2019 | 00:16 كانون الأول 06 الجمعة
فقدان الاتصال بمروحية بلاك هوك بعد إقلاعها في ولاية مينيسوتا الأميركية | بطيش للـ"ال بي سي": البلد اتجه نحو الافلاس وعلى المسؤولين الاجتماع يومي الجمعة والسبت لطرح الحلول | فرق طوارىء بلدية صيدا كثفت تدابيرها الوقائية لإستيعاب كميات مياه الأمطار الغزيرة | مصر وإيطاليا تعربان عن قلقهما من التطورات الأخيرة في ليبيا | "الجمهورية القوية": التكتل اتخذ قراراً بعدم تسمية أحد في الاستشارات التي سيشارك فيها نواب تكتل الجمهورية القوية الاثنين المقبل | مصادر معراب لـ"المركزية": القوات لن تسمي اي شخص لرئاسة الحكومة في الاستشارات النيابية الاثنين المقبل ولن تشارك في الحكومة | وهاب لـ"الجديد": أنا مع بقاء سعد الحريري رئيساً للحكومة رغم اعتراضي عليه | "روسيا اليوم": مقتل 11 وإصابة نحو 100 في انفجار خمس أسطوانات غاز بقاعة للأعراس في مدينة سقز غرب إيران | المستقبل: التيار غير معني بما يتم تداوله عن دعوة إلى مسيرة باتجاه بيت الوسط السبت | بطيش للـ"ال بي سي": لن أقبل بزيادة سعر ربطة الخبز أو بتخفيض وزنها وسنتخذ اجراءات بحق المخالفين | بو صعب للـ"ام تي في": الجيش يأتمر من قائده ووزير الدفاع لا يعطي قراراً بفتح الطريق وهذا الأمر من مهام قائد الجيش | أبو سليمان للـ"ال بي سي": أكثر من 60 شركة تقدمت بظرف أسبوع بطلب صرف جماعي ولا نقبل بأي صرف عشوائي |

قبلان: لحال طوارىء اقتصادية وإنجاز مصالحة شاملة

أخبار محليّة - الأربعاء 14 آب 2019 - 15:53 -

وجه رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان رسالة إلى اللبنانيين في الذكرى السنوية الثالثة عشرة لعدوان تموز، توجه خلالها ب"تحية الإكبار والتقدير إلى صانعي النصر من رجال المقاومة والجيش والمدنيين الذين سمت تضحياتهم بشجاعتهم ومناقبيتهم الوطنية وهم يستحقون منا الكثير بوصفهم اصحاب الفضل من تسجيل نصر جديد اعز لبنان واستكمل الانجاز العظيم في يوم التحرير ودحر الاحتلال عن تراب لبنان عام 2000، فكان عصر الانتصارات صفة ملازمة لوطننا وعنوان عزة وكرامة ليس للبنان فحسب انما لكل الاحرار في العالم".

وقال: "نحن نخص بتحية الاكبار والتقدير الشهداء العظام الذين روت دماؤهم أرضنا الطيبة فارتقوا في بذلهم لارواحهم الى مصاف الانبياء لينعموا بفيوضات الرحمة الالهية، فهؤلاء الابطال الذين احبطوا عدوان اسرائيل وحطموا اسطورة جيشها الذي لا يقهر بفعل تضحياتهم وشجاعتهم وتفانيهم في الدفاع عن لبنان، كانوا وما زالوا نموذجا في النبل والشهامة يستحق الاقتداء".

أضاف: "ان المقاومة التي اسقطت مشاريع العدوان الصهيوني واحبطت مؤامراته وصنعت مع شعبها وجيشنا الوطني تاريخا مجيدا حافلا بالانجازات كان آخره الانتصار الكبير بالقضاء على العصابات الارهابية في عمليات تلاحمت خلالها المقاومة والجيش والشعب، مما اثبت من جديد ان لبنان عصي على المؤامرة وهو قوي ومحصن بفعل هذه المعادلة التي يحتاج اليها الان اكثر من اي وقت مضى في حماية ارض وثروات لبنان النفطية والمائية واستثمارها لما تشكله من ضمانة لردع العدوان، لذلك نطالب اللبنانيين بالتمسك بهذه المعادلة وترسيخها على مستوى تعميق التعاون والتنسيق بين مكوناتها في مواجهة تهديدات اسرائيل لاننا نريد ان يظل لبنان صخرة صلبة تتحطم على جوانبها المكائد والمؤامرات والفتن التي ينسجها اعداء لبنان، فاللبنانيون مطالبون بالمحافظة على النصر الذي حققناه على إسرائيل بوصفه أمانة في أعناقنا نحفظها بوحدتنا وتضامننا وتشاورنا لحل كل المشاكل التي تعصف بالوطن".

وطالب قبلان السياسيين بأن "يضعوا مصلحة الوطن وشعبه نصب أعينهم ويرتقوا الى مستوى تضحيات شهداء لبنان، فيتنازلوا لبعضهم البعض وينبذوا الخلافات ويلتزموا بالحوار لحل كل المشاكل التي تتهدد الوطن، وعليهم ان يبذلوا الجهد لانجاز مصالحة شاملة تزيل تداعيات ما حصل مؤخرا من احداث مؤلمة، فلبنان لا يحتمل المزيد من التشنجات وشعبه منهك بفعل الازمة الاقتصادية التي يتطلب حلها توفير استقرار سياسي واطلاق خطة للنهوض الاقتصادي تأخذ في الحسبان اوضاع المواطنين المعيشية".

واكد ان "اللبنانيين يتطلعون الى مستقبل افضل تكون لهم فيه دولة عادلة وحكومة منصفة متضامنة تلتزم القوانين وتحكم بشفافية بعيدا عن منطق المحاصصة لتنطلق في عملية النهوض بلبنان وتفعيل مؤسساته واجهزته ليكون القانون حاكما دون غيره، وقال: "المطلوب من الحكومة ان تكون متضامنة وجادة توفر الاستقرار وتحارب الفساد وتكافح الفقر والعوز والجهل، فوطننا يحتاج الى حالة طوارىء اقتصادية تنعش الاقتصاد الوطني وتقضي على البطالة المتفشية وتنهض بالمناطق المحرومة من الانماء وتوفر الخدمات المطلوبة من استشفاء ورعاية اجتماعية لشريحة كبيرة من اللبنانيين الذين انهكهم الفساد والجشع والاحتكار". 

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني