2019 | 15:19 آب 25 الأحد
بو عاصي للـ"ام تي في": أي رد أمني أو عسكري يمكن أن يحصل يجب أن تتخذه الدولة اللبنانية وكل حزب سياسي له الحق باتخاذ الموقف الذي يراه مناسباً | المرصد السوري: 25 قتيلا من النظام والفصائل المسلحة منذ منتصف ليل أمس في ريف إدلب | جريح نتيجة انزلاق دراجة نارية بعد تقاطع المدينة الرياضية باتجاه جسر الكولا وحركة المرور كثيفة في المحلة | ماكرون: "لا تفويض رسمي" من مجموعة السبع حول إيران و"سنواصل التحرك كل بحسب دوره" | المسؤول الاعلامي في حزب الله محمد عفيف: الأجهزة الأمنية عملت بشكل موحّد بتنسيق كامل مع المعنيين في حزب الله لكن الكلمة الحاسمة للسيد نصرالله | عضو مجلس نقابة المحررين واصف عواضة: متضامنون مع الأخوة في مكتب العلاقات الاعلامية في حزب الله ونستنكر العدوان ونطالب المجتمع الدولي باتخاذ موقف واضح | وقفة تضامنية مع المكتب الإعلامي لحزب الله في معوض في الضاحية الجنوبية بمشاركة نائب حركة "أمل" فادي علامة وعدد من الإعلاميين والشخصيات | الحوثيون يعلنون إطلاق صاروخ باليستي على تجمعات للجيش السعودي في نجران جنوب السعودية | باسيل يطلب من مندوبة لبنان لدى الأمم المتحدة التقدم بشكوى لمجلس الامن حول الخرق الاسرائيلي الخطير للسيادة اللبنانية | جنبلاط: افضل طريقة لمواجهة الاعتداء الاسرائيلي الذي ينذر بتفجير كبير هو بالوحدة الوطنية فوق كل اعتبار والتركيز على الاصلاحات | رئيس وزراء اليابان: التجربة الصاروخية لكوريا الشمالية "تنتهك بشكل واضح" قرارات الأمم المتحدة | وزير الخارجية الإسرائيلي: العملية على الأراضي السورية هدفها نقل رسالة لطهران أنه لا حصانة لها في أي مكان |

بعد تشاجر بالأيدي.. أحمد عز وزينة أمام النيابة

أخبار فنية - الثلاثاء 13 آب 2019 - 08:01 -

أدلى الممثل المصري، أحمد عز، بأقواله أمام النيابة، في واقعة المشاجرة التي وقعت بينه وبين الممثلة المصرية، زينة، في أحد المقاهي بالساحل الشمالي، في العاصمة المصرية القاهرة.

وأكد المحامي الخاص لأحمد عز، عمر عبد الرحمن، أن موكله وزينة نشبت بينهما مشاجرة بالأيدي، أثناء تواجدهما بقرية مراسي بمنطقة الساحل الشمالي، بحسب بوابة “أخبار اليوم”.

وقال شهود عيان أن عز كان يجلس مع مجموعة من أصدقائه في أحد المقاهي بقرية مراسي في الساحل الشمالي، ثم هاجمته شقيقة الفنانة زينةوتدعى ياسمين قائلة: “أنا كنت حالفة لو شفتك هاضربك بالجزمة”، وبالفعل حاولت التعدي عليه، إلا أنه تصدى لها وتطور الأمر إلى شجار بينهما.

وأضاف الشهود أنه في ذلك الوقت، كانت زينة تدخل إلى المقهى، فشاهدت شقيقتها تشتبك مع أحمد عز، فتدخلت هي الأخرى في المشاجرة، وحاولت التعدي عليه بالضرب، ولكنه تصدى لها وضربها، فيما تمكن المتواجدون داخل المقهى من الفض بينهم، حتى انصرف كل منهم في طريقة.

وفي رواية أخرى، فإنه أثناء تواجد أحمد عز داخل أحد المطاعم الشهيرة داخل فندق العلمين، اقتربت سيدة منه ولكمته في وجهه قائلة: “ازيك يا أحمد.. عامل إيه، تمام؟”، الصدمة ألجمت عز وسألها “أنتي مين وبتعملي كدة ليه؟”، ليفاجأ بشاب بصحبة السيدة يوجه له السباب مخاطبًا السيدة صحبته “سيبك منه ده…….”، بحسب ما ذكرته صحيفة “الوطن” المصرية.

بعدها، دخلت الفنانة زينة إلى المطعم نفسه برفقة طفليها، ليغادر عز المكان دون التعرض للسيدة والشاب، لكنه استدعى أمن الفندق لتحرير محضر لهما، وحاول الأمن السيطرة على الموقف قبل اشتعاله، واصطحبوا أحمد عز إلى غرفة الاجتماعات الخاصة بالفندق، وتم استدعاء مدير الفندق وأحد مسؤولي شرطة السياحة، كما سارع عدد من شهود العيان إلى الغرفة لإبداء استعدادهم الشهادة في واقعة الاعتداء على عز حال تحرير محضر.

وكانت محكمة استئناف القاهرة، قضت في 25 يوليو/ تموز، بتعديل حكم أول درجة في قضية المصروفات المدرسية الخاصة بتوأم الفنانة زينة الطفلين “زين الدين وعزالدين”، وذلك في الاستئناف المقام من أحمد عز، إذ ألزمت المحكمة الفنان بدفع ما يساوي 30 ألف جنيه إسترليني بالجنيه المصري، كمصروفات مدرسية للتوأم، أي ما يعادل 700 ألف جنيه سنويا.

وقال عمر عبد الرحمن، محامي عز، إن الحكم لم يشمل تخفيض المصروفات، رغم التزام موكله بسداد نفقة شهرية قيمتها 30 ألف جنيه مصري، وتقدم المحامي بطلب إعادة الاستئناف للمرافعة في أثناء حجزه للحكم لتقديم مستندات، وهو ما لم تستجب له المحكمة، بحسب صحيفة “الوطن”.

وأكّد محامي الفنان أحمد عز أنّه سيطعن على الحكم بعد الاطلاع على أسبابه.

وكان عز تقدم باستئناف أمام محكمة استئناف القاهرة، على الحكم الصادر من محكمة أول درجة في نوفمبر 2018، بإلزامه بدفع نحو 30 ألف جنيه إسترليني، قيمة مصروفات دراسية للتوأم “عزالدين وزين الدين”، ونظرته المحكمة في عدة جلسات، ثم أصدرت الحكم المتقدم.

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني