2019 | 00:32 كانون الأول 08 الأحد
الجيش الليبي يعلن فقدانه طائرة مقاتلة من طراز"ميغ 23" وأسر الطيار | المكتب الاعلامي لحركة "امل" ينفي الكلام المنسوب الى الرئيس بري على مواقع التواصل الإجتماعي | ابي رميا للجديد: سيكون لنا كتكتل لبنان القوي اجتماع قبل الاستشارات النيابية لاتخاذ القرار المناسب لتسمية رئيس الحكومة العتيدة | وزير الدفاع الأميركي: لا استطيع الجزم الآن بأن إطلاق النار في القاعدة الأميركية عملية إرهابية | "ليبانون فايلز": تداول معلومات عن طرح اسم العميد المتقاعد نزار عبد القادر وهو عميد متقاعد من مواليد طرابلس لرئاسة الحكومة | "الجديد" نقلاً عن اوساط الخطيب: كل ما يشاع عن استياء من موقف رؤساء الحكومات السابقين غير صحيح والخطيب يضعها في اطار تعدد الاراء والحريات السياسية | التلفزيون الإيراني: طهران ستكشف عن جيل جديد من أجهزة الطرد المركزي لتخصيب اليورانيوم قريباً | الجيش الإسرائيلي: إطلاق 3 قذائف صاروخية من غزة باتجاه إسرائيل والقبة الحديدية تعترض قذيفتين منها | "أسوشيتد برس": لافروف سيزور واشنطن الثلثاء المقبل للمرة الاولى منذ 2017 للقاء نظيره بومبيو ويبحث ملفات سوريا وأوكرانيا وفنزويلا | محتجون اعتصموا في ساحة السراي الشهابية في حاصبيا وأعلنوا استمرارهم بالحراك الشعبي حتى تحقيق المطالب | عدد من المتظاهرين في صيدا توجهوا إلى مصرف لبنان لتنفيذ وقفة احتجاجية | وزير الدفاع في حكومة الحوثيين: ما زال وعيدنا للإمارات قائما وكل تحركاتها التآمرية مرصودة عن كثب |

ظريف: سنلتقي مع المسؤولين الفنزويليين لبحث سبل مساعدة إيران لفنزويلا

أخبار إقليمية ودولية - الجمعة 19 تموز 2019 - 22:23 -

صرح وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، اليوم الجمعة، عقب وصوله إلى العاصمة الفنزويلية، كاركاس، بأنه سوف يلتقى مع المسؤولين الفنزويليين لبحث سبل مساعدة إيران لفنزويلا من أجل عودة الهدوء إلى هذا البلد.

 نقل التلفزيون الإيراني عن الوزير الإيراني لدى وصوله إلى العاصمة الفنزويلية كاركاس للمشاركة في اجتماع دول عدم الانحياز الذي تترأسه فنزويلا قوله "سوف نلتقي مع المسؤولين الفنزويليين لبحث سبل مساعدة إيران لفنزويلا من أجل عودة الهدوء إلى هذا البلد، وسوف نبحث العلاقات الاقتصادية المشتركة التي نعتبرها جيدة في الوقت الحالي".

وحول زيارته إلى نيكاراغوا وبوليفيا قال ظريف: سوف نبحث العلاقات التجارية والسياسية مع المسؤولين في هذه الدول، ولدينا أصدقاء جيدون في أميركا اللاتينية وأميركا الجنوبية ولدينا علاقات سياسية جيدة في السنوات الماضية".

وأضاف وزير الخارجية الإيراني، أن لدى إيران مشاريع مختلفة في بوليفيا تنجز في الوقت الحالي وستعود فائدتها على الشعب البوليفي، وسوف التقي برئيس بوليفيا والمسؤولين في هذا البلد وسوف نبحث التعاون بين إيران وبوليفيا.

وبينما تقوم الولايات المتحدة بترويج سياستها في أميركا اللاتينية وتتدخل في شؤون هذه البلدان، يجب إثر ذلك أن يتشكل حلف من الدول المستقلة للوقوف بوجه هذه السياسية الأميركية.

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني