2020 | 06:20 كانون الثاني 27 الإثنين
رئيس مجلس النواب العراقي: الاعتداءات المتكررة التي تتعرض لها السفارة الأميركية وسط بغداد تسيء للدولة العراقية | "الجزيرة": قتلى وجرحى جراء غارات روسية على الأحياء السكنية في مدينة سراقب بريف إدلب شمال سوريا | ابنة كوبي براينت البالغة من العمر 13 عاما توفيت أيضا في تحطم الهليكوبتر | وهاب: نطالب سفراء الدول التي تحترم نفسها أن يمتنعوا عن زيارة زعماء المليشيات في لبنان إحتراما لشعوبهم قبل أن يكون إحتراما للبنانيين | وزير الاتصالات طلال حواط لـ"الجديد": معرفتي بصحناوي كوزير اتصالات سابق لا أكثر ولا أقل وليس لدي معرفة شخصية بالوزير باسيل | وزيرة المهجرين غادة شريم لـ"الجديد": دائما كنت احمل هاجس البلد ولم اكن افكر بالتوزير بشكل خاص ولكنني متابعة للشأن العام وانخراط المرأة في العمل السياسي | التحكم المروري: اعادة فتح السير في محلة مفرق المرج - البقاع | باسيل لـ"فرانس 24": أنا أمثّل رأيا لبنانيا ولا يحق لأحد من اللبنانيين إذا كنت لا أمثله أن يقول إنني لا أمثّل أحدا وهذه المحاولة لإعاقة إيصال رأيي لن تنجح | رئاسة الوزراء العراقية: نستهجن سقوط صواريخ كاتيوشا داخل حرم السفارة الأميركية في بغداد | وزير الأشغال ميشال نجار لـ"الجديد": نحن فقدنا ثقة العالم الخارجي والشعب وسنستردها بالممارسة والشفافية ومعاييرنا ستكون واضحة ضد الفساد والهدر | التحكم المروري: قطع السير في محلة مفرق المرج - البقاع | وكالة الصحة الأميركية تؤكد تسجيل 5 إصابات بفيروس كورونا في الولايات المتحدة |

إيران: اختفاء مليار يورو مخصصة لاستيراد الأدوية والأساسيات

أخبار اقتصادية ومالية - الأحد 21 تموز 2019 - 22:32 -

طالب محمود فايزي مدير مكتب الرئيس الإيراني حسن روحاني في رسالة بعثها إلى أربعة وزراء في الحكومة، بتقديم شرح حول اختفاء مبلغ مليار يورو كانت مخصصة لاستيراد الأدوية والسلع الأساسية.

ونقلت وكالة "إيسنا" عن جريدة "الشرق" الإيرانية، أن "فايزي طلب في الخطاب من وزير الصناعة والمناجم والتجارة رضا رحماني، ووزير الزراعة محمود حجاتي، ووزير الصحة والتعليم الطبي سعيد النقسي، ووزير التعاون والعمل والشؤون الاجتماعية محمد شريعة مداري تقديم توضيح لما حدث للواردات التي وعد بها الذين تلقوا العملة الأجنبية بسعر الصرف الحكومي المدعوم".

وقال فايزي إن "نحو 849 مليون يورو مخصصة لاستيراد السلع الأساسية، و130 مليون دولار أخرى مخصصة للأدوية، منحت لشركات قد اختفت"، متهما 20 شركة بعدم استيراد البضائع التي تعهدت بإحضارها إلى البلاد بشكل قانوني".

كما أرسل مدير مكتب روحاني الخطاب ذاته إلى البنك المركزي الإيراني، وطالب باتخاذ كافة الإجراءات القانونية بشأن هذه القضية.

وبسبب الانخفاض الحاد في قيمة العملة الإيرانية في السنوات الأخيرة، تخصص الحكومة العملات الأجنبية بأسعار صرف أرخص لمستوردي الأدوية والمواد الغذائية والمواد الخام الحيوية وغيرها من السلع الأساسية التي يجري الموافقة عليها مسبقا.

ويلتزم هؤلاء المستوردون بشراء ونقل البضائع الموافق عليها مسبقا إلى إيران.

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني