2019 | 04:53 آب 18 الأحد
"الميادين": القصف في بيت لاهيا في غزة استهدف أحد مراصد المقاومة شمال غرب البلدة | الأردن يدين العمل الإرهابي الذي تعرضت له وحدات نفطية في السعودية ويؤكد دعمه للمملكة | "الوكالة الوطنية": وفاة مواطن سقط في مجرى نهر الأسطوان بعد إصابته بعارض صحي | الولايات المتحدة ترحب باتفاق الأطراف السودانية على الإعلان الدستوري | "الميادين": مروحيات إسرائيلية تستهدف بصاروخين مدينة بيت لاهيا شمال قطاع غزة | قرقاش: الهجمات الحوثية على حقل الشيبة في السعودية دليل آخر على إزدراء الميليشيا للجهود السياسية للأمم المتحدة | وزارة الداخلية في حكومة هادي تعلن تعليق العمل في الديوان العام للوزارة ومصلحتي الهجرة والجوازات في عدن | ابو الحسن: وسط ضجيج المنطقة ولعبة المصالح الكبرى يبقى الأهم هو كيف نحفظ مصالح اللبنانيين ونخرج من الأزمة الإقتصادية | "سكاي نيوز": انطلاق صافرات الإنذار في مستوطنات إسرائيلية في محيط قطاع غزة بعد سقوط صاروخ في سديروت | "حكومة الإنقاذ" التي شكلها الحوثيون في صنعاء تعين سفيرا لها في إيران | قاسم: ثلاثية الإيمان والقوة والحق هزمت إسرائيل والتكفيريين ومنعت التوطين والمؤامرات وتحقيق أهداف أميركا | سامي الجميل: يدفع اللبناني يومياً ثمن حسابات قادته الخاطئة فتنتهك سيادته ويدمر اقتصاده وتتدهور صحته وبيئته ثم يأتون بحجج واهية ومتناقضة ليبرروا خياراتهم |

ظريف: سنلتقي مع المسؤولين الفنزويليين لبحث سبل مساعدة إيران لفنزويلا

أخبار إقليمية ودولية - الجمعة 19 تموز 2019 - 22:23 -

صرح وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، اليوم الجمعة، عقب وصوله إلى العاصمة الفنزويلية، كاركاس، بأنه سوف يلتقى مع المسؤولين الفنزويليين لبحث سبل مساعدة إيران لفنزويلا من أجل عودة الهدوء إلى هذا البلد.

 نقل التلفزيون الإيراني عن الوزير الإيراني لدى وصوله إلى العاصمة الفنزويلية كاركاس للمشاركة في اجتماع دول عدم الانحياز الذي تترأسه فنزويلا قوله "سوف نلتقي مع المسؤولين الفنزويليين لبحث سبل مساعدة إيران لفنزويلا من أجل عودة الهدوء إلى هذا البلد، وسوف نبحث العلاقات الاقتصادية المشتركة التي نعتبرها جيدة في الوقت الحالي".

وحول زيارته إلى نيكاراغوا وبوليفيا قال ظريف: سوف نبحث العلاقات التجارية والسياسية مع المسؤولين في هذه الدول، ولدينا أصدقاء جيدون في أميركا اللاتينية وأميركا الجنوبية ولدينا علاقات سياسية جيدة في السنوات الماضية".

وأضاف وزير الخارجية الإيراني، أن لدى إيران مشاريع مختلفة في بوليفيا تنجز في الوقت الحالي وستعود فائدتها على الشعب البوليفي، وسوف التقي برئيس بوليفيا والمسؤولين في هذا البلد وسوف نبحث التعاون بين إيران وبوليفيا.

وبينما تقوم الولايات المتحدة بترويج سياستها في أميركا اللاتينية وتتدخل في شؤون هذه البلدان، يجب إثر ذلك أن يتشكل حلف من الدول المستقلة للوقوف بوجه هذه السياسية الأميركية.

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني