | إغلاق صناديق الاقتراع في الانتخابات الإسرائيلية والنتائج متقاربة بين حزبي الليكود وأزرق أبيض | وزير الطاقة السعودي: سيتم إنتاج 11 مليون برميل من النفط يوميا مع نهاية أيلول | بلومبيرغ تنقل عن مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية: البنتاغون يستعد لنشر تقرير عن هجمات أرامكو خلال 48 ساعة |

"اعادة المسرحين بعد 1 تموز".. لهذه الاسباب اتخذ "القائد" القرار!

أخبار محليّة - الأربعاء 11 أيلول 2019 - 14:35 -

أصدر قائد الجيش العماد جوزف عون قراراً يقضي بإعادة كل من تم تسريحه من الخدمة من 1 تموز 2019. القرار اثار تساؤلات حول خلفياته وابعاده وما اذا كان مرتبطا بشأن عسكري ام بسياسة التقشف التي اقرتها الحكومة من ضمن موازنة العام 2019. فماذا خلف القرار؟

مصادر معنية أكدت لـ"المركزية" أن السبب يعود الى تقيّد قائد الجيش بالأحكام الصادرة في موازنة العام 2019، بعد نشرها في الجريدة الرسمية في 1 تموز 2019. والتي أقرّت عدم تطويع عسكريين لمدة ثلاث سنوات. لذلك، تجنباً لحصول أي نقص في عديد الجيش لكثرة المهام الملقاة على عاتقه قرر قائد الجيش ما يلي:

اولا، من تم تسريحه قبل صدور الموازنة، اي قبل 1 تموز 2019، يُعتبر مسرّحاً وأصبح مدنياً.

ثانياً، من ورد اسمه على لوائح التسريح بعد 1 تموز ويستفيد من مأذونيته السنوية، صدر قرار نهار الاثنين 9 أيلول بإعادتهم الى الخدمة عملاً بأحكام الموازنة، من رتبة جندي وحتى رتبة مقدم، لذلك، ووفقا لموازنة 2019 لا يمكنهم ان يتسرحوا خلال السنوات الثلاث القادمة الا لمن بلغ السن القانونية. اما العقداء والعمداء فتم استثناؤهم من هذا القرار، ويمكنهم التسريح متى شاؤوا.

وجاء قرار القائد استنادا الى النص الآتي في الموازنة: "في جدول التخفيضات والاجراءات لخفض العجز في موازنة 2019: اولاً، اقتراح تنظيم التقاعد والتدابير الاستثنائية والتطويع في الاجهزة الامنية، وثانياً، تجميد الإحالة الى التقاعد لمدة ثلاث سنوات في ما خلا بلوغ السن القانونية في كل الادارات والمؤسسات والاجهزة الامنية".

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني