2019 | 23:38 تشرين الثاني 15 الجمعة
ستاندرد آند بورز: تراجع الثقة في الحكومة والاقتصاد بلبنان قد يؤدي إلى مسار معاكس لتدفقات الودائع للبنوك | ستاندرد آند بورز خفضت تصنيف لبنان إلى CCC/C بفعل تزايد المخاطر المالية والنقدية مع نظرة مستقبلية سلبية | "سكاي نيوز" عن خلية الإعلام الأمني: مقتل متظاهر وجرح 16 آخرين جراء التفجير الذي وقع بالقرب من ساحة التحرير وسط العاصمة العراقية | بومبيو: الدافع الرئيسي لعدم الاستقرار في المنطقة هو إيران وهي أكبر دولة راعية للإرهاب في المنطقة | وكالة عالمية عن مصادر أمنية: مقتل شخصين وإصابة 12 في انفجار عبوة ناسفة في بغداد | كنعان: كل نقطة دم تسقط في لبنان يسقط معها الاستقرار والوطن الذي دفع ثمنه اللبنانيون غالياً بالسياسة والأمن والاقتصاد واتوقع أن يتمّ التكليف والتأليف قريبا | قوات الأمن العراقية تكثف من إجراءاتها الأمنية وسط بغداد | سيارات الإسعاف تهرع إلى ساحة التحرير وسط بغداد لنقل الضحايا | نقولا نحاس لـ"الجديد": ليس لدينا ترف الوقت ورئيس الحكومة المقبل يجب أن يعطى مطلق الصلاحيات | "سكاي نيوز": مقتل 3 متظاهرين وجرح آخرين جراء انفجار قرب ساحة التحرير وسط بغداد | أسعد درغام للـ"ان بي ان": آن الأوان للمضي بإقرار القوانين والتعاون سيكون مع الجميع بمن فيهم المواطن الذي يطالب بالشفافية واسترداد الأموال المنهوبة | مستشار باسيل أنطوان قسطنطين لـ"الجديد": الحريري هو الذي طرح اسم الصفدي والأفرقاء السياسيين من بينهم حزب الله وحركة أمل والتيار رحّبوا ووافقوا |

عامل معلّق من دون حماية

متل ما هي - السبت 24 آب 2019 - 06:30 -

لفت العابرين على الاوتوستراد بين انطلياس وجل الديب هذا العامل الذي يسير على الالواح الخشبية الموضوعة على "سقالة" بهدف إصلاح وترميم أحد الابينة.
لقد كان هذا المجازف يسير على علو شاهق بثقة تامة على ألواح غير مثبتة وتهتز تحت قدميه وهو من دون أي حماية أو على الاقل حبل أمان.
الخطير في الامر أن هذا العامل كان معرضاً للسقوط والموت لدي أية زلة قدم أو أي مصدر إلهاء، وقد شهدت الابنية حالات سقوط وموت كثيرة لعمال لا يراعون الأمان والسلامة في عملهم. وهنا تقع المسؤولية على صاحب الورشة وعلى المتعهد وعلى المهندسين... الذين عليهم فرض تدابير الأمان على عمالهم. كما تقع المسؤولية على السلطات الرسمية والمحلية التي عليها مراقبة الاعمال في الورش.

 

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني