2019 | 22:02 آب 22 الخميس
رئيس الوزراء التونسي يفوض صلاحياته لوزير الوظيفة العمومية كمال مرجان موقتا للتفرغ للحملة الانتخابية | نتنياهو: نعمل ضد القواعد العسكرية التي تقيمها إيران ضد إسرائيل في العراق واليمن وسوريا ولبنان | اعتصام للجنة أهالي المخطوفين: تشكيل الهيئة الوطنية المستقلة للكشف عن مصير المفقودين دليل على استعادة الثقة بالدولة | هيئة العمل الفلسطيني المشترك: لتصعيد التحركات للضغط على الحكومة | الكرملين يؤكد التحضير للقمة الثلاثية بشأن سوريا في أنقرة | قوات سعودية تصل إلى شبوة بعد فشل تسوية بين "المجلس الانتقالي" والجيش اليمني | رئيس وزراء قبرص التركية: قبرص الجنوبية تحاول السيطرة على الجزيرة بكاملها واحتمال الفيدرالية صعب جداً لحل الأزمة | حريق في خراج بلدة القنبر العكارية التهم اشجارا مثمرة واعشابا يابسة | أردوغان: الشطر اليوناني من قبرص يسعى لخلق الفتنة في الجزيرة | فنيانوس: لا يجتمع باسيل والحريري إلا والمحاصصة ثالثهما | الممثل الأميركي في إيران براين هوك: الإيرانيون يريدون أن يُحقّقوا مع الحوثيين في اليمن ما استطاعوا تحقيقه مع حزب الله في لبنان | السلطات الفرنسية: وفاة شخص على الأقل وإصابة 8 آخرين في حريق اندلع بمستشفى هنري موندور قرب باريس |

انخفاض أسعار الذهب بعد إرجاء واشنطن رسومها على الواردات الصينية

أخبار اقتصادية ومالية - الأربعاء 14 آب 2019 - 09:44 -

انخفضت أسعار الذهب بعد أن أرجأت الولايات المتحدة فرض رسوم جمركية على بعض الواردات الصينية، مما تسبب في انحسار مخاوف التجارة، على الرغم من أن الضبابية السياسية واستمرار المخاوف بشأن النمو العالمي كبحا خسائر المعدن الأصفر الذي يعتبر ملاذا آمنا.

ونزل الذهب في المعاملات الفورية 0.3 في المئة إلى 1497.17 دولار للأونصة.

وتراجع الذهب في العقود الأمبركية الآجلة 0.2 في المئة إلى 1510.70 دولار للأونصة.

وقال جون شارما الخبير الاقتصادي لدى بنك أستراليا الوطني: "انحسار توترات التجارة، والمخاطر الجيوسياسية زودا الأسواق ببعض الأمل مما دعم الأسهم، وبسبب هذا هناك تراجع لفترة وجيزة في أسعار الذهب".

وأضاف "لكن النزاع التجاري ما زال دون حل. المخاطر الجيوسياسية في هونغ كونغ، واتجاهات النمو العالمي كما نتوقع ما لا يقل عن خفض آخر (لأسعار الفائدة) من جانب مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي)، جميع تلك العوامل تقدم الدعم للذهب".

ووفر إرجاء النزاع التجاري بين أكبر اقتصادين في العالم ارتياحا للأسواق المالية التي هيمن عليها اضطراب سياسي واقتصادي، في الوقت الذي انضمت فيه الأسهم الآسيوية إلى ارتفاع للأسهم العالمية.

في غضون ذلك، أظهرت بيانات رسمية أن الناتج الصناعي الصيني الذي يحظى بمتابعة وثيقة ارتفع في تموز بأبطأ وتيرة في أكثر من 17 عاما، في أحدث مؤشر على فتور الطلب مع تكثيف الولايات المتحدة الضغط التجاري على بكين.

ولم يسجل مؤشر الدولار تغيرا يذكر مقابل سلة من العملات الرئيسية ، بعد أن ارتفع 0.4 في المئة أثناء الليل.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة 0.3 في المئة إلى 16.91 دولار للأونصة، بعد أن بلغت أعلى مستوى فيما يزيد عن عام ونصف العام في الجلسة السابقة.

وتراجع البلاتين 0.8 في المئة إلى 845.50 دولار للأونصة وهبط البلاديوم 0.5 في المئة إلى 1447.74 دولار للأونصة.
 

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني