2019 | 19:33 تشرين الثاني 21 الخميس
ارتفاع حصيلة ضحايا القذائف الصاروخية التي اطلقها ارهابيون على عدد من أحياء مدينة حلب الى سبعة شهداء و 30 جريحاً | السفير البريطاني​ في ​لبنان​ ​كريس رامبلينغ: بريطانيا ستستمر في دعم لبنان آمن ومستقر | ديل كول لـ"الوكالة الوطنية": الانتهاكات الاسرائيلية لسيادة لبنان والـ1701 تزيد في تصعيد التوترات | بريطانيا تعتبر الاستيطاني الإسرائيلي مخالفا للقانون الدولي | مناصرو نتنياهو يتظاهرون أمام منزله تأييدا له وتنديدا بقرار المدعي العام الاسرائيلي | "جيروزاليم بوست": نتنياهو قد يواجه عقوبة السجن لسنوات اذا وجه اليه اتهام بالرشوة | فتح الطرق للمنشآت النفطية وخور الزبير في البصرة ومنفذ سفوان الحدودي مع الكويت | بو صعب بمناسبة العيد الـ76 للاستقلال: كنت اتمنى ان يكون لبناننا أفضل ودولتنا أقوى وشعبنا مكرماً | ألمانيا تدين استخدام إيران القوة المفرطة ضد المحتجين | شقير: في مثل هذا اليوم نستذكر الوزير الشهيد بيار الجميل الذي كان يمثل عنفوان وطن وشجاعة الشباب وهو الرجل الوطني والمخلص لقضيته وبلده | وقفة تضامنية مع الناشط هيثم طالب امام مخفر التل طرابلس | أبو زيد: للاستقلال رئيس يحميه وليكن الحراك الشعبي حافزا لمواصلة مسيرة الاصلاح |

أسرار الصحف الصادرة يوم السبت في 31 آب 2019

أسرار - السبت 31 آب 2019 - 07:29 -

البناء

دعت مصادر مصرفية تعقيباً على قرار العقوبات الأميركية بحق «جمال ترست بنك» إلى تحقيق مزدوج… واحد في ما يُنسب للبنك من مخالفات لأنظمة عمل التعامل الصادرة عن مصرف لبنان، وثان هو الأهمّ هدفه التدقيق في مندرجات القرار الأميركي وتتبّع مصادرها، خصوصاً أنّ هناك كلاماً عن أنّ جزءاً هامّاً منها مجرد افتراءات ساهمت بتكوين ملفها لدى الأميركيين جهات لبنانية استعملت بعض موظفي البنك المطرودين وبعض المصارف التي رفضت حسابات قبلها البنك وهدّدته بجعله يدفع الثمن.

قالت مصادر خليجية على صلة وثيقة بملف الحرب في اليمن إنّ أنصار الله نجحوا بتفجير التحالف السعودي الإماراتي بإيحاءات غامضة حول القبول بتسوية تقوم على التشارك مع الحراك الجنوبي إذا تمّت إطاحة منصور هادي، وهو ما سعت الإمارات إليه واعتبرته السعودية موجهاً ضدّها فتحوّلت الحرب في اليمن إلى حرب بين الحليفين الخليجيين يدمّران جماعاتهما اليمنية بأيديهما وأنصار الله يعززون مكانتهم وقوّتهم.

الجمهورية

تمنى مسؤول كبير على جهة سياسية التقليل من "الغزل السياسي"، تجاه أحد المسؤولين
تجنباً لإحراجه في الداخل والخارج.

نقل عن أحد المسؤولين قوله: ورَدتني معلومات - لم أتأكد منها بعد - عن محاولات إدخال موظفين جدد إلى بعض المؤسسات، خالفاً لقرار عدم التوظيف.

اعتبر مستشار مرجع حكومي أن أحد التيارات هو الذي انقلب على تفاهم تمّ مع حزب مسيحي حول التعيينات في هيئة حساسة خالفاً للإتهام الموجه إلى هذا المرجع.

اللواء

شكلت مواقف الوحدة الداخلية، أوّل محاولة تنسيق بين مكونات الحكومة، للتفاهم على سلسلة من الإجراءات لمعالجة الوضع الاقتصادي!

فوجئت أوساط مطلعة على ملف المفاوضات مع الخزانة الأميركية، بوضع «بنك جمّال» على لائحة العقوبات، على الرغم من ابتعاده عن محورية «الثنائية»! 

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني