2019 | 19:41 تشرين الثاني 21 الخميس
السفارة الأميركية لدى لبنان: مع الشعب اللبناني اليوم وغداً | ارتفاع حصيلة ضحايا القذائف الصاروخية التي اطلقها ارهابيون على عدد من أحياء مدينة حلب الى سبعة شهداء و 30 جريحاً | السفير البريطاني في لبنان كريس رامبلينغ: بريطانيا ستستمر في دعم لبنان آمن ومستقر | ديل كول لـ"الوكالة الوطنية": الانتهاكات الاسرائيلية لسيادة لبنان والـ1701 تزيد في تصعيد التوترات | بريطانيا تعتبر الاستيطاني الإسرائيلي مخالفا للقانون الدولي | مناصرو نتنياهو يتظاهرون أمام منزله تأييدا له وتنديدا بقرار المدعي العام الاسرائيلي | "جيروزاليم بوست": نتنياهو قد يواجه عقوبة السجن لسنوات اذا وجه اليه اتهام بالرشوة | فتح الطرق للمنشآت النفطية وخور الزبير في البصرة ومنفذ سفوان الحدودي مع الكويت | بو صعب بمناسبة العيد الـ76 للاستقلال: كنت اتمنى ان يكون لبناننا أفضل ودولتنا أقوى وشعبنا مكرماً | ألمانيا تدين استخدام إيران القوة المفرطة ضد المحتجين | شقير: في مثل هذا اليوم نستذكر الوزير الشهيد بيار الجميل الذي كان يمثل عنفوان وطن وشجاعة الشباب وهو الرجل الوطني والمخلص لقضيته وبلده | وقفة تضامنية مع الناشط هيثم طالب امام مخفر التل طرابلس |

نظافة الليطاني مسؤولية المواطن ايضاً

متل ما هي - الخميس 05 أيلول 2019 - 06:55 -

تواصل مصلحة مياه نهر الليطاني تنظيف مجرى النهر من منبعه في البقاع الى مصبّه في الجنوب، من الاوساخ والنفايات والردميات وشتى انواع الفضلات التي يلقيها المواطنون او المؤسسات او المصانع او المسالخ في البلدات والقرى الواقعة على ضفّتيه.
ويُظهر فيديو وزعته المصلحة عن عملية تنظيب قناة ري القاسمية و "السيفونات" في مناطق القليلة - المنصوري – المعشوق قرب صور، حجم كمية الاوساخ والفضلات والردميات وسواها، التي تؤدي الى زيادة نسبة تلوث النهر اولاً، ما ينعكس على صحة المواطن والى سد الاقنية ثانياً وبالتالي طوفانها في الشتاء والتسبب بأضرار في المزروعات والمساكن والطرقات، ما يعني ان مسؤولية نظافة النهر ليست مسؤولية الدولة والمصلحة فقط، بل المسؤولية الاكبر تقع على المواطن الذي لا يلتزم معايير بسيطة جدا من معايير الحفاظ على البيئة وبالتالي على صحته وصحة افراد عائلته.

 


  

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني