2019 | 07:58 آب 24 السبت
خليل لـ"الجمهورية": نأخذ التصنيفات على محمل الجد ونؤكّد قرارنا المضي بإصلاحات جدّية وهيكلية ولدينا القدرة على النهوض | ناقلة النفط الإيرانية التي كانت محتجزة في جبل طارق تغير وجهتها إلى أحد الموانئ التركية | العربية: اعتراض طائرتين مسيرتين أطلقتهما ميليشيات الحوثي على خميس مشيط | جنبلاط يزور المقر الرئاسي الصيفي في بيت الدين للقاء رئيس الجمهورية العماد ميشال عون اليوم | توقيف 17 شخصا وجرح أربعة شرطيين بمواجهات في فرنسا على هامش قمة مجموعة السبع | الجو غائم جزئياً مع ارتفاع إضافيّ بسيط بدرجات الحرارة وتكون الضباب​ على المرتفعات | كوريا الشمالية تطلق صاروخاً باليستياً باتجاه بحر اليابان | ترامب يرفع الرسوم على سلع صينية بقيمة 250 مليار دولار إلى 30% بدءا من 1 تشرين الأول | المجلس الانتقالي الجنوبي يدعو جميع الأطراف في محافظة شبوة لضبط النفس والالتزام بدعوة وقف إطلاق النار | هنري حلو: ما جرى أمس في مجلس الوزراء يعزز المخاوف من أن يسود نهج الاستئثار بكل التعيينات المقبلة | ستاندرد آند بورز: بالنظر إلى ضعف تدفقات العملة الأجنبية من المتوقع أن تحقق حكومة لبنان بعض التقدم بشأن الإصلاحات في الأجل القصير | وكالة ستاندرد اند بورز قررت ابقاء تصنيف لبنان الائتماني على ما هو عليه أي B- |

وقف شحن النفط بميناء الزاوية يكلف ليبيا 19 مليون دولار يومياً

أخبار اقتصادية ومالية - الأحد 21 تموز 2019 - 08:16 -

أعلنت المؤسسة الوطنية الليبية للنفط، يوم أمس (السبت)، حالة "القوة القاهرة" وتوقّف عمليات شحن النفط الخام بميناء الزاوية، نتيجة لتوقّف الإنتاج بحقل الشرارة النفطي بسبب إغلاق مشبوه لأحد الصمامات على خطّ الأنابيب بين منطقة الحمادة وميناء الزاوية.

وأضافت المؤسسة في بيان نشرته على موقعها الرسمي، أن مجموعة مجهولة الهوية قامت مساء الجمعة بإغلاق الصمام وهو ما تسبب في خسارة ما يقارب 290 ألف برميل من الإنتاج اليومي بقيمة قرابة 19 مليون دولار يوميا، الأمر الذي يحول دون قدرة المؤسسة على القيام بعمليات شحن النفط الخام بالميناء.

وأوضحت أن توقف عمليات شحن خام الشرارة بدأ اعتباراً من يوم أمس.

وأشار بيان المؤسسة إلى أن الخزانة العامة ستتكبد تأمين احتياجات السوق المحلي من المحروقات نتيجة استمرار توقف المصفاة، مشيراً إلى أنّ الإنتاج بحقل الفيل الذي يقع على مقربة من حقل الشرارة لم يتأثّر.

وقال رئيس مجلس إدارة المؤسسة المهندس مصطفى صنع الله: " لقد أجبرت الأنشطة الإجرامية المؤسسة الوطنية للنفط على إعلان حالة القوة القاهرة. إنّ مثل هذه المحاولات المتعمّدة والرامية إلى تخريب خطوط الأنابيب وعرقلة عمليات الإنتاج لا تضرّ فقط بالإيرادات الوطنية النفطية، بل تتسبب أيضاً في عرقلة عمليات إمداد المواطنين الليبيين بمستلزماتهم من الطاقة الكهربائية".

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني