2019 | 08:02 كانون الأول 07 السبت
بري لـ"الجمهورية": في الأساس كنت سأسمّي الحريري وبما أنه يدعم سمير الخطيب فسأسمّيه مع كتلة التحرير والتنمية | مصادر لـ"الجمهورية": باريس أبلغت الى لبنان عبر قنواتها السياسية انها تقف معه وحريصة على ان يتجاوز محنته وتقديم كل ما يلزم لمساعدته | مصادر قصر بعبدا لـ"اللواء": اقفال الطرقات أمر ممنوع بشكل قاطع وقيادة الجيش والقوى الأمنية سبق لها ان أكدت هذا القرار | "اللواء": "المستقبل" ستجتمع الاحد لتقرير الموقف كما ان "اللقاء الديموقراطي" ستجتمع الاحد" | مطلق النار السعودي وصف الولايات المتحدة بأنها "دولة شريرة" قبل هجوم القاعدة | المرصد السوري: القوات الكردية تقصف مواقع القوات التركية والفصائل الموالية لها شمال حلب | الداخلية العراقية: حصيلة ضحايا إطلاق النار في بغداد بلغت 4 قتلى و80 جريحاً | الخزعلي: طاعة المرجعية الدينية واجبة ولا سلاح إلا سلاح الدولة وحذار من الفتنة الداخلية في العراق | انتشال جثة مواطن من أسفل وادي سحيق في سرحمول ونقلها إلى المستشفى | قطع السير على مستديرة السلام في طرابلس | الرئيس الباكستاني: علاقتنا بالمملكة العربية السعودية تشهد تطور ونمو ملحوظ | وكالة عالمية: مجلس النواب الأميركي يمرر قرارا غير ملزم يعتبر حل الدولتين وحده ضامنا للسلام الفلسطيني الإسرائيلي |

الشامسي من محمية أرز الشوف: نأمل الخير والإستقرار والأمان للبنان

أخبار محليّة - السبت 24 آب 2019 - 21:15 -

نظمت سفارة الإمارات العربية المتحدة "رحلة عام التسامح 2019" إلى محمية أرز الشوف، حيث غرس السفير حمد الشامسي شجرة أرز في المحمية حملت اسم "شجرة التسامح".

وتحدث الشامسي معربا عن سروره "بمبادرة اليوم، المكملة للمبادرات السابقة، لنجعل العالم يرى العيش المشترك في هذا البلد، الأمر الذي نركز عليه في كل المحافل الدولية".

وقال: "إننا معنيون بالمبادرات في هذا البلد الفريد من نوعه، وهي رسالة من دولة الإمارات للتسامح وكي نكون يدا واحدة في ظل الظروف والمتغيرات التي تحيط ببلداننا والبعض منها نتيجة الطائفية، علنا هنا نزرع مع الأطفال شعار التسامح من خلال شجرة الغاف التي كان الشيخ زايد رحمه الله، يوليها أهمية كبيرة، والتي تعيش في مختلف الظروف، آملين كل الخير والإستقرار والأمان لهذا الوطن، وإن شاء الله يبقى بألف خير للأجيال الواعية وبما يحصل من متغيرات حولنا".

بعدها أولم الشامسي على شرف المشاركين في الرحلة، في مطعم "شلالات الباروك"، حيث قدم دروعا تكريمية للاعلاميين ولرجال الدين المشاركين.

وكان الشامسي والمشاركون في الرحلة قد زاروا قلعة موسى المعماري في دير القمر، وجالوا في أرجائها برفقة الفنان زياد موسى المعماري ووالدته، مطلعين على المحتويات وما تمثله من تراث.
 

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني