2020 | 01:16 كانون الثاني 25 السبت
وزير الداخلية التركي: عمال الإنقاذ يبحثون عن 30 مفقودا تحت أنقاض مبان مدمرة نتيجة الزلزال | ترامب يشيد بجهود الصين لمحاولة احتواء فيروس كورونا المستجد | إحراق قبضة الثورة في مدينة النبطية | فرنسا تعلن إصابة ثالثة بفيروس كورونا | وحدات الجيش السوري خاضت اشتباكات عنيفة مع مسلحي هيئة تحرير الشام موقعة خسائر كبيرة في صفوفهم | الميادين: اعتراف المسلحين بسيطرة الجيش السوري على قرية الدير الشرقي التي تبعد 4 كلم عن معرة النعمان | الميادين: وحدات الجيش السوري أصبحت على مشارف النقطة التركية في معرحطاط | الميادين: الجيش السوري يتقدم باتجاه مدينة معرة النعمان | أردوغان: مؤسساتنا تتخذ جميع التدابير اللازمة لتجاوز تبعات زلزال ألازيغ بأقل خسائر وضمان سلامة مواطنينا | محمد نمر للـ ال بي سي: الحل بمنظومة جديدة وتقصير ولاية رئيس الجمهورية | فرنسيون يتظاهرون بالمشاعل ضد الحكومة | الميادين: وقفة احتجاجية في الأردن للمطالبة بإلغاء اتفاقية الغاز مع إسرائيل |

فنجان قهوة... ينهي عطلة سائحين في إيطاليا!

متفرقات - الأحد 21 تموز 2019 - 14:25 -

تسبب تحضير فنجان للقهوة على موقد يعمل بالغاز تحت جسر ريالتو في البندقية بإيطاليا بغرامة كبيرة لسائحين ألمانيين، ولم تكتفت السلطات بذلك، بل طردتهما من المدينة.
وضبطت الشرطة السائحين وهما يحضران القهوة على موقد للغاز تحت الجسر، وفرضت عليهما غرامة بقيمة 950 يورو، وفق ما ذكرت وكالة "فرانس برس".

وجلس الشريكان المتحدران من برلين وهما في الثانية والثلاثين والخامسة والثلاثين من العمر في الصبيحة أسفل سلالم جسر ريالتو الشهير مع حقيبة ظهر لتحضير القهوة بواسطة موقد يعمل بالغاز.

وأبلغ أحد السكان الشرطة عن الرجلين وسرعان ما هرعت إلى المكان واتخذ هذا الإجراء بحقهما بسبب هذا التصرّف الذي اعتبر غير لائق، بحسب ما جاء في بيان صدر عن البلدية.

وعملا بنظام اعتمده المجلس البلدي مؤخرا، طلبت السلطات من السائحين مغادرة المدينة، وهو تدبير يطبّق للمرة الأربعين منذ دخوله حيّز التنفيذ في مايو الماضي.

وقال رئيس بلدية البندقية، لويجي برونييارو، في البيان: "ينبغي احترام البندقية ويجدر بالأشخاص الذين يعتقدون أن في وسعهم المجيء وفعل ما يحلو لهم أن يدركوا أن الشرطة المحلية ستضبطهم وتعاقبهم وترحّلهم".

وأضاف: "من الآن فصاعا، سوف نعمّم أيضا هويات الأشخاص المشمولين بتدابير الإقصاء هذه على السفارات والقنصليات في بلدانهم".

ويشمل النظام المعتمد في مايو قواعد مرتبطة بحسن السلوك والنظافة والأمن ينبغي احترامها في المدينة، التي تواجه تدفقا كبيرا للسياح له تداعيات على قنواتها المائية ومعالمها الأكثر جذبا للزوار.

وهو يحظر أنشطة عدة، كالاغتسال في النورافير والتنزّه بصدر عار ويفرض غرامات عالية، تحت طائلة طرد المخالفين.

وتستقبل المدينة التي تعيش فيها 55 ألف نسمة في وسطها التاريخي كلّ سنة حوالي 30 مليون زائر.

"سكاي نيوز"

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني