2019 | 19:36 أيلول 23 الإثنين
"ان بي ان": الرئيس عون سيلتقي الرئيس ماكرون والرئيس السيسي ولن يشارك في لقاء الرئيس ترامب مع رؤساء الوفود وكلّف الوزير سليم جريصاتي تمثيله | حبيش: غدا سيبصر مشروع قانون تمويل اوتوستراد طرابلس عكار النور بعد اقراره في الهيئة العامة لمجلس النواب | القوات اللبنانية سلمت ورقة بالإصلاحات المقترحة للأمانة العامة لمجلس الوزراء | ماكرون: الهجمات على منشأتي النفط في السعودية غيّرت قواعد اللعبة لكنها تظهر الحاجة لمواصلة جهود الوساطة الفرنسية | الجراح: تم تشكيل لجنة برئاسة الحريري وعضوية 7 وزراء لبحث الاصلاحات والاجراءات الضرورية التي يجب أن تترافق مع الموازنة | الجراح بعد إنتهاء الجلسة: هناك عناوين مهمة للاصلاح وليس بالضرورة بفرض الضرائب | بو صعب: عدد من البنود رحل الى جلسة الأربعاء ومنها هيئة ادارة مرفق بيروت | السفير الإيراني في لندن: سنفرج عن الناقلة البريطانية المحتجزة عقب إكمال الإجراءات القانونية | معلومات الـ"ام تي في": قدّم وزراء "القوات" خلال الجلسة خارطة طريق للاجراءات الاصلاحية المطلوبة لانقاذ الوضع | الرئيس عون خلال استقباله وفد "تاسك فورس فور ليبانون": لبنان سينهض من جديد عبر مشاريع إنمائية تترافق مع اصلاحات جدية | ظريف: ترامب أغلق باب المفاوضات بعد تصنيف البنك المركزي الإيراني كمؤسسة إرهابية عالمية | "او تي في": باسيل سينضم للقاء المرتقب بين الرئيس عون والرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الليلة في نيويورك |

قيومجيان: نأسف لغياب الصدق وجسمنا يتحمل الضربات

أخبار محليّة - الجمعة 23 آب 2019 - 10:51 -

أكد وزير الشؤون الاجتماعية ريشارد قيوميجيان لـ"نداء الوطن" أن "تعيين أعضاء المجلس الدستوري تمّ في مجلس الوزراء من خارج جدول الأعمال، وعندما سُئل من يعترض على الأسماء المطروحة؟ إعترضنا نحن ووقف وزراء "الإشتراكي" معنا، في حين لم نسمع أي اعتراض من وزراء "المستقبل"، واعترض الوزير يوسف فنيانوس على طرح الموضوع من دون آلية"، مضيفاً أنّ رئيس الحكومة سعد الحريري "ما حكي شي".

وتابع: "يبدو أن ما تمّ تسريبه عن وجود اتفاق بينه وبين الوزير جبران باسيل هو صحيح وهذا ما ظهر جلياً في الجلسة". وشدّد على أنه "تم نقض الإتفاق بيننا وبين الحريري وبري بحيث صوّتنا على الأعضاء الخمسة للمجلس الدستوري في مجلس النواب، مقابل تسميتنا العضو الماروني في الحكومة".

أردف وزير الشؤون الاجتماعية: "ننعي الأخلاق والصدق في التعاطي، لكن أخلاقنا لن تتغير".

وعن مصير التحالف مع "المستقبل"، أوضح: "تحالفنا هو على المستوى الإستراتيجي. جسمنا يتحمّل الضربات، ومن تحمّل الإحتلال السوري والسجن قادر على تحمّل مثل هذه الضربة من المقرّبين، لكننا في الوقت نفسه نأسف لغياب الصدق".

وأسف قيومجيان لأن يتمّ التعامل مع ملف المجلس الدستوري بهذه الطريقة السيئة، علماً أن الوزراء لا يعرفون هويّة المرشّحين الذين تمّ تعيينهم.

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني