2019 | 07:58 كانون الأول 07 السبت
بري لـ"الجمهورية": في الأساس كنت سأسمّي الحريري وبما أنه يدعم سمير الخطيب فسأسمّيه مع كتلة التحرير والتنمية | مصادر لـ"الجمهورية": باريس أبلغت الى لبنان عبر قنواتها السياسية انها تقف معه وحريصة على ان يتجاوز محنته وتقديم كل ما يلزم لمساعدته | مصادر قصر بعبدا لـ"اللواء": اقفال الطرقات أمر ممنوع بشكل قاطع وقيادة الجيش والقوى الأمنية سبق لها ان أكدت هذا القرار | "اللواء": "المستقبل" ستجتمع الاحد لتقرير الموقف كما ان "اللقاء الديموقراطي" ستجتمع الاحد" | مطلق النار السعودي وصف الولايات المتحدة بأنها "دولة شريرة" قبل هجوم القاعدة | المرصد السوري: القوات الكردية تقصف مواقع القوات التركية والفصائل الموالية لها شمال حلب | الداخلية العراقية: حصيلة ضحايا إطلاق النار في بغداد بلغت 4 قتلى و80 جريحاً | الخزعلي: طاعة المرجعية الدينية واجبة ولا سلاح إلا سلاح الدولة وحذار من الفتنة الداخلية في العراق | انتشال جثة مواطن من أسفل وادي سحيق في سرحمول ونقلها إلى المستشفى | قطع السير على مستديرة السلام في طرابلس | الرئيس الباكستاني: علاقتنا بالمملكة العربية السعودية تشهد تطور ونمو ملحوظ | وكالة عالمية: مجلس النواب الأميركي يمرر قرارا غير ملزم يعتبر حل الدولتين وحده ضامنا للسلام الفلسطيني الإسرائيلي |

ذهبوا للتسوق في متجر للحيوانات الاليفة... فنسوا رضيعتهم في المتجر!

متفرقات - الأحد 18 آب 2019 - 10:38 -

عاشت أسرة من ألمانيا تجربة مريرة يصعب نسيانها بسهولة. فبعد ساعة من مغادرة متجر خاص بمستلزمات الحيوانات الأليفة، تبين للأسرة أن رضيعتها الصغيرة ليست في البيت. فما الذي حدث بالضبط؟ وكيف انتهت قصة غياب الرضيعة عن البيت؟لم تكن أسرة ألمانية، تعتقد أن ذهابها لشراء بعض المستلزمات الضرورية، سيجعلها تمر بتجربة ستحملها معها ربما مدى الحياة. فبعد مرور أكثر من ساعة على وصولها إلى المنزل، سألت الزوجة زوجها قائلة "هل رأيت رضيعتنا الصغيرة؟" فرد الزوج عليها بالسؤال نفسه!

ثم تبين لهما أن الرضيعة ليست في المنزل بل في مكان آخر، فقد أورد موقع مجلة "دير شبيغل" اليوم السبت (17 آب 2019) أن أسرة من مدينة فاينهايم الواقعة في ولاية بادن فورتمبورغ، نسيت رضيعتها في متجر خاص بمستلزمات الحيوانات الأليفة.

وقالت شرطة المدينة إن أحد العاملين بالمتجر عثر على مقعد الرضيعة، التي لا يتجاوز عمرها ثمانية أسابيع فقط فوق أحد المقاعد بالمتجر، مضيفة أن الرضيعة كانت تغط في نوم عميق.

أما عن سبب نسيان الرضيعة في المتجر، فقد أشار موقع "دي فيلت" إلى أن الأب والأم كانا على ما يبدو مشغولين بابنهما الآخر (5 أعوام)، مضيفاً أن الثلاثة (الأب والأم والابن) ذهبوا إلى المنزل، وهم يعتقدون أن الرضيعة نائمة في المقعد الخلفي بالسيارة.

ولحسن الحظ، اكتشف أحد العاملين بالمتجر أمر الرضيعة الصغيرة واتصل على وجه السرعة بالشرطة. أما الطفلة الرضيعة، فقد حظيت بعناية ممرضة أطفال كانت متواجدة بالصدفة في المتجر، فيما استعادت الأسرة رضيعتها الصغيرة وهي بصحة جيدة.

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني